الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ اختتام الاجتماع الفني المشترك بين الأمم المتحدة والصليب الأحمر وممثلي الحكومة والميليشيا
    اختتم في العاصمة الاردنية عمّان ، اليوم ،الاجتماع الفني المشترك بين الأمم المتحدة والصليب الأحمر، وممثلي الحكو

    مصرع 8 حوثيين بينهم قيادي ميداني في قصف مدفعي بباقم

    انتهاء اجتماعات لجنة تبادل الأسرى في اليمن

    تقرير أممي يدعو الحوثي لوقف الانتهاكات ضد العاملين بالمجال الإنساني في اليمن

    البيان الاماراتية :الحوثيون يهدمون الاتفاق

  • عربية ودولية

    ï؟½ لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا
    استدعت وزارة الخارجية البريطانية السفير الإيراني احتجاجا على ظروف اعتقال البريطانية من أصل إيراني نازانين زاغر

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

    واشنطن تعلن عقد قمة دولية حول إيران والشرق الأوسط الشهر المقبل

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الخليج :رسالة الحوثي هدفها افشال عملية السلام
    رات صحيفة الخليج الاماراتية في افتتاحيتها ان مليشيا الحوثي ارسلت رسالة بإطلاق النار على فريق مراقبة الهدنة في

    عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

  • شؤون خليجية

    ï؟½ توقعات بافتتاح عدد من المرافق الأساسية والحيوية للوجهةفي خليج نيوم مع نهاية العام
    وافق المجلس التأسيسي لنيوم في اجتماعه الأخير برئاسة الأمير محمد بن سلمان بن عبد العزيز ولي العهد نائب رئيس مجل

    السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

    «أنتِ طالق».. بـ SMS غداً بالمملكة السعودية

  • رياضة

    ï؟½ برشلونة يحسم تأهله لكن مصيره غامض في كأس الملك
    حجز برشلونة حامل اللقب مقعده في دور الثمانية بكأس ملك إسبانيا لكرة القدم بعدما عوض خسارته ذهابا 1-2 بالفوز على

    منتخبنا الوطني يغادر كأس آسيا بدون آي نقطة

    أصحاب المركز الثالث والمتأهلين الأربعة لدور الـ١٦ في كأس آسيا2019

    لقاءات الدوري الانجليزي قد لا تقام بسبب موجة الطقس

    غدًا ..منتخبنا يواجه فيتنام في فرصة أخيرة لنيل المركز الثالث بالمجموعة

  • اقتصاد

    ï؟½ ارتفاع اسعار النفط بفعل تخفيضات أوبك
    ارتفعت أسعار النفط واحدا بالمائة اليوم الجمعة عقب تقرير من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أن إنتاج المنظ

    ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ فيسبوك.. "تحذف مئات الصفحات في روسيا
    أعلنت شركة "فيسبوك"، الخميس، حذف مئات الصفحات والحسابات والمجموعات التي أنشئت في روسيا، واعتبرت متورطة في أنشط

    إدمان «فيسبوك» لا يختلف عن تعاطي المخدرات

    سامسونغ تطرح تلفزيون "البلاطة".. يمكنك تغيير حجمه كما تريد

    هاتف آيفون الجديد بـ3 كاميرات لإظهار المجسمات بشكل أدق

    في أول حدث تاريخي يشهده العالم المسبار الصيني يهبط على الجانب المظلم من القمر

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

حقيقة "مخيفة" عن جسم الإنسان... أغلبه ليس بشرياً
الاربعاء 11 ابريل 2018 الساعة 09:22
يمن فويس : متابعات
في دراسة علمية جديدة، قد تمهد لإيجاد علاجات جديدة للكثير من الأمراض، كشف علماء مؤخرا أن أكثر من نصف جسم الإنسان ليس بشريا.

وأشاروا إلى أن الخلايا البشرية تتشكل بنسبة 43% من إجمالي جسم الإنسان، أما بقية الخلايا فهي مستعمرات من الكائنات المجهرية متناهية الصغر، وفقا لهيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي".

ويحمل البحث الجديد اسم "الميكروبايوم"، والذي يطرح الكثير من الأسئلة حول أن تكون "بشرا"، وقد يساهم في فهم أمراض، بداية من الحساسية وحتى "باركنسون" (الشلل الرعاش).

يقول البروفسور روث لي، ويشغل مدير قسم علوم الميكروبايوم في معهد ماكس بلانك: "إنها ضرورية لصحتك، إذ إن جسدك ليس مجرد أنت".

ويؤكد أنه بغض النظر عن مجهوداتك لتنظيفك لجسمك، فإنه يتم تغطية كل زاوية وركن له بمخلوقات مجهرية.

وتشمل هذه الكائنات المجهرية الدقيقة، البكتيريا والفيروسات والفطريات.

وأشار إلى أكبر تركيز لهذه الكائنات المجهرية يتواجد في أعماق غامضة من الأمعاء المحرومة من الأوكسجين.

وكان يعتقد في السابق أن الكائنات المجهرية الدقيقة تفوق الخلايا البشرية بعشر مرات، ولكن من الناحية الوراثية، يعتقد أن عدد خلايا الكائنات الدقيقة يفوق الخلايا البشرية بكثير، وأن ذلك كان سببا في إنقاذ حياة أعداد كبيرة من البشر.

ويتكون الجينوم البشري من نحو 20 مليون جين وراثي، وهو عبارة عن البنية التحتية الجينية للجنس البشري.

ويقول البروفسور سركيس مازمنيان، وهو أستاذ الميكروبايولوجي في جامعة كالتيك: "ليس لدينا جينوم واحد فقط، لأن جينات الميكروبايوم تمثل ما يقارب جينوم آخر".

وتابع: "ما يجعلنا بشرا، في رأيي، هو مجموع حمضنا النووي، بالإضافة إلى الحمض النووي لميكروبات أمعائنا".

ومن المعتقد أن هذا الكم الكبير من الميكروبات التي نحملها تتفاعل مع أجسادنا وتؤثر عليها.

ويكشف العلم بصورة سريعة، عن الدور الذي يلعبه الميكروبايوم في عملية الهضم، وتنظيم جهاز المناعة، والوقاية من الأمراض، وتكوين الفيتامينات الحيوية والضرورية للجسم.  

وقال البروفيسور نايت: "إننا نكتشف التغيير الكبير الذي تحدثه هذه المخلوقات الصغيرة في صحتنا بطرق لم نتخيلها أبدا إلى وقت قريب".  

وبينما استخدمت المضادات الحيوية واللقاحات كأسلحة ضد أمراض، مثل الجدري والسل وغيرهما من الأمراض، إلا أن بعض الباحثين قلقون من أن يتسبب القضاء على الميكروبات والجسميات الضارة في أضرار جسيمة للـ "بكتيريا الجيدة".

ويشرح البروفسور لاي أنه "تم بذل مجهودا عظيما خلال الخمسين عاما الماضية للقضاء على الأمراض المعدية… ولكننا شهدنا زيادة ضخمة ومرعبة في أمراض الجهاز المناعي والحساسية".

وقال: "عندما نبحث في الميكروبايوم، فإننا نرى التغييرات التي حدثت في تكوينه، وجاءت كنتيجة للنجاح الذي حققناه في مكافحة الجراثيم، وساهم الآن في ظهور مجموعة جديدة من الأمراض التي علينا التعامل معها".  

ويرتبط الميكروبيوم أيضا بأمراض تشمل مرض الأمعاء الالتهابي، و"الباركنسون"، وكذلك بمدى كفاءة الأدوية المعالجة للسرطان والاكتئاب والتوحد.  

كذلك، يلعب الميكروبايوم دورا في البدانة؛ فعلى سبيل المثال سيؤثر نوع الطعام الذي يتناوله الإنسان، في نوع البكتيريا الموجودة في جهازه الهضمي.

ولكن كيف لنا أن نعرف إذا كان نوع خليط البكتريا في جهازنا الهضمي سيئا، ويضر بعملية تمثيل الطعام، مما يتسبب في البدانة.

وأجرى البروفسور نايت تجارب على الفئران، في بيئة طبية صحية للغاية، تخلو تماما من الميكروبات، وتوصل الى نتائج يقول إنها تمثل أملا كبيرا في مجال معالجة السمنة والهزال، بحيث تصبح الميكروبات مادة لنوع جديد من العقاقير.

ويتوقع بعض الباحثين أن مراقبة الميكروبات الخاصة بنا، سوف تصبح حدثا يوميا قريبا، ويوفر منجما ذهبيا من المعلومات حول صحتنا.

ويقول البروفيسور نايت: "لا يمكن تصديق أن كل ملعقة صغيرة من البراز تحتوي على المزيد من البيانات في الحمض النووي لهذه الميكروبات، وهي تفوق طنا من أقراص الفيديو الرقمية (الدي في دي) التي تحتاجها لتخزينها.

وأوضح أنه "في كل مرة تذهب فيها إلى الحمام فأنت تمسح هذه البيانات".

إقراء ايضاً