الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ رئيس بلادنا يتسلم دعوة للمشاركة في القمة العربية في لبنان
    رئيس بلادنا يتسلم دعوة للمشاركة في القمة العربية في لبنان

    وزارة الأوقاف تدين تفجير مليشيا الحوثي الإرهابية للمساجد

    الرئيس الجيبوتي لوزير خارجية بلادنا: اليمن يمر بمرحلة صعبة لكنه سيتجاوزها

    مركز الملك سلمان للإغاثة يوقع اتفاقية تعاون لإعادة تأهيل الأطفال المجندين في اليمن

    اللواء تركي يتفقد مشروع صيانة الخط الناقل للمياه في مدينة الحوطة محافظة لحج

  • عربية ودولية

    ï؟½ بالصور.. "جنود مصريون في الهواء" بمناورات كبرى مع روسيا
    بالصور.. "جنود مصريون في الهواء" بمناورات كبرى مع روسيا

    الجبير يؤكد حرص المملكة على محاسبة المسؤولين عن مقتل خاشقجي

    ماذا يعني انسحاب ترامب من المعاهدة النووية مع موسكو؟

    صاروخ "بالخطأ" من مقاتلة للناتو يفجّر غضب الروس

    وفاة خاشقجي.. السعودية توقف 18 شخصا والتحقيقات مستمرة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الرياض :انتفاضة اليمن
    قالت صحيفة الرياض في افتتاحيتها ان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أفشل المشروع الايراني أن يكون له (حزب

    بـ"الصرخة الزائفة" يسقط اليمنيون كل يوم... والحوثيون يحاولون "طهرنة" صنعاء ( تقرير)

    متحدث التحالف: إنشاء ممرات آمنة بين الحديدة وصنعاء

    القاعدة وإيران.. صفقة الإرهابيين ورعاتهم

    60 دقيقة أمطار "تغرق" مدينة جزائرية وأغلاق الكثير من الطرق

  • شؤون خليجية

    ï؟½ العاهل السعودي وولي العهد يعزيان أسرة جمال خاشقجي
    العاهل السعودي وولي العهد يعزيان أسرة جمال خاشقجي

    وزير العدل السعودي يعلّق على قضية جمال خاشقجي

    اختتام المناورات السعودية المصرية "تبوك 4"

    سقوط طائرة عسكرية سعودية.. واستشهاد طاقهما

    الملك سلمان يتلقى إتصالا هاتفيا من ترمب حول قضية اختفاء خاشقجي

  • رياضة

    ï؟½ برشلونة يعلن "القول الفصل" في عودة نيمار
    برشلونة يعلن "القول الفصل" في عودة نيمار

    من أجل نجم إنتر.. ريال مدريد يخطط للتخلي عن مودريتش

    برشلونة يطمئن مشجعيه بعد إصابة ميسي: لا داعي للذعر

    صفقات برشلونة تقتحم الكلاسيكو بماضٍ مؤلم

    ساعة مدرب ريال مدريد حانت.. واسمان فقط بانتظار الإشارة

  • اقتصاد

    ï؟½ دول الرباعية الاقتصادية تقعد اجتماعاً لدعم البنك المركزي اليمني
    عقدت اللجنة الرباعية الاقتصادية بشأن اليمن المكونة من كل من: المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتح

    الاعلام الاقتصادي:الموظف اليمني فقد ثلث الراتب الشهري خلال شهر فقط

    وزير الطاقة السعودي: لا ضمان لعدم ارتفاع أسعار النفط

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 22/10/2018

    لأول مرة.. شركة "حشيش" تدخل البورصة

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تسريبات تقنية تكشف قدرات مبتكرة قادمة بـ"غالاكسي إس 10"
    تسريبات تقنية تكشف قدرات مبتكرة قادمة بـ"غالاكسي إس 10"

    مزايا فريدة في سامسونغ "نوت 9" لن تجدها في هواتف "آيفون"

    لهذه الأسباب..لا تتسرع بشراء هاتف جديد وانتظر "آيفون" الرخيص

    تطبيق "يتجسس" على أصدقائك في واتساب

    أبل تطرح جهازا جديدا في 30 أكتوبر

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

تسليم الحديدة.. خلافات حوثية حول عرض أممي
الأحد 17 يونيو 2018 الساعة 07:52
يمن فويس
كشفت مصادر وثيقة عن خلافات كبيرة بين قيادات ميليشيات الحوثي الانقلابية، على خلفية معركة الحديدة، والتعاطي مع عرض المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن غريفيث، الذي يزور العاصمة صنعاء حاليا.


وأفادت المصادر، وهي مقربة من قيادات حوثية، أن خلافا شديدا يحتدم بين قيادات الحوثي على مستوى الصف الأول، ويتمحور حول ما يجري في الحديدة، حيث ترى قيادات، على ضوء تهاوي دفاعاتهم هناك وخسائرهم المتلاحقة، أهمية عدم تضييع الفرصة التي وفرتها زيارة المبعوث الأممي والقبول بالعرض المقترح وتسليم المدينة، مقابل ضمانات (لم تحدد طبيعتها)، في حين يعارض آخرون ذلك بشدة، ويعتبرون أن "خروج الحديدة من سيطرتهم سلما أو حربا يعني نهايتهم".


وأشارت إلى أن ناطق الحوثيين، محمد عبدالسلام، وتصريحاته المسبقة بفشل مهمة المبعوث الأممي، وعدم القبول بمناقشة تسليم مدينة الحديدة، جاءت بناء على تلك الخلافات غير المعلنة، رغم أن غريفيث تلقى إشارات إيجابية من قيادات حوثية قبل زيارته بإمكانية مناقشة المقترح، بحسب ذات المصادر.


وأكدت أن الجناح الحوثي المعارض لمقترح تسليم الحديدة، هو على يقين أيضا من عدم قدرتهم عسكريا على إفشال العملية الجارية لتحريرها وانتزاع الميناء من قبضتهم، لكنهم يراهنون على حدوث أي تطورات خارجية (لم توضح ماهيتها) أو قدرتهم على الضغط بالملف الإنساني لوقف العملية، وأضافت أن "ناطق الحوثيين وجناح الرفض المساند له في إفشال مهمة المبعوث الأممي، يرون أن تسليم الحديدة ومينائها يقضي على وجودهم وينتزع أقوى أوراقهم في أي مفاوضات لفرض شروطهم".


وبحسب المصادر المقربة من قيادات حوثية، فإن المبعوث الأممي الذي وصل، السبت، إلى صنعاء، يصر على لقاء زعيم المتمردين، عبدالملك الحوثي، لمناقشته المقترحات التي يحملها لتجنيب مدينة وميناء الحديدة العملية العسكرية، وكيفية استلامها من الحوثيين، مؤكدة أن غريفيث لديه قناعة كاملة بأن القرار النهائي بيد زعيم الحوثيين والنظام الإيراني الداعم له، لذلك لم يعرض حتى الآن مقترحاته للقيادات الحوثية الأخرى.


وذكرت أن المبعوث الأممي ينتظر ترتيب لقاء له بزعيم الحوثيين، المتوقع أن يكون كالعادة عبر دائرة تلفزيونية مغلقة، ولم يتم التحقق من موعد اللقاء حتى الآن.


ويسعى غريفيث إلى إقناع زعيم الحوثيين بالقبول بتسليم مدينة الحديدة سلميا، بموجب مقترحات يحملها، ولم يتم الكشف عنها، على أن يكون ذلك مقدمة لحل سياسي شامل.


وأطلق الجيش الوطني والمقاومة، بإسناد من قوات التحالف، الأربعاء، عملية عسكرية لتحرير مدينة الحديدة، وتحقق العملية تقدما ميدانيا كبيرا ومستمرا، حيث تقترب من استكمال السيطرة على مطار الحديدة الذي يبعد عن مينائها أقل من 10 كلم فقط.

إقراء ايضاً