الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الحوثيون.. إرهاب وسرقة آثار وإتجار بالمخدرات
    الحوثيون.. إرهاب وسرقة آثار وإتجار بالمخدرات

    لاعب يمني يحقق المركز 33 في ماراثون بيروت الدولي

    الحسن طاهريدشن مشروع توزيع الحقيبة المدرسية لطلاب المحافظة بمخيم النازحين في لحج

    برئاسة الرعيني ...اللجنة الوزارية لمشروع مؤسسات الدولة في التوعية بمخرجات الحوار تقر خطط التوعية

    مقتل 15عنصرا من مليشيا الحوثي وضبط خلية قناصة مع قائدها في الضالع

  • عربية ودولية

    ï؟½ طهران لن تستطيع شراء طائرات روسية.. إلا بموافقة واشنطن
    طهران لن تستطيع شراء طائرات روسية.. إلا بموافقة واشنطن

    إيران تنفذ إعداما جماعيا بحق 22 أحوازيا "دون محاكمة"

    اعتداء وحشي على أمين عام منظمة "مؤمنون بلا حدود" في الأردن

    هجوم للنظام في ريف حماة.. ومقتل 22 عنصراً من المعارضة

    بذخ وفضائح رموز النظام الإيراني تفجر ثورة غضب

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"
    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

    صحيفة خليجية تؤكد استمرارية المعارك في اليمن وبناء الدولة الاتحادية

    صحيفة الرياض :انتفاضة اليمن

    بـ"الصرخة الزائفة" يسقط اليمنيون كل يوم... والحوثيون يحاولون "طهرنة" صنعاء ( تقرير)

  • شؤون خليجية

    ï؟½ استمرار هطول الأمطار الرعدية على الرياض ومعظم مناطق المملكة
    استمرار هطول الأمطار الرعدية على الرياض ومعظم مناطق المملكة

    محمد بن سلمان يدشن أول مفاعل سعودي للأبحاث النووية

    السعودية: مليون ريال والسجن 15 عاما عقوبة الاحتفاظ بجواز سفر العامل

    السعودية تعفي دولا من ديون بقيمة 6 مليارات دولار

    السعودية: “مدني المدينة” يحذر المواطنين والمقيمين من التقلبات الجوية

  • رياضة

    ï؟½ محمد صلاح يفجر عاصفة من الجدل بقميص "بلاي بوي"
    محمد صلاح يفجر عاصفة من الجدل بقميص "بلاي بوي"

    تيباس: يجب إنشاء جائزة لميسي لأنه الأفضل في التاريخ

    داليتش يساند مودريتش ويهاجم ريال مدريد

    حارس يوفنتوس يكشف نصيحة رونالدو قبل ركلة هيغواين

    تسريب اسم الفائز بالكرة الذهبية ولا وجود لميسي أو رونالدو

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 12/11/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 12/11/2018

    وزير الطاقة السعودي: التحليل يظهر ضرورة خفض الإنتاج

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 11/11/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 10/11/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل السعودي والدولار اليوم الجمعة 9/ نوفمبر/2018م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ هكذا تسترد رسائل واتساب التي حذفتها.. ولا "احتياط" لها
    هكذا تسترد رسائل واتساب التي حذفتها.. ولا "احتياط" لها

    10 هواتف الأفضل في 2018.. آيفون وقوقل على رأسها

    أبل تعترف بمشكلة في آيفون.. وتتعهد باستبدالها مجانا

    نصائح أمنية تضمن حماية فولاذية لهواتف "الآندرويد"

    أبل ترصد مشكلات في بعض هواتف آيفون 10 وأجهزة ماك بوك

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

حِيلة حوثية لسرقة 49 مليون دولار مخصصة كمساعدات لقطاع التعليم ( تفاصيل)
السبت 27 اكتوبر 2018 الساعة 06:00
يمن فويس -الرياض

حذر ناشطون وحقوقيون يمنيون من أي تلاعب بالمساعدات التي قدمتها المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة كرواتب للموظفين والمعلمين في قطاع التربية والتعليم في الجمهورية اليمنية وهو أحد القطاعات المتضررة من الحرب الانقلابية الحوثية التي ألحقت آثارا مدمرة بالنظام التعليمي وقضت على فرص ملايين الأطفال في الحصول على التعليم.

وتبرعت الثلاثاء الماضي كل من المملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة بتقديم 70 مليون دولار أميركي لتقليص فجوة رواتب المعلمين اليمنيين بالتنسيق مع منظمة اليونسيف، مما سوف يسهم في توفير رواتب 135 ألفا من الكوادر التعليمية في اليمن.

غير أن ثمة مخاوف يمنية واسعة عبر عنها ناشطون وحقوقيون ومعلمون يمنيون من إمكانية التلاعب بالمساعدات المقدمة التي ستتولى اليونيسف عملية التسليم والصرف في ظل غياب آليات رقابة شفافة على عمل المنظمات الدولية التي تقول الحكومة اليمنية أنها تتعرض للتوجيه والتحكم من قبل ميليشيات الحوثي الانقلابية.

ويقول الناشطون والحقوقيون اليمنيون إن منظمة اليونسيف تتعامل مع ميليشيا الحوثي الإيرانية في العاصمة اليمنية صنعاء، ومن المعلوم أن الميليشيا الانقلابية تعتمد صرف الدولار لكل المساعدات الأجنبية بأقل من قيمتها المتداولة في البنوك ومحال الصرافة، بحيث تستحوذ القيادات والمشرفيين الحوثيين على فارق الصرف.

وتقول مصادر حقوقية يمنية لـ"الرياض" إن ميليشيا الحوثي الإيرانية تعمل من أجل الاستحواذ على قرابة 70 بالمئة من إجمالي التبرعات السعودية التي قدمتها بالتنسيق مع منظمة اليونسيف وتبلغ 70 مليون دولار أمريكي، حيث تريد الميليشيا فرض سعر صرف الدولار بـ250 ريالا يمني لكل المنح الدولية، بينما قيمة الدولار المتداولة في السوق اليمنية بأكثر من 750 ريالا للدوار الواحد، وهو ما يعني أن ما سيصل إلى يد المعلمين لن يتجاوز 21 مليون دولار من أصل 70 مليون دولار قدمتها، وبالتالي سيذهب 49 مليون دولار إلى جيوب ميليشيا الحوثي الانقلابية التابعة للنظام الإيراني.

وناشدت مصادر في نقابات التعليم اليمنية المملكة العربية السعودية بالضغط على اليونيسف واشتراط تسليم منحة المساعدات للمعلمين بالدولار أو إيداعها في البنك المركزي اليمني في العاصمة المؤقتة عدن وتحويلها لبنوك الفرعية في صنعاء بسعر الصرف المتداول في السوق، للحيلولة من دون استفادة الحوثيين أو تلاعبهم بالمنحة من خلال فرضهم لسعر صرف خاص يمكنهم من الاستحواذ على 70 بالمئة من المنحة السعودية من خلال حِيلة "فوارق صرف" ناهيك عن استقطاع المنظمات الدولية لنسب كبيرة من المنح الدولية تحت ذريعة "نفقات تشغيل".

ويقول مغردون يمنيون إن منظمة اليونيسف مطالبة بتقديم تطمينات جادة لعدم استفادة الحوثيين من المنح الدولية ويطالبونها بالرد على مخاوف المعلميين اليمنيين المتوقع أن يستفيدوا من المنحة السعودية المخصصة كرواتب لقطاع التعليم في اليمن، والذي يخطط الحوثيون لسرقة نسبة كبيرة منها من خلال "حِيلة فوارق الصرف"، ما يستدعي التنسيق مع الحكومة اليمنية والبنك المركزي اليمني في عدن .

وكانت مصادر إعلامية قد نقلت الأحد عن مصادر حكومية يمنية رفيعة عن أن الحكومة الشرعية اليمنية بصدد إعداد خطة شاملة في الأيام المقبلة لمراجعة أداء وعمل المنظمات الدولية العاملة في مناطق سيطرة الميليشيات الحوثية الإيرانية بما فيها المنظمات الأممية وأشارت إلى أن المسؤولين في وزارة التخطيط والتعاون الدولي في الحكومة اليمنية أجروا اتصالات مكثفة مع المديرين التنفيذيين لأغلب المنظمات الدولية العاملة في مجال المساعدات الإنسانية من أجل إعادة تقييم عمل هذه المنظمات ووضع برنامج للمراجعة الشاملة.

إقراء ايضاً