الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ طرد الحوثيين من مواقع شمالي محافظة صعدة
    طرد الحوثيين من مواقع شمالي محافظة صعدة

    13 منطقة يمنية تهددها ألغام الحوثي والضحايا بالآلاف

    ميليشيات الحوثي تقتحم منزل قيادي بالمؤتمر وتعتقل أقاربه

    الدفاعات السعودية تعترض صاروخاً بالستياً أطلقته مليشيا الحوثي على مدينة جازان

    الرئيس هادي يوجه بإحالة المتورطين في الاعتداء على الكلية العسكرية بـ عدن الى القضاء

  • عربية ودولية

    ï؟½ إسرائيل تغلق معبر بيت حانون
    إسرائيل تغلق معبر بيت حانون

    مصر تعيد فتح معبر رفح أمام الفلسطينيين

    وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان

    البرلمان الباكستاني ينتخب عمران خان رئيسا للوزراء

    إسرائيل تقتل فلسطينيين.. وتغلق أبواب الأقصى

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ الحج يبدأ.. و"مكة مغلقة"
    الحج يبدأ.. و"مكة مغلقة"

    السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية

    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

  • رياضة

    ï؟½ جماهير يوفنتوس تهاجم رونالدو
    جماهير يوفنتوس تهاجم رونالدو

    مارادونا يرفض مقارنته مع ميسي وينصحه بأمر غريب

    "مشكلة" سان جرمان قد تحسم صفقة نيمار الخيالية

    ريال مدريد يشكو إنتر ميلانو بسبب أفضل لاعب في العالم

    ميسي.. تغيير كبير في الموسم الـ15

  • اقتصاد

    ï؟½ السودان.. إحباط محاولة تهريب "مليونية" عبر مطار الخرطوم
    السودان.. إحباط محاولة تهريب "مليونية" عبر مطار الخرطوم

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 18/8/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 17/8/2018

    الليرة التركية تعاود الهبوط بعد "التهديد الجديد"

    تعرف علي أسعار صرف العملات الاجنبية مقابل الريال اليمني مساء يوم الخميس 2018/08/16م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "أبل" تخالف وصية مؤسسها وتضيف ميزة "غير مسبوقة"
    "أبل" تخالف وصية مؤسسها وتضيف ميزة "غير مسبوقة"

    نسخة ذهبية من "غالاكسي نوت 9" للأثرياء فقط

    تحذير علمي: هاتفك أقذر من "مقعد الحمام"

    ميزة "سحرية" في هاتف سامسونغ المقبل

    كيف تعرف أن هاتفك مخترق من قراصنة؟

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

انقلابٌ وشرعية يدعمها العالم وتجاوزات يرفضها اليمنيون
الأحد 6 مايو 2018 الساعة 14:54
يمن فويس
إلى قبل أيام لا أكثر كانت وزارة الخارجية الأمريكية أكدت على دعمها البنك المركز اليمني، في معرض تصريحات لها حول النهضة التي بدأ يشهدها البنك المركزي اليمني منذ الوديعة السعودية التي أمر بها العاهل السعودي محمد بن سلمان بن عبد العزيز، لدعم القطاع الاقتصادي اليمني وتفادي تدهور العملة المحلية مقابل العملات الأجنبية.

يجمع العالم كله على دعم شرعية الرئيس هادي، ويجدد دائماً الموقف الثابت في دعم الشرعية اليمنية وكذا استمرار المساعي لإنهاء الإنقلاب، تفضيلاً عبر الطرق السياسية السلمية لتفادي الخسائر المدنية التي يتسبب بها الإنقلابيون الحوثيون.

ولا يبدو أن الدعم الدولي للشرعية في اليمن قد تخلف في أي لحظة، خاصة وأن الرئيس عبد ربه منصور هادي ظل الوحيد الذي تتعلق فيه آمال الشعب اليمني، كونه المنهج الأول للشرعية في اليمن منذ انقلاب الحوثيين ومحاولتهم الاستفراد بالسلطة وإخضاع اليمنيين لحكم القوة.

تباينات في موقف المليشيات الحوثية المدعومة من غيران، ووضوح تام في عدم جديتها بالقبول بالحوارات السياسية طبقاً لما هو متعارف عليه في اليمن، وهذا كان مؤشره بادياً من خلال تأجيل المبعوث الأممي زيارته لليمن، أو بالأحرى الى صنعاء حيث تسيطر المليشيات الانقلابية.

يصف مراقبون موقف الشرعية اليمنية خلال الفترة  الحالية بأنه توضح أكثر للعالم، بينما بدأت الأخيرة  في ترسيخ ثابتها على الأراضي اليمنية، كبداية تسبق عودة الرئيس عبد ربه منصور هادي الى الأراضي اليمنية، وكل الخطوات في إطار التطبيع الشامل للأوضاع في المناطق المحررة وإعادة الخدمات وتوفير الأمن والاستقرار ودعم الجبهات العسكرية لمواجهة مليشيات الانقلاب.

الوضع القائم والثابت في الدعم الدولي للشرعية في اليمن، مترافقٌ اليوم مع محاولة للتجاوز في الدور المناط من قبل بعض الأطراف المحسوبة على  التحالف العربي في اليمن، وهي الامارات العربية المتحدة، الامر الذي أفضى الى  تأزم في العلاقات بين الحكومة الشرعية والامارات، وهذا تشكل خلال ارسال الامارات العربية المتحدة قوات عسكرية الى محافظة سقطرى أثناء توجد حكومة أحمد عبيد بن دغر في الجزيرة، وهو ما اعتبر تجاوزا استدعى تدخل السعودية عبر لجنة خاصة لحل الاشكالية التي تسببت بها الامارات.

دعم المجتمع الدولي لا يقتصر على التأييد لخطوات الشرعية التي تتخذها فيما يخص إحلال السلام في اليمن وحسب؛ بل إن الشجب الدولي لأعمال المليشيات الحوثية والانتههاكات التي تمارسها بشكل دائم، سواء على المستوى الداخلي من حيث قتل اليمنيين وتشريديهم واعتقالهم وإخفاءهم قسرياً، وكذا محاصرتهم، أو على المستوى الخارجي في شجب وإدانة تصعيد المليشيات الانقلابية واسمرارها في قصف المدن السعودية الآهلة بالسكان.

المتابعون للشأن اليمني يجزمون أن الشرعية تتطلع الى إيجاد حل سياسي يضمن تواجد كل الأطراف السياسية على الساحة اليمنية، الا أن المليشيات الانقلابية رافضة وتتعنت في مقابل أية حلول سياسية. وهذا ما يجعل الشرعية اليمنية تمثل مجمل الشعب اليمني، ويظهر حقيقة المليشيات الحوثية على أكمل وجه.

ستفضي التغيرات السياسية في البلاد الى  أمن وآمان لليمنيين، سواء كان ذلك عن طريق الحسم العسكري عبر الجيش الوطني والتحالف العربي، أو عبر حل سياسي ينهي حالة الحرب التي دشنتها المليشيات الحوثية قبل أربع سنوات وخسر فيها اليمن آلاف من أبنائه.

إقراء ايضاً