الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ آل جابر : الدعم السعودي من المشتقات النفطية يصل إلى عدن نهاية أكتوبر
    استقبل سفير خادم الحرمين الشريفين لدى اليمن المدير التنفيذي لمركز إسناد العمليات الإنسانية الشاملة باليمن والم

    بن مبارك يناقش مع مسؤولة أممية مشاريع الأمم المتحدة في اليمن

    الإرياني: ألغام الموت الحوثية هي الأكثر منذ الحرب العالمية الثانية

    مقتل 9 حوثيين في غارات للتحالف جنوب الحديدة

    التحالف العربي : 22 منفذاً إغاثياً لليمن تعمل جميعها بكل طاقتها

  • عربية ودولية

    ï؟½ وزير خارجية امريكا يصل الرياض لإجراء مباحثات مع مسؤولين سعوديين
    استقبل وزير الخارجية السعودي عادل الجبير وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى واشنطن الأمير خالد بن سلمان، وزير الخ

    أميركا تدرج حزب الله اللبناني على قائمتها للتهديدات الإجرامية العابرة للحدود

    هجوم داعش بدير الزور.. عشرات القتلى واستهداف النازحين

    تحذيرات من هجمات إيرانية في قلب أوروبا

    ترامب سيتصل بالعاهل السعودي بشأن خاشقجي

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الرياض :انتفاضة اليمن
    قالت صحيفة الرياض في افتتاحيتها ان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أفشل المشروع الايراني أن يكون له (حزب

    بـ"الصرخة الزائفة" يسقط اليمنيون كل يوم... والحوثيون يحاولون "طهرنة" صنعاء ( تقرير)

    متحدث التحالف: إنشاء ممرات آمنة بين الحديدة وصنعاء

    القاعدة وإيران.. صفقة الإرهابيين ورعاتهم

    60 دقيقة أمطار "تغرق" مدينة جزائرية وأغلاق الكثير من الطرق

  • شؤون خليجية

    ï؟½ سقوط طائرة عسكرية سعودية.. واستشهاد طاقهما
    سقوط طائرة عسكرية سعودية.. واستشهاد طاقهما

    الملك سلمان يتلقى إتصالا هاتفيا من ترمب حول قضية اختفاء خاشقجي

    خالد بن سلمان : التحقيقات ستكشف الوقائع.. وسلامة خاشقجي أولوية

    وزير الدولة الإماراتي : الحملة على المملكة متوقعة وتداعياتها وخيمة على من يؤججها

    الخارجيه السعودية تكشف حقيقة طرد السفير التركي من المملكه

  • رياضة

    ï؟½ تفاؤل في برشلونة بشأن حالة أومتيتي
    تفاؤل في برشلونة بشأن حالة أومتيتي

    صلاح وفان ديك يمنحان كلوب دفعة معنوية

    مورينيو مهدد بالغياب عن مواجهة تشيلسي

    رصد "جريمة أخرى" لراموس.. والحكم آخر من يعلم

    إنجلترا تهزم إسبانيا 3-2 في عقر دارها بدوري الأمم الأوروبية

  • اقتصاد

    ï؟½ الدولار قرب أدنى مستوى في 3 أسابيع قبل صدور بيانات
    قبع الدولار قرب أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع يوم الثلاثاء بعد صدور بيانات أمريكية ضعيفة يوم الاثنين، لكن ارت

    أسعار النفط تنخفض وسط توقعات بارتفاع المخزونات الأمريكية

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 16/10/2018

    أسعار النفط تصعد بشكل حاد

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 14/10/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تطبيق «واتساب» يعدل خاصية حذف الرسائل
    تطبيق «واتساب» يعدل خاصية حذف الرسائل

    سامسونغ تخفض أسعار أجهزتها.. وهاتف الكاميرات يتصدر

    اصنع هاتفك وتطبيقاتك بنفسك بـ90 دولار فقط

    هل أنت ممن اختُرقت حساباتهم على "فيسبوك"؟.. إليك الجواب

    خدمات مجانية من غوغل تستنزف بطارية هاتفك وتهدد خصوصيتك

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

الميليشيات تواصل حوثنة القضاء وتربط انتهاء أزمة الغاز بالتجنيد
الاربعاء 7 مارس 2018 الساعة 04:45
الميليشيات الحوثية
يمن فويس - متابعة :
واصلت ميليشيات جماعة الحوثي الانقلابية خطواتها الرامية إلى استكمال «حوثنة» القضاء اليمني في مناطق سيطرتها، في وقت ربط فيه قادتها بصنعاء انتهاء أزمة الغاز المنزلي بمستوى استجابة السكان لحملة التجنيد في صفوفها. في غضون ذلك، اتّهم تحالف حقوقي يمني الجماعة بتجنيد أكثر من 900 طفل للقتال في صفوفها العام الماضي، كما كشف عن أن نحو ثلث مسلحي الجماعة الانقلابية الموالية لإيران من الأطفال.



وأصدرت الجماعة أمس قرارا بتعيين 3 قضاة في «المحكمة العليا» التي تسيطر عليها في صنعاء، ضمن مساعيها لاستكمال «حوثنة» القضاء اليمني، وفرض نسخ موالية لها من مؤسسات الدولة.


 وأفادت النسخة الحوثية من وكالة الأنباء اليمنية (سبأ) بأن رئيس مجلس حكم الجماعة الانقلابي صالح الصماد، عيّن 3 قضاة في «المحكمة العليا» هم: علي بن علي البعداني، وأحمد محمد فارع قاسم البعداني، وغالب ثابت صلاح، وأن الثلاثة أدوا أمام الصماد اليمين القانونية.


 وذكرت أن الصماد هاجم الحكومة الشرعية لجهة الإنجازات التي حققتها أخيرا في إعادة بناء أجهزة القضاء اليمني في العاصمة المؤقتة عدن، وقالت إنه أمر سلطات الجماعة في صنعاء «بسرعة إيجاد حلول عاجلة لمرتبات القضاة بما يسهم في تحسين أوضاعهم المعيشية».


في غضون ذلك، عقد القيادي الحوثي المعين من قبل الجماعة أمينا للعاصمة صنعاء، حمود عباد، اجتماعا ضم عددا من أعيان المدينة ووجهاء ومسؤولي الأحياء، لحضهم على إقناع السكان بإلحاق ذويهم بمعسكرات التجنيد للقتال في صفوف الميليشيات، مقابل وعود بإنهاء أزمة الغاز المنزلي.



 وذكرت مصادر للجماعة أن الاجتماع الذي وصفته بـ«الموسع» برئاسة عباد «ناقش الموضوعات المتعلقة بالتجنيد الطوعي والالتحاق بالمؤسسة العسكرية».


 وزعم القيادي الحوثي عباد في الاجتماع أن أزمة الغاز سببها مخطط خارجي من قبل التحالف العربي لدعم الشرعية يهدف إلى تثوير السكان على حكم الميليشيات.


 كما وعد عباد، بحسب مصادر مطلعة في صنعاء تحدثت إلى «الشرق الأوسط» بأن جماعته «ستوفر مادة الغاز وتقوم بتوزيعها على الأحياء لإنهاء الأزمة، بحسب استجابة سكان كل حي لحملة التجنيد الطوعي».



وبحسب النسخة الحوثية من وكالة «سبأ»، شدّد عباد خلال الاجتماع على «أهمية دور المشائخ والأعيان في الدفع بالمواطنين للتجنيد الطوعي ورفد الجبهات وتعزيز اللقاءات بالوجهاء والعقال لإفشال المؤامرات» ضد جماعته.


 وكانت الجماعة افتعلت أزمة الغاز قبل أيام وحجزت ناقلات الغاز الآتية من مأرب في مدينة ذمار، لإجبار ملاكها على دفع إتاوات غير قانونية، وتسببت إجراءات الميليشيات في إغلاق محطات التعبئة، وهو ما تسبب في رفع سعر الأسطوانة (20 لترا) إلى مستوى قياسي بلغ أكثر من 7 آلاف ريال (15 دولارا) وهو سعر يساوي 7 أضعاف السعر المتداول في مدينة مأرب حيث تسيطر الحكومة الشرعية.



وعلى صعيد الانتهاكات التي تمارسها الجماعة الانقلابية، أفاد سكان بأن ميليشياتها واصلت أمس قصف القرى التابعة لمديرية طور الباحة وقرى المفاليس والهجمة والسبد التابعة لمديرية حيفان شمال محافظة لحج.


 وقالت المصادر إن قناصا حوثيا في منطقة الأعبوس الهجمة قتل أول من أمس طفلا يبلغ 9 سنوات بعدما أطلق عليه رصاصة في الرأس.



من جهة أخرى، اتهم مطهر البذيجي، المدير التنفيذي لـ«التحالف اليمني لرصد انتهاكات حقوق الإنسان (رصد)»، أمس، الميليشيات بممارسة شتى أنواع الاستقطاب للأطفال؛ سواء بالترغيب والتعبئة الفكرية، أو بالتجنيد الإجباري.



 وأشار البذيجي أثناء كلمة له في جنيف على هامش اجتماعات الدورة الـ37 لمجلس حقوق الإنسان، إلى أن عملية التجنيد الإجباري للأطفال رافقها كثير من الانتهاكات؛ أبرزها «حرمان الأطفال من التعليم، والاستغلال الجنسي من قبل المجندين الأكبر سنا، وكذلك مقتل كثير من الأطفال أثناء اشتراكهم بأعمال عسكرية».


وكشف التحالف الحقوقي «رصد» أن تقارير منظمات المجتمع المدني اليمني تشير إلى أن ثلث مقاتلي الميليشيات الحوثية من الأطفال، في حين أكد «التحالف» أنه رصد 902 حالة تجنيد أطفال من قبل الحوثيين خلال العام الماضي.


 وكشف التحالف الحقوقي عن أن «عدد ذوي الإعاقة في اليمن يتجاوز مليوني شخص، بينهم 92 ألف شخص أصيبوا بإعاقات بعد انقلاب ميليشيات الحوثي على السلطة الشرعية في سبتمبر (أيلول) 2014».



وقال التحالف الحقوقي في كلمة ألقاها الناشط همدان العليي إن «ذوي الإعاقة في اليمن باتوا محرومين من أبسط حقوقهم، لا سيما بعدما توقفت أعمال وأنشطة نحو 350 منظمة خاصة بتأهيل المعاقين في نتيجة طبيعية للحرب وحكم الميليشيات المسلحة».



 وأكد تحالف «رصد» أن السبب الرئيسي لحدوث الإعاقة هو «الألغام الفردية المحرمة دوليا التي تزرعها الميليشيات الانقلابية»، التي اتهمها أيضا بـ«خطف الأطفال في وضح النهار من صفوف المدارس وأخذهم عنوة من أسرهم، تارة بالترغيب وأخرى بالترهيب، دون رادع، والزج بهم في الجبهات».
إقراء ايضاً