الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ تحركات حوثية لإقالة وزراء محسوبين على “المؤتمر” في حكومة بن حبتور
    قالت مصادر مطلعة في صنعاء ان “رئيس ما يسمى اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي، يقف خلف تحركات حوثية تهدف إل

    وسط غياب تامّ لمنظمات الأمم المتحدة..ناطق التحالف دعم الشرعية يوضح مهامّ خلية أزمة إعصار لبان في اليمن

    اللواء تركي يدشن مخيم العيون الجراحي في مستشفى الوهط بمحافظة لحج

    برئاسة المخلافي ....اجتماع أمني وعسكري بتعز يناقش استكمال عملية تحرير المحافظة من المليشيا

    الكتل البرلمانية بمجلس النواب تشيد بنتائج التحقيقات التي أجرتها النيابة العامة السعودية بشأن الصحفي خاشقجي

  • عربية ودولية

    ï؟½ الجبير يؤكد حرص المملكة على محاسبة المسؤولين عن مقتل خاشقجي
    الجبير يؤكد حرص المملكة على محاسبة المسؤولين عن مقتل خاشقجي

    ماذا يعني انسحاب ترامب من المعاهدة النووية مع موسكو؟

    صاروخ "بالخطأ" من مقاتلة للناتو يفجّر غضب الروس

    وفاة خاشقجي.. السعودية توقف 18 شخصا والتحقيقات مستمرة

    السعودية تعلن وفاة الصحفي جمال خاشقجي وتؤكد محاسبة كافة المتورطين بقضيته

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الرياض :انتفاضة اليمن
    قالت صحيفة الرياض في افتتاحيتها ان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن أفشل المشروع الايراني أن يكون له (حزب

    بـ"الصرخة الزائفة" يسقط اليمنيون كل يوم... والحوثيون يحاولون "طهرنة" صنعاء ( تقرير)

    متحدث التحالف: إنشاء ممرات آمنة بين الحديدة وصنعاء

    القاعدة وإيران.. صفقة الإرهابيين ورعاتهم

    60 دقيقة أمطار "تغرق" مدينة جزائرية وأغلاق الكثير من الطرق

  • شؤون خليجية

    ï؟½ وزير العدل السعودي يعلّق على قضية جمال خاشقجي
    وزير العدل السعودي يعلّق على قضية جمال خاشقجي

    اختتام المناورات السعودية المصرية "تبوك 4"

    سقوط طائرة عسكرية سعودية.. واستشهاد طاقهما

    الملك سلمان يتلقى إتصالا هاتفيا من ترمب حول قضية اختفاء خاشقجي

    خالد بن سلمان : التحقيقات ستكشف الوقائع.. وسلامة خاشقجي أولوية

  • رياضة

    ï؟½ صفقات برشلونة تقتحم الكلاسيكو بماضٍ مؤلم
    صفقات برشلونة تقتحم الكلاسيكو بماضٍ مؤلم

    ساعة مدرب ريال مدريد حانت.. واسمان فقط بانتظار الإشارة

    رونالدو وميسي والكلاسيكو.. مشهد لم يحدث منذ 11 عاما

    رونالدو يحصد أولى جوائزه مع يوفنتوس

    مدرب برشلونة يعلّق على عودة نيمار

  • اقتصاد

    ï؟½ لأول مرة.. شركة "حشيش" تدخل البورصة
    لأول مرة.. شركة "حشيش" تدخل البورصة

    الذهب يصعد مع هبوط الدولار

    الذهب يواصل مكاسبه

    النفط يهبط وسط مخاوف من تصاعد الخلاف التجاري

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الخميس 18/10/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ مزايا فريدة في سامسونغ "نوت 9" لن تجدها في هواتف "آيفون"
    مزايا فريدة في سامسونغ "نوت 9" لن تجدها في هواتف "آيفون"

    لهذه الأسباب..لا تتسرع بشراء هاتف جديد وانتظر "آيفون" الرخيص

    تطبيق "يتجسس" على أصدقائك في واتساب

    أبل تطرح جهازا جديدا في 30 أكتوبر

    أخيرا.. آيفون "الرخيص" يصل الأسواق

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

تورط حزب الله في اليمن يؤزم علاقات لبنان الخارجية
الاثنين 16 يوليو 2018 الساعة 08:45
يمن فويس
تتكشف باستمرار تورطات ميليشيا حزب الله اللبنانية بشكل مستمر في اليمن، عبر دعم الانقلابيين الحوثيين عسكريا وفكريا ولوجستيا، رغم محاولات أمينها العام حسن نصرالله، التملّص من الوقائع التي يعلن عنها التحالف العربي والحكومة الشرعية من حين لآخر، منها مقتل العناصر، والكشف عن التجهيزات العسكرية المقدمة للحوثيين من الحزب، إلى جانب التدريب ووجود خبراء الصواريخ الذين لقي بعضهم مصرعهم إثر غارات جوية.


عقوبات دولية

يشير مراقبون وخبراء في الشأن السياسي إلى أن مسألة محاصرة إيران وحزب الله في المنطقة لن تقتصر على الساحة السورية فحسب، بل ستمتد إلى مناطق أخرى، بحيث لم يعد بإمكان اليمن السكوت عن ممارسات حزب الله، وذلك بعد اللهجة الحادة التي خاطب فيها وزير الخارجية خالد اليماني نظيره اللبناني، جبران باسيل، عن خطوات تصعيدية مقبلة لمواجهة تدخل الحزب اللبناني السافر في اليمن، عبر مزيد من فضح ممارساته في المحافل العربية والدولية، معربا عن أمله في تحرك الحكومة اللبنانية لكف يد هذه الميليشيات. 


وأوضحت التقارير أن هذه اللهجة الدبلوماسية الحادة وضعت الحكومة اللبنانية أمام مهامها بعد رسالة اليماني، باعتبار وجود دعم عربي ودولي للحكومة اليمنية الشرعية في مواقفها، بكف أي تدخل إيراني في الأزمة اليمنية. ووصف المراقبون رسالة اليماني بأنها واضحة وبعيدة عن التمليحات غير المباشرة، وتضع الحكومة اللبنانية أمام مسؤولية كبح جماح هذا الحزب الذي يُشكّل تهديدا للسيادة اللبنانية، فضلا عن خرقه ميثاق العمل العربي المشترك، والتدخل السافر في الشؤون الداخلية لدول المنطقة.


الاستخفاف بالملاحقات


من جانبه وكعادته، اتخذ حزب الله هذه المطالبات على محمل الاستخفاف، وتعامل معها كما يتعامل مع فرض العقوبات الأميركية التي عدّها غير مؤثرة عليه، نافيا في الوقت ذاته التدخل العسكري في اليمن.


وطبقا لمصادر سياسية فإن الاستخفاف بالموضوع سيعرض البلاد لمتاعب وتدابير تصعيدية، يمكن أن يتم اتخاذها من الجامعة العربية والأمم المتحدة، إذ إن سياسة «النأي بالنفس الضبابية»، تبقى حبرا على ورق، باعتبار عدم وجود اتفاقات واضحة تلزم حزب الله بعدم التدخل الخارجي، وغياب أي إجراءات تقنع المجتمع الدولي والعربي، مما يهدد بتعاط سلبي مع الحكومة الجديدة التي قد تولد قريبا وستكون أمامها صياغة بيان وزاري لا يمكن أن يتجاهل مسألة تدخلات الحزب الخارجية، وتهديده أمن الدول عربية.


وكان نصر الله​ في آخر خطاباته تمنّى أن يكون جنديا مقاتلا في الساحل الغربي لليمن، تحت إمرة من سمّاه «القائد الشجاع» ​عبدالملك الحوثي​، مما يعني أن هناك اعترافا ضمنيا من الحزب بالتدخل في اليمن.


ولوحظ في الفترة الأخيرة، ظهور دعم حزب الله المكشوف للحوثيين بالسلاح والخبراء والمال والإعلام، بعد أن تم الكشف عن قتلاه في أكثر من جبهة يمنية.

إقراء ايضاً