الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ من العراق لليمن.. طائرات إيران المسيرة تثير القلق في واشنطن
    من العراق لليمن.. طائرات إيران المسيرة تثير القلق في واشنطن

    المليشيا ترفع الإيجارات على المستفيدين من أراضي ومباني الأوقاف بصنعاء

    لوليسغارد يتهم الحوثي بعدم الانسحاب من موانئ الحديدة

    غريفيث يطلع مجلس الأمن الخميس على أوضاع اليمن

    مليشيات الحوثي تستولي على أراضي بصنعاء وتمنع المواطنين من الاقتراب

  • عربية ودولية

    ï؟½ السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي
    السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي

    حالة تأهب بعد اكتشاف "قارب مفخخ" إيراني بطريق مدمرة بريطانية

    السودان.. "الحرية والتغيير" ترد على مسودة الإعلان الدستوري

    روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط

    مصر.. هزة أرضية تضرب مناطق عدة في القاهرة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين
    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

    مجلس الوزراء السعودي: عودة اللاجئين الفلسطينيين حق راسخ

    السعودية تتسلم رئاسة مجموعة الـ 20 وتستضيف القمة المقبلة

  • رياضة

    ï؟½ "إنستغرام" يكشف خطة كوتينيو مع برشلونة
    "إنستغرام" يكشف خطة كوتينيو مع برشلونة

    ديون برشلونة تبلغ رقما فلكيا بعد ضم غريزمان.. والحل "مؤلم"

    هل ترك صلاح معسكر الفراعنة لزيارة راموس؟ المدرب السابق يجيب

    غريزمان يكشف عن رأيه في ميسي.. "وجه كرة القدم"

    نيمار يعطي باريس سان جرمان جوابه النهائي

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يهبط بعد تصريحات ترامب حول إيران
    النفط يهبط بعد تصريحات ترامب حول إيران

    النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري

    توترات تجارية جديدة ترفع الذهب

    قبل شهادة باول.. الذهب يهبط

    مصر ترفع أسعار الوقود.. وإعلان الزيادات الجديدة

  • تكنولوجيا

    ï؟½ كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟
    كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟

    فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي

    احذر.. غوغل تتجسس على المحادثات الصوتية "الخاصة"

    "ويندوز 10" يتخلى عن كلمات المرور

    عودة تويتر للعمل جزئيا بعد انقطاع عالمي

  • جولة الصحافة

    ï؟½ دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا
    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

مصطفى القطيبي
سفير اليمن عمار العزكي
الاثنين 27 فبراير 2017 الساعة 11:16
مصطفى القطيبي

تعيش اليمن في مرحلة استثنائية ، رمت بها مليشيات العنف والإنقلاب خارج التأريخ ، صورة اليمني تعرف في الخارج باعتباره ذلك الكائن المليء بالجهل والمنكود بسلسلة الحروب. مصدر الإرهاب والإقلاق للمنطقة والعالم.

 

فجأة يظهر النجم عمار ،فيجد فيه اليمني نفسه المخبوءة ، فنه الذي هاجر إلى الخليج ومصر ، إبداعه المحبوس في قفص الأزمات التي ما برحت تفارقنا ،

فهب اليمني مشجعاً لعمار باذلاً امولاً سخية وهو في ظروف صعبة جدا

 ليقول للعالم أنه لا يزال على قيد الحياة ، يغني ويشدوا للعرب ، ويصنع لهم الألحان .

 

لقد فعلها عمار ، مثل اليمن أيما تمثيل ، لقد أعاد إلى قلوبنا نبض التوحد، وبعث رعشة الحياة في الضلوع التي هشمتها الجراح.والحرب والأقتتال.

لقد رأيت اليمانيين يطرحون خلافاتهم جانباً،  ويرفعون خلف عمار علم اليمن ، وأحلام اليمن وأشواق الجيل المكدود بحماقات الاستبداد.

 

نعم فعلتها عمار ، وجددت في الذاكرة العربية ، أصالة اليمني ، وفن اليمني ، وإبداع اليمني ، وقد شهد لك الجميع  بالاندهاش.

 

أما أدعياء الفقه والتفيقه ، ممن استفزهم شعر نانسي ، ومكياج أحلام ، 

فنطمئنهم أن الشباب اليمني  الذين شجعوا عمار

لم يكونوا يتربصون بالبرنامج ليتابعوا تفاصيل نانسي ،وإنما يهتفون لحلم جميل أطل من اليمن، لأمل انبعث وسط غابة اليأس المطبقة، لصوت جميل اخترق ضجيج الحرب، لمبدع لا يزال يحافظ على سمته وتواضعه وأصالته ، وافتخاره باليمن.

 

لقد تناسى المتفيقهون ، أن مهمة السفير أن يغشى نوادي الآخرين ، واحتفالاتهم ، دونما شروط مسبقة ، وهل كان الدعاة يغشون القبائل العارية في أدغال إفريقيا أو شوارع أوروبا المحجبة ، أو جامعات أمريكا المحتشمة ، بشروط مسبقة؟ ،

وهل سفرائنا في الأمم المتحدة يلزمون مندوبي العالم بالاحتشام؟!

صحيح أننا نرنوا إلى مسابقات أكثر حشمة ،ولكن عندما نستطيع ذلك فلنفعلها، وقد فعلها عمار في الشارقة.

 

من حقنا أن نتشبث بأي لحظة فرح ،وأن نغني للأمل ، وأن نستروح ولو قليلاً مع حداء المستقبل ،

وذلك ما فعله عمار ، ولأجل ذلك صفقت له اليمن.

 

حفظ الله اليمن وشباب اليمن  وكل مبدعيه. في شتى المجالات 

إقراء ايضاً