الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الذكرى السابعة لانتخاب فخامة رئيس الجمهورية محطات سبع في ظل حكمة ورؤية متفردة
    في يوم تاريخي مشرق كاشراقة الصباح بعد ليلا مظلم خرجت مبادرة خليجية لانهاء حكم عائلي دام سنوات حكم اليمن متفرد

    الذكرى السابعة لانتخاب فخامة رئيس الجمهورية .. محطات سبع في ظل حكمة ورؤية متفردة

    وزير الإعلام يطالب أمريكا بتصنيف مليشيا الحوثي كجماعة إرهابية ويحذر العالم من قنبلة موقوتة

    خلافات واتهامات متبادلة.. جبهة الحوثي تتهاوى

    أليجري يكشف سبب تفوق أتلتيكو مدريد على يوفنتوس

  • عربية ودولية

    ï؟½ مقتل 8 إرهابيين في سيناء
    قال الجيش المصري اليوم الأربعاء إن قواته قتلت ثمانية عناصر إرهابية خلال ملاحقة المشاركين في هجوم على ارتكاز أم

    بنس: إيران أكبر راعية للإرهاب في العالم

    استهداف قوة أمنية بعبوة ناسفة في مصر

    وارسو: إيران أخطر تهديد ولا سلام دون مواجهتها

    الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يعلن ترشحه لولاية خامسة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "
    لم تكن سلمى ذو العشرة أعوام تدرك أنها ستترك مقاعد الدراسة للأبد ، بعد أن دمرت الحرب مدرستها وحولتها إلى ركام ،

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

    الحكومة اليمنية تواصل صرف مرتبات المتقاعدين المدنيين رغم استمرار نهب المليشيا لارصدة الهيئة

    مستجدات الأزمة اليمنية وتدهور الوضع الإنساني في اليمن حقائق وأرقام فاضحة لحجم انتهاكات مليشيا الانقلاب الحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ محمد بن سلمان يصل إلى الصين في زيارة رسمية
    وصل ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز إلى بكين صباح اليوم في زيار

    ولي العهد السعودي يبدأ من باكستان جولة آسيوية

    خالد بن سلمان: أوهام النظام الإيراني بتركيع العرب لن تحدث

    ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان خلال إطلاقه محمية «شرعان» في محافظة العُلا شمال المملكة

    السعودية استمرار الدولة بحماية النزاهة ومكافحة الفساد مجلس الوزراء يوافق على اتفاقية بين السعودية والإمارات لتجنب الازدواج الضريبي

  • رياضة

    ï؟½ والد نيمار يقود مفاوضات خاصة مع ريال مدريد
    كشف تقرير صحفي فرنسي، أن والد البرازيلي نيمار جونيور، نجم باريس سان جيرمان، يلعب الدور الأكبر في عملية انتقال

    ريال مدريد يدمر مستقبل يوفيتش

    ريال مدريد يسقط أمام جيرونا بثنائية مفاجئة ويتراجع لثالث الليجا

    برشلونة مهدد بفقدان 3 لاعبين في الكلاسيكو!

    برشلونة يرفض التعاقد مع "رابيوت"

  • اقتصاد

    ï؟½ انعقاد اللقاء الموسع بين الحكومة اليمنية والبنك الدولي لاستعراض احتياجات اليمن في مرحلته الثالثة
    عقد في المقر الاقليمي للبنك الدولي في العاصمة المصرية القاهرة ، اليوم، لقاء موسع بين الحكومة اليمنية و البنك ا

    وزير التخطيط يبحث مع المدير الاقليمي للبنك الدولي حشد الجهود لإعادة الإعمار و التعافي الاقتصادي

    زمام لـ «الشرق الأوسط» الاحتياطيات بلغت 3.8 مليار دولار والحوثيون يحاولون نشر عملة مزيفة ودعم مالي من الاتحاد الاوربي

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية

    الاتحاد الأوروبي يرصد 600 مليون دولار لدعم الحكومة الشرعية

  • تكنولوجيا

    ï؟½ واتساب: وداعا للقروبات المزعجة
    يطرح «واتساب» قريباً تحديثاً جديداً، يخلصك من القروبات المزعجة، ويمكنك عبر 3 اختيارات، من انتقاء من ترغب مشارك

    سامسونغ تعلن عن حدث "الأول من نوعه" بعد 8 أيام

    فيس بوك تغلق حساباتواسعة مصدرها إيران

    فيسبوك تتحايل وتحصل على بيانات شخصية من اجهزة ابل

    ما هو أفضل هاتف ذكي في التقاط صور "سيلفي"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ البيان الاماراتية: إنذار دولي لميليشيا الحوثي
    قالت صحيفة البيان في افتتاحيتها ان ما قرره مجلس الأمن الدولي أول من أمس، في جلسته الخاصة لمناقشة الوضع في ال

    مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

انقلابٌ وشرعية يدعمها العالم وتجاوزات يرفضها اليمنيون
الأحد 6 مايو 2018 الساعة 14:54
يمن فويس
إلى قبل أيام لا أكثر كانت وزارة الخارجية الأمريكية أكدت على دعمها البنك المركز اليمني، في معرض تصريحات لها حول النهضة التي بدأ يشهدها البنك المركزي اليمني منذ الوديعة السعودية التي أمر بها العاهل السعودي محمد بن سلمان بن عبد العزيز، لدعم القطاع الاقتصادي اليمني وتفادي تدهور العملة المحلية مقابل العملات الأجنبية.

يجمع العالم كله على دعم شرعية الرئيس هادي، ويجدد دائماً الموقف الثابت في دعم الشرعية اليمنية وكذا استمرار المساعي لإنهاء الإنقلاب، تفضيلاً عبر الطرق السياسية السلمية لتفادي الخسائر المدنية التي يتسبب بها الإنقلابيون الحوثيون.

ولا يبدو أن الدعم الدولي للشرعية في اليمن قد تخلف في أي لحظة، خاصة وأن الرئيس عبد ربه منصور هادي ظل الوحيد الذي تتعلق فيه آمال الشعب اليمني، كونه المنهج الأول للشرعية في اليمن منذ انقلاب الحوثيين ومحاولتهم الاستفراد بالسلطة وإخضاع اليمنيين لحكم القوة.

تباينات في موقف المليشيات الحوثية المدعومة من غيران، ووضوح تام في عدم جديتها بالقبول بالحوارات السياسية طبقاً لما هو متعارف عليه في اليمن، وهذا كان مؤشره بادياً من خلال تأجيل المبعوث الأممي زيارته لليمن، أو بالأحرى الى صنعاء حيث تسيطر المليشيات الانقلابية.

يصف مراقبون موقف الشرعية اليمنية خلال الفترة  الحالية بأنه توضح أكثر للعالم، بينما بدأت الأخيرة  في ترسيخ ثابتها على الأراضي اليمنية، كبداية تسبق عودة الرئيس عبد ربه منصور هادي الى الأراضي اليمنية، وكل الخطوات في إطار التطبيع الشامل للأوضاع في المناطق المحررة وإعادة الخدمات وتوفير الأمن والاستقرار ودعم الجبهات العسكرية لمواجهة مليشيات الانقلاب.

الوضع القائم والثابت في الدعم الدولي للشرعية في اليمن، مترافقٌ اليوم مع محاولة للتجاوز في الدور المناط من قبل بعض الأطراف المحسوبة على  التحالف العربي في اليمن، وهي الامارات العربية المتحدة، الامر الذي أفضى الى  تأزم في العلاقات بين الحكومة الشرعية والامارات، وهذا تشكل خلال ارسال الامارات العربية المتحدة قوات عسكرية الى محافظة سقطرى أثناء توجد حكومة أحمد عبيد بن دغر في الجزيرة، وهو ما اعتبر تجاوزا استدعى تدخل السعودية عبر لجنة خاصة لحل الاشكالية التي تسببت بها الامارات.

دعم المجتمع الدولي لا يقتصر على التأييد لخطوات الشرعية التي تتخذها فيما يخص إحلال السلام في اليمن وحسب؛ بل إن الشجب الدولي لأعمال المليشيات الحوثية والانتههاكات التي تمارسها بشكل دائم، سواء على المستوى الداخلي من حيث قتل اليمنيين وتشريديهم واعتقالهم وإخفاءهم قسرياً، وكذا محاصرتهم، أو على المستوى الخارجي في شجب وإدانة تصعيد المليشيات الانقلابية واسمرارها في قصف المدن السعودية الآهلة بالسكان.

المتابعون للشأن اليمني يجزمون أن الشرعية تتطلع الى إيجاد حل سياسي يضمن تواجد كل الأطراف السياسية على الساحة اليمنية، الا أن المليشيات الانقلابية رافضة وتتعنت في مقابل أية حلول سياسية. وهذا ما يجعل الشرعية اليمنية تمثل مجمل الشعب اليمني، ويظهر حقيقة المليشيات الحوثية على أكمل وجه.

ستفضي التغيرات السياسية في البلاد الى  أمن وآمان لليمنيين، سواء كان ذلك عن طريق الحسم العسكري عبر الجيش الوطني والتحالف العربي، أو عبر حل سياسي ينهي حالة الحرب التي دشنتها المليشيات الحوثية قبل أربع سنوات وخسر فيها اليمن آلاف من أبنائه.

إقراء ايضاً