الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ إحالة أكثر من 105 قضية مخالفات بمكاتب صرافة إلى القضاء في عدن
    أحالت، أكثر من 105 قضية بشأن مخالفات محلات ومكاتب الصرافة التي تعمل بصفة غير قانونية وبدون تصاريح معتمدة من ال

    صعدة :الفرق الهندسية تنتزع أكثر من ألف لغم أرضي زرعتها المليشيا في البقع وكتاف

    مركز الملك سلمان يدشن مشروع الاستجابة الفورية في الأمن الغذائي باليمن يستفيد منه اكثر من مليون مواطن يمني

    الإرياني يحذر من مساعي حوثية لفصل آلاف الموظفين وتوطين عناصرها

    عقربي يطلع على استعدادات بدء عملية ترميم مبنى فرع وكالة الانباء اليمنية (سبأ) بعدن

  • عربية ودولية

    ï؟½ توجيهات ملكية بمحاسبة المقصّر بقضية خاشقجي "كائنا من كان"
    توجيهات ملكية بمحاسبة المقصّر بقضية خاشقجي "كائنا من كان"

    الجبير: سنلاحق كل المسؤولين عن مقتل خاشقجي

    بالصور.. "جنود مصريون في الهواء" بمناورات كبرى مع روسيا

    الجبير يؤكد حرص المملكة على محاسبة المسؤولين عن مقتل خاشقجي

    ماذا يعني انسحاب ترامب من المعاهدة النووية مع موسكو؟

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الرياض :انتفاضة اليمن
    قالت صحيفة الرياض في افتتاحيتها ان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أفشل المشروع الايراني أن يكون له (حزب

    بـ"الصرخة الزائفة" يسقط اليمنيون كل يوم... والحوثيون يحاولون "طهرنة" صنعاء ( تقرير)

    متحدث التحالف: إنشاء ممرات آمنة بين الحديدة وصنعاء

    القاعدة وإيران.. صفقة الإرهابيين ورعاتهم

    60 دقيقة أمطار "تغرق" مدينة جزائرية وأغلاق الكثير من الطرق

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي وولي العهد يعزيان أسرة جمال خاشقجي
    العاهل السعودي وولي العهد يعزيان أسرة جمال خاشقجي

    وزير العدل السعودي يعلّق على قضية جمال خاشقجي

    اختتام المناورات السعودية المصرية "تبوك 4"

    سقوط طائرة عسكرية سعودية.. واستشهاد طاقهما

    الملك سلمان يتلقى إتصالا هاتفيا من ترمب حول قضية اختفاء خاشقجي

  • رياضة

    ï؟½ كبار ريال مدريد يعارضون خطة بيريز
    كبار ريال مدريد يعارضون خطة بيريز

    خبر حزين لجماهير برشلونة.. عودة ميسي "أبعد مما أُعلن"

    اتهام مساعد مدرب تشيلسي بسلوك غير لائق وإنذار مورينيو

    برشلونة يعلن "القول الفصل" في عودة نيمار

    من أجل نجم إنتر.. ريال مدريد يخطط للتخلي عن مودريتش

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 23/10/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 23/10/2018

    السعودية توقع صفقات بخمسين مليار دولار في النفط والغاز والبنية التحتية

    دول الرباعية الاقتصادية تقعد اجتماعاً لدعم البنك المركزي اليمني

    الاعلام الاقتصادي:الموظف اليمني فقد ثلث الراتب الشهري خلال شهر فقط

    وزير الطاقة السعودي: لا ضمان لعدم ارتفاع أسعار النفط

  • تكنولوجيا

    ï؟½ خاصية جديدة في واتساب تضع حدا للإزعاج
    خاصية جديدة في واتساب تضع حدا للإزعاج

    كيف تسترد الصور المحذوفة من هواتف سامسونغ غالاكسي؟

    تسريبات تقنية تكشف قدرات مبتكرة قادمة بـ"غالاكسي إس 10"

    مزايا فريدة في سامسونغ "نوت 9" لن تجدها في هواتف "آيفون"

    لهذه الأسباب..لا تتسرع بشراء هاتف جديد وانتظر "آيفون" الرخيص

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

الحوثي يراوغ بالسلام بعد الهزائم المتتالية
الاثنين 28 مايو 2018 الساعة 16:29
يمن فويس
في الوقت الذي أعلن فيه وزير الخارجية اليمني خالد اليماني، أن الأمم المتحدة تلقت رسائل من الحوثيين تفيد بأنهم باتوا جاهزين لعملية السلام والانسحاب من المدن وتسليم السلاح إلى الدولة، استبعد محللون في جدية ذهاب الحوثي نحو التسوية السياسية كون قرارهم النهائي بيد إيران، ولذلك فإن التأثيرات الإقليمية ستدفع باتجاه إطالة أمد الصراع، مبينين أن إعلان الحوثي جاء للمراوغة بهدف إعادة ترتيب أوراقه من جديد.


وقال المحلل السياسي خالد الزعتر، إن العقلية الإيرانية لا تزال تتعامل بعقلية الأمس التي كانت في أوج ذروتها في عهد الرئيس باراك أوباما، عندما كانت تسعى إلى سكب الزيت على نار الأزمات واستخدامها كأوراق ضغط لتحقيق مكاسب سياسية ولتخفيف الضغط الدولي عليها.


خسارة القيادات

أضاف الزعتر أن الحوثيين يخسرون على مستوى الأرض وعلى مستوى القيادات وخاصة بعد أن استهدفت قوات التحالف العربي الكثير من القيادات الحوثية، كما أن قوات التحالف العربي باتت على مشارف الحديدة التي تعتبر منطقة إستراتيجية استفاد الحوثيون منها كثيرا في تهريب السلاح من إيران إلى الداخل اليمني.


  ولفت الزعتر إلى أن الهزائم المتتالية تجعل من إبداء الحوثيين الاستعداد للتسوية السياسية أقرب للمراوغة، فالحوثي يفتقد أوراق حسن النوايا التي تحتاجها مفاوضات السلام.


المرجعيات الدولية

أكد الباحث السياسي هشام بن عبدالعزيز الغنام، أن خطاب الحوثي مع الأمم المتحدة يرتكز على أنه مستعد للالتزام بالمرجعيات الدولية، لكن عندما يجلس على الطاولة سيغير كلامه أو ينسحب مثلما حدث بمشاورات الكويت.


وقال «الحوثي يريد أمرا من اثنين، إما الجلوس مع السعودية على طاولة مفاوضات علنية الأمر الذي لن تقبل به السعودية إلا بتنازلات حقيقية من طرف الحوثي، لأنها سبق أن أعطت الحوثي أكثر من فرصة ولكنه قابلها بالمماطلة والتلاعب، أو تشكيل حكومة مؤقتة معترف بها دولياً لكن ليس قبل تسليم الحوثي السلاح والانسحاب، ولكن من المهم معرفة أن المملكة تقف مع أي حل تقبل به الشرعية».


وأضاف الغنام قائلا «لابد من القول إن الخلاف دائم على ما تسميه الأمم المتحدة «التسلسل» بمعنى ما الذي يسبق الآخر الحل السياسي ثم الأمني أم العكس، وهذه المعضلة ستستمر معنا إذا لم يغير الحوثي سلوكه العدواني فعليا».

نقض العهود

قال رئيس المجلس الأعلى لأبناء محافظة صعدة الشيخ عبدالخالق فايز بشر إن جماعة الحوثي قامت بنقض العهود والمواثيق، مستشهدا بستة حروب خاضتها الدولة معهم تخلل كل حرب وساطة وهدنة نقضها الحوثي، كذلك 12 حربا مع القبائل تخللها اتفاقات وخانت المليشيات كل الاتفاقات، مبينا أن ما يتحدث عنه الحوثي حاليا هو محاولة لإعادة ترتيب الأوراق لحشد حشود جديدة هو بحاجة إليها بعد الهزائم المتتالية التي لحقت بميليشياته. 


بدوره، قال محافظ صعده هادي طرشان «ما عرفناه ويعرفه كل أبناء الشعب اليمني أن الحوثي يكذب كما يتنفس، وأنه لم يف بوعده، ولم يلتزم بعهدٍ من قديم الزمان، وأنه ينقض كل اتفاق لا يتوافق مع مشروعه قبل أن يجف حبر الاتفاق»، مؤكدا أن أفضل وسيلة لتنفيذ أي اتفاق معه هي التعامل معه بالقوة، فهي اللغة الوحيدة التي يعترف بها الحوثي والواقع شاهد على ذلك
إقراء ايضاً