الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ أبعاد»: سلام اليمن.. هل يولد في السويد؟
    حذر مركز «أبعاد» للدراسات الإستراتيجية أمس (الثلاثاء) من خطورة عدم التوصل إلى اتفاق سلام يعيد مؤسسات الدولة وت

    ولي العهد السعودي يؤكد دعم بلاده للوصول إلى حل سياسي للأزمة اليمنية

    السفير الامريكي تولر :وفد الحكومة اليمنية يمثل شتى أرجاء اليمن

    الحوثيون يشددون اجراءاتهم الأمنية في شوارع العاصمة تحسبًا لتمرد شعبي

    بتهمة التقاعس عن "الصرخة".. الحوثيون يهددون مدراء مدارس بالعزل من وظائفهم

  • عربية ودولية

    ï؟½ بومبيو يحذر: إذا لم نردع إيران سنعرض شعوبنا للخطر
    بومبيو يحذر: إذا لم نردع إيران سنعرض شعوبنا للخطر

    الحكومة الفلسطينية تستنكر اقتحام الاحتلال لمقر وكالة الأنباء "وفا"

    الجامعة العربية تحذر البرازيل من أن نقل سفارتها للقدس قد يضر بالعلاقات

    "أشباح إيران".. تقرير يكشف خطط طهران الإرهابية في البلقان

    لبنان يحبط هجمات داعش على الجيش ومسيحيين ودور عبادة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 
    وأعلن متحدث باسم العائلة وفاة الرئيس الأميركي السابق جورج إتش.دبليو الذي كان يعاني من عدة أمراض. 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية تعلن عن تأسيس كيان لدول البحر الأحمر لتعزيز الأمن والتنمية وحماية التجارة العالمية
    أُعلن، اليوم (الأربعاء)، في السعودية، الاتفاق على فكرة تأسيس كيان لدول البحر الأحمر، بمبادرة من خادم الحرمين ا

    الملك سلمان يفتتح القمة الخليجية بالرياض

    الرياض تحتضن القمة الخليجية الـ39 اليوم

    "الجوازات السعودية " تدشن حملتها التوعوية السنوية لموسم العمرة

    هذه شروط الإقامة لـ 10 سنوات بالإمارات للوافدين

  • رياضة

    ï؟½ معارك تنتظر كبار دوري الأبطال.. وليفربول أمام "الخطر الأكبر"
    معارك تنتظر كبار دوري الأبطال.. وليفربول أمام "الخطر الأكبر"

    مانشستر يونايتد يرفض "هدية اليوفي".. ويهزم نفسه

    ريال مدريد ينتظر ختام مونديال الأندية لإبرام صفقة أرجنتينية

    إنييستا يرد على بيليه بتصريح ناري ينصف ميسي

    9 و35.. رقما صلاح الرائعان في "أنفيلد"

  • اقتصاد

    ï؟½ مقارنة براتبك الشهري.. كم يجني الأثرياء من أموال؟
    مقارنة براتبك الشهري.. كم يجني الأثرياء من أموال؟

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 12/12/2018

    ارتفاع سعر النفط بعد توقعات الإنتاج

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 11/12/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 10/12/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ سامسونغ تغلق مصنع لإنتاج الهواتف في الصين
    سامسونغ تغلق مصنع لإنتاج الهواتف في الصين

    سوار ينقذ آلاف الأرواح من الموت المفاجئ الناتج عن الصرع

    سامسونغ تكشف عن هاتف جديد بميزة غير مسبوقة

    حرب الهواتف الذكية.. الصين تصفع "الآيفون الأميركي"

    صدمة ماذا يحدث في "واتس آب ..انهيار تقنية تتفاخر بها دوما

  • جولة الصحافة

    ï؟½ افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)
    فرصة جديدةتحت هذا العنوان افتتاحية الرياض رات ان لا يمكن التنبؤ بما يمكن أن تخرج به محادثات السويد معللا ذلك ا

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

جلسة لمجلس الأمن اليوم حول اليمن وغريفيث يقدم إفادته
الاثنين 18 يونيو 2018 الساعة 10:04
مارتن غريفيث
يمن فويس
يعقد مجلس الأمن الدولي، اليوم الاثنين، جلسة مغلقة حول اليمن يدلي خلالها المبعوث الأممي الخاص مارتن غريفيث بإفادة يحيط خلالها أعضاء المجلس علماً بتفاصيل خطته الشاملة للسلام في اليمن، التي وعد بتقديمها بعد شهرين من إحاطته الأولى في 17 من أبريل الماضي.

وفي غضون ذلك، أفادت مصادر أممية أن محادثات غريفيث في صنعاء مع ميليشيات الحوثي بشأن الحديدة لم تفض إلى أي تقدم، وذكرت أن المبعوث الأممي سيغادر العاصمة صنعاء اليوم بعد زيارة استمرت 3 أيام.

وأفادت الأنباء بأن مباحثات غريفيث مع قيادات الميليشيات لم تحقق أية نتائج، حيث رفضوا الانسحاب من ميناء الحديدة وتسليمه لإشراف أممي، وطالبوا بمزيد من الوقت لدراسة مقترح المبعوث الأممي.

جهود غريفيث الدبلوماسية لتحرير الحديدة كانت محل ترحيب من الحكومة الشرعية التي اشترطت أي حل للأزمة الراهنة يجب أن يتوافق مع المرجعيات الثلاث المعترف بها دولياً.

الحكومة اليمنية حملت الانقلابيين مسؤولية أي انعكاسات خطيرة على الصعيدين الإنساني والسياسي بسبب تعنتها وعدم تجاوبها مع الجهود الدولية، وأكدت إصرارها على تحرير محافظة الحديدة وكامل المناطق اليمنية التي تسيطر عليها الميليشيات الحوثية.

كما استنكرت الشرعية اليمنية ممارسات الميليشيات تجاه الحديدة ومناطق الساحل من خلال زرع الألغام في الشوارع والمؤسسات الحكومية والأحياء السكنية، ومنع السكان من الخروج من المناطق القريبة من العمليات العسكرية.

إقراء ايضاً