الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ جرحى بقذيفة أطلقها الحوثيون استهدفت مستشفى الثورة بتعز
    جرحى بقذيفة أطلقها الحوثيون استهدفت مستشفى الثورة بتعز

    مسلحون مجهولون يختطفون الصحفي كمال الشاوش من أحد المقاهي بمحافظة الحديدة

    ألوية العمالقة تطهر مزارع وجيوب المليشيات الحوثية غرب الدريهمي

    في ظل صمت المنظمات الحقوقية الدولية مليشيا الحوثي تقوم بنهب مستودع منظمة الهجرة الدولية

    الحوثيون يستولون على ألفي سلة غذائية مخصصة للمحتاجين

  • عربية ودولية

    ï؟½ واشنطن تتوعد أنقرة: إطلاق القس أو عقوبات أخرى
    واشنطن تتوعد أنقرة: إطلاق القس أو عقوبات أخرى

    أميركا تحذر من أسلحة روسيا الفضائية الجديدة

    قتلى بانفجار قنبلة في "صدر بغداد"

    خامنئي يعترف: "خطأ فادح" السبب في مشكلات إيران

    الأردن.. انتهاء العملية الأمنية في السلط

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى
    السعودية ترصد هلال ذي الحجة.. وتعلن أول أيام عيد الأضحى

    موعد عيد الأضحى وفقا لتحري الهلال بالسعودية

    الدور الإغاثي والإنساني السعودي لمحافظة المهرة وإعادة تطبيع الحياة فيها

    مصادر أسترالية : أمريكا تستعد لقصف منشآت ايران النووية

    تحرير الحديدة.. خطوة إنسانية جبارة وضربة قاصمة للحوثي

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية
    السعودية.. إحباط مخطط إرهابي لأحد عناصر داعش في البكيرية

    العاهل السعودي يستقبل الرئيس المصري في "نيوم"

    أمر ملكي باستضافة 1000 من ذوي شهداء فلسطين لإداء مناسك الحج

    إدانة عربية حقوقية للتدخل الكندي في الشأن السعودي

    المملكة تستدعي سفيرها في كندا وتعتبر السفير الكندي "غير مرغوب فيه "

  • رياضة

    ï؟½ 7 أرقام قياسية تنتظر ميسي في غياب رونالدو
    7 أرقام قياسية تنتظر ميسي في غياب رونالدو

    منذ بداية القرن.. أول خسارة لريال مدريد في نهائي قاريّ

    معطيات جديدة بقضية صلاح.. مفاجأة بشأن مصور الفيديو وأهدافه

    راموس يفتح النار على رونالدو بعد تصريحاته عن "العائلة"

    نجم برشلونة يضع العملاق الكتالوني في حيرة

  • اقتصاد

    ï؟½ الليرة التركية تعاود الهبوط بعد "التهديد الجديد"
    الليرة التركية تعاود الهبوط بعد "التهديد الجديد"

    تعرف علي أسعار صرف العملات الاجنبية مقابل الريال اليمني مساء يوم الخميس 2018/08/16م

    الذهب يهبط ويسجل أدنى مستوى مع صعود الدولار

    الدولار "يحلّق" واليورو يهبط بسبب الليرة التركية

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 15/8/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ كيف تبعث رسالة واتساب من دون حفظ الرقم؟
    كيف تبعث رسالة واتساب من دون حفظ الرقم؟

    حيلة بسيطة جدا لتحميل فيديوهات فيسبوك على هاتفك

    هل ترى مشهدا وتشعر أنه مكرر.. تفسير بسيط للظاهرة العجيبة

    سامسونغ تلمح للهاتف "المطوي".. وتوقعات بموعد طرحه

    "فضيحة" تهزّ غوغل وتطال مستخدمي أبل وأندرويد

  • جولة الصحافة

    ï؟½ لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس
    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

    إنفوغرافيك.. خسوف القرن.. كيف وأين ومتى؟

    تحديد موعد عيد الأضحى "فلكيا"

    لقطات لطرد صحفي من مؤتمر ترامب وبوتن.. فما السبب؟

    “واحة الإحساء” السعودية ” على لائحة التراث العالمي لليونسكو

تورط حزب الله في اليمن يؤزم علاقات لبنان الخارجية
الاثنين 16 يوليو 2018 الساعة 08:45
يمن فويس
تتكشف باستمرار تورطات ميليشيا حزب الله اللبنانية بشكل مستمر في اليمن، عبر دعم الانقلابيين الحوثيين عسكريا وفكريا ولوجستيا، رغم محاولات أمينها العام حسن نصرالله، التملّص من الوقائع التي يعلن عنها التحالف العربي والحكومة الشرعية من حين لآخر، منها مقتل العناصر، والكشف عن التجهيزات العسكرية المقدمة للحوثيين من الحزب، إلى جانب التدريب ووجود خبراء الصواريخ الذين لقي بعضهم مصرعهم إثر غارات جوية.


عقوبات دولية

يشير مراقبون وخبراء في الشأن السياسي إلى أن مسألة محاصرة إيران وحزب الله في المنطقة لن تقتصر على الساحة السورية فحسب، بل ستمتد إلى مناطق أخرى، بحيث لم يعد بإمكان اليمن السكوت عن ممارسات حزب الله، وذلك بعد اللهجة الحادة التي خاطب فيها وزير الخارجية خالد اليماني نظيره اللبناني، جبران باسيل، عن خطوات تصعيدية مقبلة لمواجهة تدخل الحزب اللبناني السافر في اليمن، عبر مزيد من فضح ممارساته في المحافل العربية والدولية، معربا عن أمله في تحرك الحكومة اللبنانية لكف يد هذه الميليشيات. 


وأوضحت التقارير أن هذه اللهجة الدبلوماسية الحادة وضعت الحكومة اللبنانية أمام مهامها بعد رسالة اليماني، باعتبار وجود دعم عربي ودولي للحكومة اليمنية الشرعية في مواقفها، بكف أي تدخل إيراني في الأزمة اليمنية. ووصف المراقبون رسالة اليماني بأنها واضحة وبعيدة عن التمليحات غير المباشرة، وتضع الحكومة اللبنانية أمام مسؤولية كبح جماح هذا الحزب الذي يُشكّل تهديدا للسيادة اللبنانية، فضلا عن خرقه ميثاق العمل العربي المشترك، والتدخل السافر في الشؤون الداخلية لدول المنطقة.


الاستخفاف بالملاحقات


من جانبه وكعادته، اتخذ حزب الله هذه المطالبات على محمل الاستخفاف، وتعامل معها كما يتعامل مع فرض العقوبات الأميركية التي عدّها غير مؤثرة عليه، نافيا في الوقت ذاته التدخل العسكري في اليمن.


وطبقا لمصادر سياسية فإن الاستخفاف بالموضوع سيعرض البلاد لمتاعب وتدابير تصعيدية، يمكن أن يتم اتخاذها من الجامعة العربية والأمم المتحدة، إذ إن سياسة «النأي بالنفس الضبابية»، تبقى حبرا على ورق، باعتبار عدم وجود اتفاقات واضحة تلزم حزب الله بعدم التدخل الخارجي، وغياب أي إجراءات تقنع المجتمع الدولي والعربي، مما يهدد بتعاط سلبي مع الحكومة الجديدة التي قد تولد قريبا وستكون أمامها صياغة بيان وزاري لا يمكن أن يتجاهل مسألة تدخلات الحزب الخارجية، وتهديده أمن الدول عربية.


وكان نصر الله​ في آخر خطاباته تمنّى أن يكون جنديا مقاتلا في الساحل الغربي لليمن، تحت إمرة من سمّاه «القائد الشجاع» ​عبدالملك الحوثي​، مما يعني أن هناك اعترافا ضمنيا من الحزب بالتدخل في اليمن.


ولوحظ في الفترة الأخيرة، ظهور دعم حزب الله المكشوف للحوثيين بالسلاح والخبراء والمال والإعلام، بعد أن تم الكشف عن قتلاه في أكثر من جبهة يمنية.

إقراء ايضاً