الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ كلمة الرياض المراوغة والالتفاف كلمة الرياض
    مازالت المفاوضات بين الشرعية اليمنية وميليشيا الحوثي تراوح مكانها رغم كل الجهود الدولية التي تبذل لإحيائه

    اختتام الاجتماع الفني المشترك بين الأمم المتحدة والصليب الأحمر وممثلي الحكومة والميليشيا

    مصرع 8 حوثيين بينهم قيادي ميداني في قصف مدفعي بباقم

    انتهاء اجتماعات لجنة تبادل الأسرى في اليمن

    تقرير أممي يدعو الحوثي لوقف الانتهاكات ضد العاملين بالمجال الإنساني في اليمن

  • عربية ودولية

    ï؟½ لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا
    استدعت وزارة الخارجية البريطانية السفير الإيراني احتجاجا على ظروف اعتقال البريطانية من أصل إيراني نازانين زاغر

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

    واشنطن تعلن عقد قمة دولية حول إيران والشرق الأوسط الشهر المقبل

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الخليج :رسالة الحوثي هدفها افشال عملية السلام
    رات صحيفة الخليج الاماراتية في افتتاحيتها ان مليشيا الحوثي ارسلت رسالة بإطلاق النار على فريق مراقبة الهدنة في

    عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

  • شؤون خليجية

    ï؟½ توقعات بافتتاح عدد من المرافق الأساسية والحيوية للوجهةفي خليج نيوم مع نهاية العام
    وافق المجلس التأسيسي لنيوم في اجتماعه الأخير برئاسة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجل

    السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

    «أنتِ طالق».. بـ SMS غداً بالمملكة السعودية

  • رياضة

    ï؟½ برشلونة يحسم تأهله لكن مصيره غامض في كأس الملك
    حجز برشلونة حامل اللقب مقعده في دور الثمانية بكأس ملك إسبانيا لكرة القدم بعدما عوض خسارته ذهابا 1-2 بالفوز على

    منتخبنا الوطني يغادر كأس آسيا بدون آي نقطة

    أصحاب المركز الثالث والمتأهلين الأربعة لدور الـ١٦ في كأس آسيا2019

    لقاءات الدوري الانجليزي قد لا تقام بسبب موجة الطقس

    غدًا ..منتخبنا يواجه فيتنام في فرصة أخيرة لنيل المركز الثالث بالمجموعة

  • اقتصاد

    ï؟½ ارتفاع اسعار النفط بفعل تخفيضات أوبك
    ارتفعت أسعار النفط واحدا بالمائة اليوم الجمعة عقب تقرير من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أن إنتاج المنظ

    ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ فيسبوك.. "تحذف مئات الصفحات في روسيا
    أعلنت شركة "فيسبوك"، الخميس، حذف مئات الصفحات والحسابات والمجموعات التي أنشئت في روسيا، واعتبرت متورطة في أنشط

    إدمان «فيسبوك» لا يختلف عن تعاطي المخدرات

    سامسونغ تطرح تلفزيون "البلاطة".. يمكنك تغيير حجمه كما تريد

    هاتف آيفون الجديد بـ3 كاميرات لإظهار المجسمات بشكل أدق

    في أول حدث تاريخي يشهده العالم المسبار الصيني يهبط على الجانب المظلم من القمر

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

الخارجية الأميركية: أن موقفنا حاسم و يرى في التقسيم "الخيار الأسوأ لليمن" ولا ترى واشنطن موضوعية في أي طرح لفصل اليمن
الثلاثاء 6 فبراير 2018 الساعة 20:17
يمن فويس - متابعة :
.



قالت مسؤولة في الخارجية الأميركية لـ"الرياض": "الولايات المتحدة ترى ما يحدث في اليمن والموقف السعودي منه من جانب موضوعي جداً؛ حيث نضع أنفسنا مكان المملكة ونتخيل أن تستهدف المكسيك ولاية سان دييغو الأميركية بالصواريخ، حينها بالتأكيد سنفعل كل ما بوسعنا وسنستخدم كل الوسائل والأدوات لحماية أراضينا وردع العدو وعليه فإن المملكة تملك الحق الكامل في الدفاع عن نفسها من الجانب اليمني".


مضيفة "كنت قبل أشهر في الرياض وفي ليلة الـ19 من ديسمبر شهدت إطلاق الحوثيين لصاروخ على المملكة، نعرف أن هذا الخطر حقيقي ونتفهم تماماً حرص المملكة على تأمين حدودها وضمان الاستقرار في منطقة الخليج".


وتستطرد قائلة: "من المهم أن يعرف العالم أن للمملكة الفضل الإيجابي الأكبر في اليمن لأنها قامت بعمل جبار لا نراه في الحروب عادة حيث طورو من قدراتهم على إصابة الأهداف الصحيحة بوقت قياسي، كما قامت المملكة بخطة إنسانية شاملة، وحاربت القاعدة، وخلايا داعش والحوثيين".


وتضيف: "نستطيع أن نقول اليوم ولأول مرة منذ اندلاع الحرب في اليمن أن الأمور بدأت تتحسن حيث تمكن برنامج الأغذية العالمي من الوصول إلى ميناء الحديدة كما أعلنت المملكة عن خطتها الإنسانية لدعم اليمن بمليار ونصف دولار إضافة إلى ملياري دولار لدعم البنك المركزي اليمني".


مردفة، أن "التحالف بقيادة المملكة والتي تعتبرها الولايات المتحدة حليف استراتيجي أنجز كل هذا ولولا جهود المملكة لم يكن أي تقدم إنساني أو عسكري ليحصل".


وبحسب المسؤولة فإن الخارجية الأميركية تحرص على التأكد من وصول المساعدات إلى كافة اليمنيين وكافة المناطق.


وعن الحل السياسي الذي تؤكد عليه الولايات المتحدة ودول أوروبية في اليمن تقول فينسينت: "نؤمن في النهاية أنه يجب اللجوء إلى الحل السياسي ولكن نعرف أن الحديث عن الأمر أسهل من تطبيقه فلا أحد يعلم ما الذي يريده الحوثيون بالضبط وما إذا كان الأشخاص الذين سيرسلونهم للتفاوض ممثلين حقيقيين عن كل أعضاء الجماعة بما في ذلك من يحمل السلاح ومن يجند الأطفال ومن يرسل الصواريخ الإيرانية باتجاه أراضي المملكة".


وحول الأحداث الأخيرة في عدن توضّح المسؤولة الموقف الأميركي الداعم للمملكة لتلعب دور مهم في رسم مستقبل اليمن بالطريقة التي تراها المملكة مناسبة لضمان أمنها القومي وخيارات اليمنيين إلا أن الموقف الحاسم للولايات المتحدة يرى في التقسيم "الخيار الأسوأ لليمن" ولا ترى واشنطن موضوعية في أي طرح لفصل اليمن لأن التبعات السلبية ستكون أكثر من الايجابية معلقةً "أعتقد أن القادة الجنوبيين يعلمون ذلك أيضاً" وأن الأفضل هو توحد اليمن حول تمثيل حقيقي لكل أبنائها مع إعطاء سكان المناطق الجنوبية حقوق واسعة في الحكومة وكافة مؤسسات الدولة.


وتصف المسؤولة عمل القوات اليمنية في الجنوب بـ"المثمر جداً على جميع الجبهات".


وحول تصنيف الحوثيين كمنظمة إرهابية في الأمم المتحدة تقول المسؤولة تعمل أميركا بشكل دؤوب لتحقيق هذا لأن الولايات المتحدة قلقة جداً من تهريب الأسلحة وباتت تملك الأدلة الكافية على تزويد إيران للحوثيين بقطع الصواريخ وأن المهمة الحالية هي إقناع أعضاء مجلس الأمن خاصة الأوروبيين باتخاذ مواقف أكثر حزماً وجدية مع الحوثيين، حيث يستشعر الجانب الأميركي بتهرب أوروبا من هذه المهمة لأنها تملك مصالح تجارية مع إيران".

إقراء ايضاً