الرئيسية
  • محليات

    » نشر فيديو لكاميرا مراقبة يظهر لحظات مقتل مغترب يمني برصاص مسلح في نيويورك - تفاصيل
    أظهرت كاميرا المراقبة مطلق النار قادماً من خارج المتجر ويمشي بشكل مباشر نحو “الكاونتر” ليطلق النار على الضحية

    نهاية الشهر الجاري تبدأ عمليات تسجيل الحجاج اليمنيين

    اليمن تكشف رسمياً عن تفاصيل وأسباب الهجوم الجوي الذي أودى بحياة 13 شخصاً في البيضاء

    انطلاق ملتقى التطوير والتنمية بصنعاء

    مطالبة حقوقية تطالب بتضمين مخرجات الحوار الخاصة بالمهمشين في الدستور القادم

  • عربية ودولية

    » مستنقع الفضائح يستمر في محاصرة فرانسوا هولاند
    عندما أعفى الرئيس فرانسوا هولاند الوزير الأول جان مارك ايرولت من مهامه وعين ‏مكانه مانويل فالس على خلفية النتا

    إطلاق الصحفيين الفرنسيين الأربعة المحتجزين بسوريا

    انفجار سيارة في البحرين يسفر عن مقتل شخصين وإصابة ثالث

    السجن 3 سنوات لعسكري سعودي اختلى بفتاة

    اتفاق خليجي لإنهاء الخلاف بين قطر والسعودية والبحرين والإمارات

  • تقارير وحوارات

    » من هو الفريق "يوسف بن علي الإدريسي" رئيس جهاز المخابرات السعودية - تفاصيل
    قرار تعيين الفريق أول ركن يوسف بن علي الإدريسي كرئيس للجهاز المخابراتي الأول في المملكة لم يكن مفاجئاً وإن كان

    متغيرات عميقة تلوح في أفق المشهد اليمني بقيادة هادي وصالح

    فضيحة مدرب الكارتية المصري تتجاوز العالمية وتتفوق على السيسي

    البرلمان اليمني يعد الأطول عمراً في المنطقة

    عبدالعزيز بوتفليقة رئيساً للجزائر لولاية رابعة بـ81 بالمئة

  • استطلاعات وتحقيقات

    » الإنتربول يبحث على مراهقتان نمساويتان
    تبحث الشرطة الجنائية الدولية (الإنتربول) عن مراهقتين نمساويتين يُعتقد أنهما وقعتا ضحية لعملية تجنيد من أجل الذ

    بنات الاثرياء في اليمن محرومات من ... الزواج

    هل تعيش السعودية 'حالة طوارئ' غير معلنة؟

    شاب يقتل والدته بسكين وآخر يقتلها في لحظة عبث بالسلاح

    في هذه المدينة العربية صورت روائع هوليود "فيديو"

  • رياضة

    » وفاة اللاعب عبدالرؤوف حسن بنوبة قلبية عقب خروجه من ملعب مباراة كروية خاضها منتخب تعز أمام قدامى إب
    ثم تفرغ للدراسة الأكاديمية في باكستان ..وشغل مديراً عاماً للمسالخ بتعز كما عمل نائباً لرئيس نادي الصحة وهو م

    رونالدينيو على طاولة مفاوضات النصر السعودي

    مشاجرة بين فريقين "يمني وسوري" وإصابات بليغة "صور"

    ريال مدريد يفاوض أشلي كول بعرض 4.8 مليون يورو سنويا

    نصائح هامة لكل رياضي..

  • اقتصاد

    » الشيخ حميد الأحمر يكشف عن رأس مال بنك سبأ الإسلامي
    انطلاقة جديدة للبنك في العمل المصرفي تعزز خطواته لنيل ثقة جمهوره من خلال فروعه ومكاتبه التي باتت اليوم تغطي أ

    الوكالة الأميركية للتنمية الدولية تقدم 25 مليون دولار لليمن

    الرئيس التونسي يعلن عن خفض راتبه إلى الثلث

    الرياض تعلن تمويلها لإنشاء ميناء جديد في حضرموت

    تفاقم الفقر في اليمن في ظل حكم هادي وحكومة الوفاق

  • تكنولوجيا

    » أسباب تفوق آيفون 5 إس على جالاكسي إس 5 "فيديو"
    بعد أن قامت سامسونج بإطلاق هاتفها الذكي الجديد جالاكسي إس 5، عاد سؤال العقد الجديد إلى الظهور، هل أنت من عشاق

    عدسات لاصقة‬ بآلات تصوير لـ ‏المكفوفين‬

    أشهر 5 أخطاء ترتكبها على تويتر..

    صورة مسربة لـ "آيفون 6"

    كيف تحسن جودة صوت الكمبيوتر؟

  • جولة الصحافة

    » الخليج : صراعات الأحزاب تلقي بظلاله على قدرة هادي في معالجة المخاطر
    «أن الرئيس هادي يواجه تركة ثقيلة خلفها له سلفه، إضافة إلى التحديات التي برزت خلال الفترة التي تبعت مرحلة تسليم

    اليمن : رئيس جمهورية ويقول لرئيس وزراء (إمعة)

    واشنطن تجسست على 120 رئيساً بالعالم بينهم حكام عرب - الأسماء

    خطة انقلابية على "هادي" أفشلها "الأمن القومي" والمخابرات السعودية

    عاجل : مسلحون يختطفون ضابط في البحث الجنائي بتعز

سري للغاية
مخرجات الحوار الوطني في اليمن وتنفيذ مخطط الشرق الأوسط الجديد
الثلاثاء 31 ديسمبر 2013 الساعة 10:57
 
 
مخطط الشرق الاوسط الجديد:
يقوم المخطط الاستعماري الامريكي الشرق الأوسط الكبير، والمصمم لتمزيق المنطقة وبضمنها اليمن كجزأ من بلاد الاسلام، واعادة رسم خارطتها، على بعدين:
 
البعد الأول: تركيز العلمانية ونظامها الرأسمالي الديمقراطي بإلباسها ثوب اسلامي، وهذا الأمر تتكفل القاعدة بتنفيذه بتشويه الإسلام وتنفير الناس من الحكم به، و الاسلامون المعتدلون بالمجئ الى الحكم لاعادة انتاجها وتطبيقها باسم الاسلام. كما جرى في مصر وتونس وليبيا، وقبل ذلك في السودان وتركيا.
 
والبعد الثاني:إعادة تفتيت المنطقة ورسم خارطتها بالفدرلة لتحويلها إلى دويلات على أسس طائفية وإثنية، وهو ما تتكفل بتنفيذه إيران والسعودية باللعب بالمذهبيين والطائفيين، ممن يتخذون من المذهبية دينا وهوية "سنة" أو "شيعة" كانوا! واستخدامهم وقودا وضحايا لهذا المخطط الاجرامي، وسواء بوعي او دون وعي نتيجة لقلة وعيهم السياسي.
 
مؤتمر الحوار في اليمن:
خلص مؤتمر الحوار الوطني في اليمن _الذي جرى برعاية امريكية أوروبية وتمويل اقليمي_ إلى اصدار ما سمي(وثيقة بن عمر). والمدقق في ما تضمنته الوثيقة يجد انها تتبلور في ثلاثة أفكار رئيسة:
 
أولها: ضرب وحدة البلاد وبذر بذور الانفصال والتقسيم، باقرار الفدرلة. والتي هي في الحقيقة أسلوب امريكي للتقسيم الناعم اثبت عمليته وفاعليته في العراق والسودان.
 
ثانيها: إقرار العلمانية وحقوق الانسان، وكذا الديمقراطية(الارادة الشعبية)، اساسا لشرعية وبقاء الاتحاد بين الدويلات الفدرالية التي ستصنع على انقاض وحدة اليمن واهله، وهو ما يعني تكريس العلمانية وقيمها ورهن بقاء الاتحاد الفدرالي بمزاج الناس وأهواء من يقودهم من الخونة العملاء للخارج. وهو ما يشكل ضربة قاسية للاسلام ومفاهيمه واحكام الشرعية - تقرير يمن فويس .
 
ثالثها: وضع اليمن واهلها ومقدراتها تحت الوصاية الدولية بشكل أبدي.
 
فهل يعي أبناء الاسلام في اليمن خطورة المؤامرة ومكائد الكفار المستعمرين وعملائهم المحليين، فينبذا الهويات الضيقة والمنحطة، سواء المذهبية الطائفية، أو المناطقية، وكذا الروابط القومية والمناطقية، ويتصدون لوثيقة الخيانة والمؤامرة ويسقطوا العلمانية ونظامها الرأسمالي الديمقراطي الكافرة، ويلتفوا حول إسلامهم، بوصفه: عقيدة توحيد ووحدة ، فكرة نهضة ونظام مجتمع ودولة، ورابطة تجمع ؛ فيحقن بعضهم دماء بعض، ويهبوا لاستئناف الحياة الاسلامية فيتحقق الإنقاذ والنهضة، ويتنزل نصرالله، ونفوز برضوانه وسعادة الدنيا والاخرة وكرامتهما، ونعود كما شاء الله أن نكون أمة في دولة، ودولة في خير أمة أخرجت للناس. ( يا أيها الذين أمنوا استجيبوا لله وللرسول إذا دعاكم لما يحييكم، واعلموا أن الله يحول بين المرء وقلبه وأنه إليه تحشرون. واتقوا فتنة لا تصيبن الذين ظلموا منكم خاصة واعلموا أن الله شديد العقاب) صدق الله العظيم.
المصدر - يمن فويس
إقراء ايضاً