الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مقتل قياديين و15 عنصراً من مليشيا الحوثي في تجدد المعارك بمديرية الملاجم بالبيضاء
    مقتل قياديين و15 عنصراً من مليشيا الحوثي في تجدد المعارك بمديرية الملاجم بالبيضاء

    اللواء الركن علي مقبل صالح يبعث برقية تهنئة للرئيس عبدربه منصور هادي بمناسبة عيد الأضحى

    الحديدة :فرق هندسية تفكك مئات الألغام في الدريهمي

    22 قتيلا من الحوثيين بغارات للتحالف في الدريهمي

    محافظ تعز يتفقد الجرحى في هيئة مستشفى الثورة

  • عربية ودولية

    ï؟½ الحجيج يرمون الجمرات بأول أيام التشريق
    الحجيج يرمون الجمرات بأول أيام التشريق

    فضيحة جديدة تكشف حقيقة طائرة "كوثر" الإيرانية

    "كوثر" .. عيدية نظام الملالي للإيرانيين "في عز الأزمة"

    بالصور.. أمطار غزيرة على مكة عشية الوقوف بعرفة

    سجون حزب الله السرية.. تفاصيل وشهادات مرعبة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ الحج يبدأ.. و"مكة مغلقة"
    الحج يبدأ.. و"مكة مغلقة"

    السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية

    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

  • رياضة

    ï؟½ ميسي ولقب أفضل لاعب أوروبي.. مفاجأة "صاعقة" أخرى
    ميسي ولقب أفضل لاعب أوروبي.. مفاجأة "صاعقة" أخرى

    بيل "يصول ويجول" بعد رحيل رونالدو

    حارس كييفو يشكر "الأسطورة" رونالدو.. بعد أن كسر أنفه

    بين راحلين ومعتزلين.. تعرف إلى آخر تشكيلة ملكية دون رونالدو

    جماهير يوفنتوس تهاجم رونالدو

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 22/8/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 22/8/2018

    انتقادات ترامب للمركزي الأميركي تهبط بالدولار

    إيران تتأزم اقتصاديا.. وتستنجد بالاتحاد الأوروبي

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 19/8/2018

    السودان.. إحباط محاولة تهريب "مليونية" عبر مطار الخرطوم

  • تكنولوجيا

    ï؟½ ملفات خطرة تصل إلى بريدك الإلكتروني.. فاحذرها
    ملفات خطرة تصل إلى بريدك الإلكتروني.. فاحذرها

    "الهواتف الغبية" تزدهر.. والعالم يعود إلى "أيامه الأجمل"

    احذر.. واتساب "قد يخذلك" قبل 12 نوفمبر

    "أبل" تخالف وصية مؤسسها وتضيف ميزة "غير مسبوقة"

    نسخة ذهبية من "غالاكسي نوت 9" للأثرياء فقط

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

رئيس الحكومة الإثيوبي كان المستهدف في انفجار أديس أبابا
السبت 23 يونيو 2018 الساعة 19:44
رئيس الوزراء الأثيوبي
يمن فويس
أعلن أحد منظمي التجمع الذي أصيب فيه 83 شخصا بجروح، السبت، في أديس أبابا بعد انفجار قنبلة يدوية، أن رئيس الحكومة أبي أحمد كان المستهدف، وأن الشرطة أوقفت المهاجم.

وكان سيوم تيشومي موجودا في المكان عندما لاحظ شجارا في مكان قريب ورأى شخصاً يحاول إلقاء قنبلة يدوية على المنصة التي كان يقف عليها أبي فور انتهاء كلمته أمام عشرات آلاف الأشخاص في وسط العاصمة.

وتابع سيوم لوكالة فرانس برس "في تلك اللحظة هجم عليه أربعة عناصر أو أكثر من الشرطة وانفجرت القنبلة خلال العراك".

ولم يؤكد أي مسؤول حكومي أن أبي كان المستهدف.

وقال مدير مكتب رئيس وزراء إثيوبيا، السبت، إن هجوم أديس أبابا الذي استهدف تجمعاً سياسياً، بحضور رئيس الوزراء، نجم عن قنبلة وأسفر عن سقوط 83 مصاباً على الأقل ولا قتلى.

وكان رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، قال في وقت سابق إن "بضعة أفراد" قتلوا، وأصيب آخرون في الانفجار الذي وقع في العاصمة أديس أبابا.

وفي كلمة تلفزيونية عقب الانفجار، قال أبي إن ما حدث "محاولة غير ناجحة لقوى لا تريد أن ترى إثيوبيا متحدة".

وكان قد تم تنظيم التجمع تأييداً لرئيس الوزراء الجديد، وقال أحد منظميه إن الانفجار ناجم عن قنبلة.

وقد سبب الانفجار حالة من الهلع، حيث تحول التجمع بعد ذلك إلى تظاهرة ضد الحكومة.

ومنذ أن تولى مهامه على رأس الحكومة في إثيوبيا، أجرى أبي تغييرات كبيرة في البلاد، حيث أفرج عن عدد كبير من المعارضين واتخذ إجراءات لتحرير الاقتصاد.

وكان أبي تولى رئاسة الحكومة خلفاً لهايلي ميريام ديسيلين الذي استقال وسط موجة من الاحتجاجات بقيادة أكبر مجموعتين عرقيتين في البلاد.

إقراء ايضاً