الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ رابطة أمهات المختطفين: اشهار تقرير حقوقي يكشف أساليب تعذيب وحشية ومروعة بحق المختطفين .
    أشهرت رابطة أمهات المختطفين بمحافظة تعز في مؤتمر صحفي تقريرها النوعي الأول عن التعذيب وجرائمه في اليمن. وشمل

    وزير الاعلام :الطالبة "ازال علي"تفر من جحيم الحوثي الى المناطق الحررة

    قسم مكافحة حمى الضنك في مستشفى الثورة العام بتعز يستقبل أكثر من 800 حالة منذ افتتاحة في التاسع من الشهر الجاري .

    إحالة أكثر من 105 قضية مخالفات بمكاتب صرافة إلى القضاء في عدن

    صعدة :الفرق الهندسية تنتزع أكثر من ألف لغم أرضي زرعتها المليشيا في البقع وكتاف

  • عربية ودولية

    ï؟½ توجيهات ملكية بمحاسبة المقصّر بقضية خاشقجي "كائنا من كان"
    توجيهات ملكية بمحاسبة المقصّر بقضية خاشقجي "كائنا من كان"

    الجبير: سنلاحق كل المسؤولين عن مقتل خاشقجي

    بالصور.. "جنود مصريون في الهواء" بمناورات كبرى مع روسيا

    الجبير يؤكد حرص المملكة على محاسبة المسؤولين عن مقتل خاشقجي

    ماذا يعني انسحاب ترامب من المعاهدة النووية مع موسكو؟

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الرياض :انتفاضة اليمن
    قالت صحيفة الرياض في افتتاحيتها ان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أفشل المشروع الايراني أن يكون له (حزب

    بـ"الصرخة الزائفة" يسقط اليمنيون كل يوم... والحوثيون يحاولون "طهرنة" صنعاء ( تقرير)

    متحدث التحالف: إنشاء ممرات آمنة بين الحديدة وصنعاء

    القاعدة وإيران.. صفقة الإرهابيين ورعاتهم

    60 دقيقة أمطار "تغرق" مدينة جزائرية وأغلاق الكثير من الطرق

  • شؤون خليجية

    ï؟½ الملك سلمان يستقبل نجل وشقيق جمال خاشقجي
    الملك سلمان يستقبل نجل وشقيق جمال خاشقجي

    العاهل السعودي وولي العهد يعزيان أسرة جمال خاشقجي

    وزير العدل السعودي يعلّق على قضية جمال خاشقجي

    اختتام المناورات السعودية المصرية "تبوك 4"

    سقوط طائرة عسكرية سعودية.. واستشهاد طاقهما

  • رياضة

    ï؟½ كبار ريال مدريد يعارضون خطة بيريز
    كبار ريال مدريد يعارضون خطة بيريز

    خبر حزين لجماهير برشلونة.. عودة ميسي "أبعد مما أُعلن"

    اتهام مساعد مدرب تشيلسي بسلوك غير لائق وإنذار مورينيو

    برشلونة يعلن "القول الفصل" في عودة نيمار

    من أجل نجم إنتر.. ريال مدريد يخطط للتخلي عن مودريتش

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 23/10/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 23/10/2018

    السعودية توقع صفقات بخمسين مليار دولار في النفط والغاز والبنية التحتية

    دول الرباعية الاقتصادية تقعد اجتماعاً لدعم البنك المركزي اليمني

    الاعلام الاقتصادي:الموظف اليمني فقد ثلث الراتب الشهري خلال شهر فقط

    وزير الطاقة السعودي: لا ضمان لعدم ارتفاع أسعار النفط

  • تكنولوجيا

    ï؟½ خاصية جديدة في واتساب تضع حدا للإزعاج
    خاصية جديدة في واتساب تضع حدا للإزعاج

    كيف تسترد الصور المحذوفة من هواتف سامسونغ غالاكسي؟

    تسريبات تقنية تكشف قدرات مبتكرة قادمة بـ"غالاكسي إس 10"

    مزايا فريدة في سامسونغ "نوت 9" لن تجدها في هواتف "آيفون"

    لهذه الأسباب..لا تتسرع بشراء هاتف جديد وانتظر "آيفون" الرخيص

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

الخلافات تقسم الحوثيين إلى 3 ميليشيات متناحرة
الاثنين 19 فبراير 2018 الساعة 08:55
الميليشيات الحوثية
يمن فويس - متابعة :

كشف مصدر مطلع في العاصمة اليمنية صنعاء عن اشتعال موجة من الخلافات بين القيادات الحوثية بشكل غير مسبوق، وذلك في الوقت الذي شهدت فيه العاصمة مؤخرا اشتباكات وقطع للطرق والشوارع وإطلاق النار بشكل مجهول.


 وأوضح المصدر أن الخلافات بين القيادات الحوثية لم تكن وليدة اللحظة، بل تعود لفترات طويلة سبقت مقتل الرئيس السابق علي صالح، مبينا أن محور الخلافات يتمثل في الصراع على المناصب القيادية وكل أحد يرى أحقيته في امتلاكها.



وأشار المصدر إلى أن الميليشيات حاولت التكتم على خلافاتها بين فترة وأخرى، إلا أن شدتها تبينت أمام الجميع منذ الأسبوع الماضي، حيث شهدت شوارع صنعاء مواجهات فعلية على الأرض بين عدة أطراف تتبع للقيادات الحوثية، مؤكدا أن الطرف الأول يمثل الميليشيات الهاشمية السياسية المدعومة من قبل ما يعرف برئيس المجلس السياسي، صالح الصماد، من جهة، مقابل ميليشيات أخرى موالية للقيادي محمد علي الحوثي، من جهة ثانية، وظهور طرف ثالث يتزعمه القيادي يحيى الشامي وعائلته.



تمرد وإعادة التموضع


لفت المصدر إلى أن كل طرف من هذه الأطراف المتناحرة بات يعيد تموضعه وتمركزه في أحياء وشوارع العاصمة، وسط مخاوف متزايدة بين المواطنين من التصفية والنهب للممتلكات العامة والخاصة، مؤكدا وجود تمرد لبعض القيادات الميدانية، وتجاهل لتنفيذ أوامر القيادات العليا، فضلا عن حالات العصيان للعناصر القتالية على الجبهات.


وأردف المصدر «هناك عدد كبير من القيادات تم الزج بهم في السجون نظير عصيانهم»، مشددا على أن الوحدة التي أظهرتها الميليشيات الانقلابية بعد الانقلاب على الشرعية كانت لمواجهة الرئيس الراحل فقط، قبل أن تختلط الأوراق وتدب الخلافات فيما بينهم.


وأشار المصدر إلى أن سوء توزيع الأموال المنهوبة والمرتبات بين القيادات والعناصر الحوثية يعد عاملا إضافيا لإثارة الخلافات، مبينا أن ذلك دفع بعض القيادات إلى التنسيق مع قيادات أخرى لتصفية القيادات الكبيرة، الأمر الذي أشعل حالة من عدم الثقة بين بعضهم البعض.



فشل محاولات الإصلاح


أضاف المصدر «هناك محاولات من بعض القيادات الحوثية لإصلاح الموقف وتوحيد الصف، خاصة من جانب القيادي طلال عقلان، وبعض المشايخ المحسوبين على الميليشيات، إلا أن جميع تلك المحاولات فشلت ولم تخرج بنتيجة مقبولة بين الأطراف، لدرجة أن بعض الوزراء الذين لهم مصالح من إطالة الحرب على غرار فارس مناع، وحسين العزي، وحسن زيد، ومحمد العاطفي، والذين تربطهم مصالح مشتركة زادت من ثرواتهم، أصبح لديهم مخاوف من انشقاق أتباعهم، في ظل انعدام الجلسات واللقاءات الخاصة بين أطراف الانقلاب، واقتصار التواصل فيما بينهم عن طريق المراسيل أو المناديب.



وأكد المصدر وجود مساع حثيثة من قبل العناصر الإيرانية وميليشيا حزب الله لرأب الصدع القائم في صفوف الجماعة، لافتا إلى أن طيران ناطق الجماعة، محمد عبدالسلام، إلى إيران مؤخرا، كان من أسبابه البحث عن حلول لهذه الخلافات، بالإضافة لبحث الأمور الميدانية الأخرى للجماعة في صنعاء.

إقراء ايضاً