الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مجلس النواب يوجه الحكومة بوقف التعامل مع المبعوث الأممي جريفيت (وثائق)
    مجلس النواب يوجه الحكومة بوقف التعامل مع المبعوث الأممي جريفيت (وثائق)

    رئيس الوزراء يلتقي السفير أرون ويبحث معه تطورات اتفاق ستوكهولم

    رئيس الجمهورية يتلقى برقية تهنئة من الرئيس الموريتاني بمناسبة العيد الوطني الـ 29 للجمهورية اليمنية

    رئيس الجمهورية يتلقى برقية تهنئة من الملك سلمان بمناسبة العيد الوطني الـ 29 للجمهورية اليمنية

    رئيس الجمهورية يتسلم أوراق اعتماد السفير الأمريكي لدى بلادنا

  • عربية ودولية

    ï؟½ الأمم المتحدة تعترف: إرهابيون مطلوبون دوليا يقاتلون في ليبيا
    الأمم المتحدة تعترف: إرهابيون مطلوبون دوليا يقاتلون في ليبيا

    بومبيو يرجح وقوف إيران وراء اعتداءات الخليج

    نائب رئيس المجلس العسكري السوداني: لن نجامل في أمن واستقرار السودان

    مصر.. جرحى بانفجار عبوة قرب المتحف الكبير في الجيزة

    مسؤول أميركي يؤكد "هجوم المنطقة الخضراء".. ويتوعد بالرد

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب
    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

  • شؤون خليجية

    ï؟½ مجلس الوزراء السعودي يقر نظام الإقامة المميزة
    مجلس الوزراء السعودي يقر نظام الإقامة المميزة

    إدانة عربية واسعة لاستهداف محطتي ضخ النفط بالرياض

    السعودية.. الموافقة رسميا على "نظام الإقامة المميزة"

    الثلاثاء أول رمضان في 3 بلدان عربية

    بيان من المحكمة السعودية العليا بشأن هلال رمضان

  • رياضة

    ï؟½ دي ليخت يلمح إلى وجهته المقبلة رغم "تعقيدات وكيله"
    دي ليخت يلمح إلى وجهته المقبلة رغم "تعقيدات وكيله"

    مارادونا يطالب بمقاطعة فيلم عن حياته.. ويغضب من العنوان

    تصريح مبابي "يقلق" باريس.. والنادي يؤكد استمراره

    نيمار يتجاهل "ليلة مبابي".. ويختار ريهانا

    مبابي يفتح باب التكهنات عن مسؤوليات في "مكان آخر"

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يتراجع في ظل مكاسب الدولار
    الذهب يتراجع في ظل مكاسب الدولار

    النفط يرتفع غداة اجتماع "أوبك"

    الدولار يبدأ أسبوعا جديدا في مصر.. بتراجع

    اتفاق لصرف الدفعة الأخيرة لمصر من قرض الـ 12 مليار

    النفط يرتفع لرابع جلسة على التوالي

  • تكنولوجيا

    ï؟½ غوغل توجه ضربة قاصمة لهواوي بـ"الحرمان من خدماتها"
    غوغل توجه ضربة قاصمة لهواوي بـ"الحرمان من خدماتها"

    كيف سيتأثر مالك هاتف هواوي من "قطيعة غوغل"؟

    "آيفون XR".. أبل تفاجئ الجميع بـ"ألوان غير مسبوقة"

    أفضل 5 هواتف ذكية تدعم الجيل الخامس من الاتصالات

    العفو الدولية تطالب إسرائيل بإجراءات ضد اختراق واتساب

  • جولة الصحافة

    ï؟½ طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب
    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

    فتوى جديدة لعراب الإرهاب.. الغرياني: الميليشيات أولى من الحج

    ماكرون: لن نتهاون في مواجهة "الإسلام السياسي"

    العالم "حزين" بعد حريق نوتردام.. وتضامن واسع مع فرنسا

مناورة مكشوفة للحوثي باستجداء الهدنة
الجمعة 3 أغسطس 2018 الساعة 10:42
يمن فويس

وسط انتصارات القوات المشتركة المدعومة بقوات التحالف لدعم الشرعية في اليمن، بجبهات الساحل الغربي وصعدة، كررت جماعة الحوثي الانقلابية دعوتها للحكومة الشرعية والتحالف، إلى التجاوب مع مبادرة الهدنة والتي أعلنها رئيس ما يسمى اللجنة الثورية العليا محمد علي الحوثي، قبل أيام.آ 


جاء ذلك في تغريدة على توتير لرئيس العلاقات الخارجية في جماعة الحوثي، ونائب وزير الخارجية في حكومة الانقلاب بصنعاء حسين العزي، زاعما أن المبادرة، تستهدف تحقيق السلام.آ 


واستجدى العزي في تغريدته الطرف الآخر، بما وصفه «رد التحية بمثلها»، في إشارة إلى مبادرة الهدنة التي لم تحظ بأي اهتمام أو رد من قبل الشرعية والتحالف.
من جانبهم، قال مراقبون، إن الهدنة التي طرحها الحوثيون تستهدف التقاط الأنفاس، خاصة بعد الهزائم المتتالية التي لحقت بهم في مختلف الجبهات، مشيرين إلى أن الهدنة لم تتطرق إلى مطالب التحالف بالانسحاب من الحديدة، كذلك إنهاء الانقلاب ونزع سلاح الميليشيات الحوثية، فضلا عن عدم تنفيذ الميليشيات قرار مجلس الأمن 2216 حتى الآن.

ترتيب الصفوف

قال وكيل وزارة حقوق الإنسان ماجد فضايل في تصريحات لـ»الوطن»، إن محاولات الحوثيين للهدنة هي مناورة مكشوفة من أجل ترتيب صفوفهم، وهو أسلوب متبع ضمن مسلسل خداعهم ومراوغتهم وتلاعبهم التي عملوا عليها منذ سنوات.آ  وذكر فضايل، أن الحوثيين يلجؤون لمثل ذلك عندما يشتد الخناق عليهم، حيث لا يزال التهريب مستمرا، وهذا الأمر مارسوه من قبل، بدءا من لقاءات جنيف مرورا باجتماعات الكويت، فضلا عما يقومون به من انتهاكات تحت مرأى من المجتمع الدولي وصمت من الأمم المتحدة، مضيفا، عندما كانت هناك عمليات هدن في الفترات السابقة كان الحوثيون يخترقون ذلك ويمارسون عمليات التهريب وترتيب الصفوف.آ 
آ 

حماية الملاحة البحرية

أعلنت الحكومة اليمنية تأييدها لجهود التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، لاتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الملاحة البحرية في منطقة جنوب البحر الأحمر وباب المندب الاستراتيجية. جاء ذلك الإعلان عقب البيان، الذي أصدرته قيادة التحالف، مساء الأربعاء، بشأن اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لردع تهديدات الميليشيات الحوثية للملاحة الدولية، ووقف مخاطر استمرار ممارساتها بدفع من النظام الإيراني، مما قد يتسبب بحدوث كارثة بيئية كبرى في هذا الممر الملاحي الاستراتيجي وتخليف أضرار مستدامة على السواحل والثروة السمكية والأحياء المائية في المنطقة، إضافة إلى ما قد يترتب عليه من مخاطر وتهديدات للأمن الإقليمي والدولي.

وطالبت الخارجية اليمنية في بيان لها، مجلس الأمن، بتحمل مسؤولياته لتأمين الملاحة الدولية، حيث إن حماية المجرى الملاحي الدولي في منطقة جنوب البحر الأحمر وباب المندب ليست حكرا على الحكومة اليمنية والتحالف فقط، فهي منطقة حيوية للتجارة الدولية تتشارك فيها مصالح جميع دول العالم.
آ 

معارك الدريهمي

كانت القوات المشتركة قد باغتت المتمردين الحوثيين في الدريهمي، أمس، مع استمرار المواجهات قرب مركز المديرية التابعة لمحافظة الحديدة، حسبما كشفت مصادر ميدانية.آ 


وتزامنت المواجهات مع وصول مزيد من التعزيزات ألوية العمالقة إلى المنطقة، في ظل مساعي قوات المقاومة إلى تحرير ما تبقى من مركز المدينة من المتمردين بشكل كامل.

ووصلت القوات المشتركة إلى أطراف مدينة الدريهمي بإسناد من طائرات تحالف دعم الشرعية في اليمن، بعد تنفيذ عملية التفاف واسعة ومفاجئة للحوثيين وقت انشغالهم بتحصين دفاعاتهم في الاتجاه الجنوبي للمديرية، كما سيطرت القوات المشتركة على بعض المواقع والمزارع في محيط مركز الدريهمي، ودفعت بتعزيزات كبيرة باتجاه مركز المديرية لتمشيط المنطقة، استعدادا لتحرير ما تبقى منها والسيطرة عليه.

وكانت القوات المشتركة، وفي مقدمتها ألوية العمالقة، قد بدأت الثلاثاء الماضي عملية عسكرية باتجاه مركز مديرية الدريهمي، وسيطرت على العديد من المواقع، وأسرت عددا من المتمردين.

الأمم المتحدة والحديدة

أكد المبعوث الخاص إلى اليمن، مارتن جريفيث، في جلسة مجلس الأمن الدولي حول اليمن، أن «ثمة فرصة لتحقيق السلام في اليمن»، مبينا أنه «يعتزم دعوة أطراف العملية السياسة في اليمن إلى جولة مفاوضات في جنيف يوم السادس من سبتمبر المقبل».آ 

وشدد جريفث، في كلمته أمام مجلس الأمن الدولي، أمس، على ضرورة أن تكون التسوية في اليمن من خلال الحل السياسي، وقال إن «جهودنا مكنتنا من تضييق الفجوة بين أطراف الصراع في اليمن»، مؤكدا إحراز تقدم في شأن دور الأمم المتحدة بالحديدة، وكذلك دعمه لإبقاء البحر الأحمر بعيدا عن الصراع.آ آ 


آ من جهة أخرى، أكد نائب الرئيس اليمني الفريق الركن علي محسن، أمس، حرص حكومة بلاده المستمر على إحلال السلام. وقال خلال لقائه القائم بأعمال السفير البريطاني لدى اليمن، العقيد مات ستوارس، إن «الحكومة الشرعية تدعم المساعي الأممية المبذولة عبر مبعوثها لليمن وجهوده في تحقيق السلام واستئناف العملية السياسية».

آ أسباب رفض الهدنة

01
آ عدم قبول الحوثيين الانسحاب من الحديدةآ 
02
آ رفض الانقلابيين الالتزام بالقرارات الدوليةآ 
03
آ تعمد الميليشيات الخداع والمراوغة

04
آ انتهاك الحوثيين لترتيبات سابقة بوقف القتالآ 
05
آ محاولة المتمردين ترتيب صفوفهم في ظل الهزائم المتتالية

إقراء ايضاً