الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الشبكة المدنية للتنمية والإعلام وحقوق الإنسان تثمن دور السعودية في تمديد مشروع نزع الألغام
    الشبكة المدنية للتنمية والإعلام وحقوق الإنسان تثمن دور السعودية في تمديد مشروع نزع الألغام

    محمد بن زايد يستقبل رئيس مجلس النواب لدى بلادنا في العاصمة أبوظبي

    لجنة إعادة الانتشار تختتم اجتماعها بالاتفاق على تنفيذ المرحلة الأولى وفق مفهوم العمليات المتفق عليها

    قوات تحالف دعم الشرعية تعترض وتسقط طائرتين بدون طيار أطلقتهما المليشيا الحوثية الإرهابية

    مصدر في الحكومة يدعو إلى عدم الانجرار خلف دعوات العنف والفوضى بمحافظة المهرة

  • عربية ودولية

    ï؟½ روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط
    روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط

    مصر.. هزة أرضية تضرب مناطق عدة في القاهرة

    وسط تهديدات إيرانية.. بريطانيا ترسل سفينة حربية إلى الخليج

    مصادر: إيران حاولت احتجاز ناقلة نفط بريطانية

    ترامب: العقوبات على إيران ستتضاعف بشكل كبير قريبا

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين
    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

    مجلس الوزراء السعودي: عودة اللاجئين الفلسطينيين حق راسخ

    السعودية تتسلم رئاسة مجموعة الـ 20 وتستضيف القمة المقبلة

  • رياضة

    ï؟½ نيمار يعود لتدريبات سان جرمان وسط أجواء "مشحونة"
    نيمار يعود لتدريبات سان جرمان وسط أجواء "مشحونة"

    محرز وماني.. وليلة "الفار" التاريخية في أمم أفريقيا

    هازارد يختار رقم أساطير كرة السلة على قميصه الجديد

    غريزمان "سعيد جدا".. والسبب ميسي

    نيمار يعتبر أنه "تعافى بنسبة 100في المئة" من الإصابة

  • اقتصاد

    ï؟½ توترات تجارية جديدة ترفع الذهب
    توترات تجارية جديدة ترفع الذهب

    قبل شهادة باول.. الذهب يهبط

    مصر ترفع أسعار الوقود.. وإعلان الزيادات الجديدة

    تباطؤ النمو يدفع بأسعار النفط للتراجع

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 30/يونيو

  • تكنولوجيا

    ï؟½ فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي
    فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي

    احذر.. غوغل تتجسس على المحادثات الصوتية "الخاصة"

    "ويندوز 10" يتخلى عن كلمات المرور

    عودة تويتر للعمل جزئيا بعد انقطاع عالمي

    صور مسربة جديدة تكشف مواصفات هاتفي "سامسونغ" القادمين

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم
    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

الشوق للاحباب
الأحد 22 ابريل 2018 الساعة 00:14
 ابراهيم محمد عبده داديه
شعر / ابراهيم محمد عبده داديه


في القلب تكبر' احلام" وامالُ
        والشوق في القلب  للإحباب موالُ
 يردد' اﻵه في الوجدان أغنية
         والهم ' لحن" لها  والحزن' أقوالُ
 فيشعل' الحب نار العشق ضارية
                 كأنما الآه' للأشواق أفعالُ
عواصف' البوح والأشجان عاتية
           والنبض' تسبقه' الخلان' أميالُ
 أطوي الليالي فيبنى في مخيلتي 
              ماكنت'أرجو لمن أهواه' تمثالُ
 أسامر' النجم والأفلاك سابحة
             أرجو وصالا إليه القلب' يحتالُ
وأرقب' الفجر والآلام مبرحة
            والدمع' يهطل' والأحزان' تنهالُ
 أهوى صباحات غيث كنت' أرقبها 
              غدى الفؤاد بها كالبدر يختالُ 
 آتيه في الحال والأحباب نائية 
             عني وما سألوني ما هو الحالُ
وكم هرعت' اليهم كي أعانقهم
                وصار قلبي لهم ورد" وإقبالُ
وما ادخرت لهم في غربتي نفسا
             وهان في وصلهم جهد" وأموالُ
يا ويح قلبي حملت' السم في كبدي 
                ولي فواد" الى الأحباب ميالُ
كل الوعود' التي للحب قد قطعوا 
         أضحت سرابا وإن قالوا فقد مالواُ 
ورغم حبي لهم لكنهم تَرَكُوا 
              قلبي وحيدا وسهم' الحب قتالُ
صوارم' الصد والهجران قاتلة
             ومهجتي عند ضوء الفجر تغتالُ
آه من الزيف انى عشت' تحملني 
              مراكب' الوهم نحو التيه أعمالُ
إني وجدت عذابا بعد فرقتهم 
                   والروح يلهو بها هم واهمالُ
قهر'الظلام وظلم' البعد يقتلني
                  وكل يوم ترى للحزن أشكالُ
بين اﻵسى والمآسي صرت مكتئبا 
                   ومتعبا أثقلتني فيه  أحمالُ
حملت' عنهم جبال الهم محتسبا 
         فاعشوشبت في حنايا القلب اهوالُ
و صارت ًالروح' للأحزان مفترشا
               وزاد شوقي ونار البعد إشعالُ

------------؛-------- 
ابراهيم محمد عبده داديه- اليمن

إقراء ايضاً