الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مصرع 8 من عناصر المليشيا في مواجهات بتعز
    لقي 8 من عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران مصرعهم ، اليوم الاثنين، في مواجهات مع قوات الجيش الو

    تقرير:خرقات لمليشيا الحوثي الانقلابية في الحديدة منذ سريان الهدنة

    ميليشيا الحوثي تصدر قرارا بإقالة مفتي اليمن «العمراني»

    قرقاش:يشدد على تطبيق بنود اتفاق السويد في اليمن

    مصرع واصابة 27 حوثيا في محاولة تسلل فاشلة بجبهة دمت

  • عربية ودولية

    ï؟½ وزير الداخلية الجزائري يعلن عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين خلال العام 2018
    اعلن وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي ،اليوم السبت ،عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين على السواحل الج

    لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الخليج :رسالة الحوثي هدفها افشال عملية السلام
    رات صحيفة الخليج الاماراتية في افتتاحيتها ان مليشيا الحوثي ارسلت رسالة بإطلاق النار على فريق مراقبة الهدنة في

    عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

  • شؤون خليجية

    ï؟½ قوات مصرية في البحرين لإجراء مناورات مشتركة
    انطلقت صباح اليوم (الأحد)، المناورات المشتركة التي تنفذها قوة دفاع البحرين مع القوات المسلحة المصرية ضمن سلسلة

    توقعات بافتتاح عدد من المرافق الأساسية والحيوية للوجهةفي خليج نيوم مع نهاية العام

    السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

  • رياضة

    ï؟½ الأخضر السعودي يودع كأس آسيا بعد خسارته من اليابان بهدف دون رد
    خرج المنتخب السعودي الأول لكرة القدم من بطولة كأس آسيا 2019 بعد خسارته من نظيره الياباني بهدف دون رد في المبار

    مانشستر يونايتد يعلن رسميًا تجديد عقد أحد أبرز لاعبيه

    للمرة الثالثة.. الأردن يودع كأس آسيا من الدور الثاني

    كريستيانو رونالدو يشعل الحرب بين ليفربول واليونايتد

    نادي المرخية القطري يعلن عن تعاقده مع نجم المنتخب الوطني احمد السروري

  • اقتصاد

    ï؟½ ارتفاع اسعار النفط بفعل تخفيضات أوبك
    ارتفعت أسعار النفط واحدا بالمائة اليوم الجمعة عقب تقرير من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أن إنتاج المنظ

    ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ واتس اب يحد من الرسالة الواحدةحتى خمس مرات فقط
    اتخذ تطبيق واتسآب خطوة تهدف إلى السماح لمستخدميه بإعادة توجيه أي رسالة واحدة حتى خمس مرات فقط في جهود ترمي إلى

    تحديث من "واتسآب" يأتيك بالجديد

    التكنولجيا وتغيير الحياة

    كيف سيكون هاتف "غوغل" المقبل؟

    فيس بوك يقع في ورطة ..امريكا تفرض غرامة بسبب انتهاك خصوصية البيانات

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

قائمة فساد وهمية لوقف هروب القيادات الحوثية
الثلاثاء 30 اكتوبر 2018 الساعة 08:51
الميليشيات الحوثية
يمن فويس

كشف مصدر مقرب من الحوثيين في صنعاء أن الخلافات القائمة بين القيادات الحوثية، وصلت ذروتها، وأن المخاوف والاتهامات بينهم تتزايد بشكل كبير خاصة بعد كشف سرقة القيادات الحوثية للأموال وصرف المرتبات على القيادات والأشخاص المقربين وشراء الولاءات.

وقال المصدر في تصريحات إلى «الوطن»، إن القيادات الحوثية العليا تبنت قرارا لتهدئة الأوضاع الحالية حول غضب وتمرد عدد من القيادات الميدانية، بإصدار رئيس ما يسمى بالمجلس السياسي مهدي المشاط، قرارا يقضي بمحاسبة عدد من الفاسدين في الوزارات والجهات الحكومية.

وأوضح المصدر أن هذا القرار مجرد خداع تم الاتفاق عليه مسبقا، للخروج من هذا المأزق، لافتا إلى وجود صفقة بين مهدي المشاط والأسماء التي أعلن عنها بتهم الفساد بتعويضات مالية كبيرة في السر، في محاولة لامتصاص غضب القيادات الحوثية الميدانية التي رفضت البقاء في الجبهات والانصياع لأوامر القيادات العليا.

فشل التهديدات

وقال المصدر إن محاولات رئيس ما يسمى رئيس اللجنة الثورية العليا محمد الحوثي فشلت في تهدئة الأوضاع وإقناع الأشخاص الرافضين البقاء في الجبهات مع كل الإغراءات التي قدمها لهم، مثلما فشلت محاولات وزير الدفاع في حكومة الانقلابيين اللواء محمد ناصر العاطفي، سيما وأن التهديدات لم تكن مجدية في ظل وجود أعداد كبيرة جدا من القيادات الميدانية المطالبين برواتبهم، بينما ينتظر هروب قيادات ميدانية جديدة، مما استدعى تدخل قيادات عليا وعقد عدة لقاءات واجتماعات سرية في صنعاء بين بعض القيادات الحوثية للخروج بحلول وقتية وإعادة القيادات الميدانية الفارة من الجبهات لمواقعهم ومحاولات كسب ودهم ورضاهم، وتم وضع عدد من الخطط والحيل، إلا أنه تم أخيرا الخروج بضرورة أن يتم إعلان قائمة من الموظفين الفاسدين وطردهم من مواقعهم والتحقيق معهم، كحيلة ومخرج للظروف الراهنة، وإعادة كسب الثقة.

لقاءات متعددة

وحسب المصدر فقد تم في اليوم التالي عقد لقاء بين القيادات الحوثية العليا ترأسها مهدي المشاط، وعدد من الموظفين في القطاعات الحكومية وتم إشعارهم بأن الأمور تزداد تعقيدا والظروف لا تسمح للإضراب أو انتشار خبر هروب قيادات ميدانية من الجبهات في الوقت الراهن، ولذا تم إقناع أولئك الموظفين بضرورة إعلان أسمائهم أمام الرأي العام عبر قناة المسيرة والصحافة وتحويلهم للنياببة العامة «شكليا»، وإظهارهم أمام الناس كفاسدين يجب معاقبتهم والتحقيق معهم من أجل تهدئة الأوضاع، فيما سيتم صرف مكافآت مالية كبيرة لهم كبديل لتشويه سمعتهم ومنحهم مميزات خاصة في السر، فضلا عن استمرار صرف مرتباتهم وهم في منازلهم.

وأوضح المصدر أن الأسماء المقترحة وافقت على القرار، وزعم الحوثيون اتخاذ قرارات صارمة ضد المفسدين «صوريا»، في حين لم يمسسهم أي ضرر على أرض الواقع بل منحوا أموالا طائلة وهدايا ضخمة، مستفيدين في ذلك بأسلوب الحوثيين بخداع أنصارهم، والادعاء باتخاذ قرارات ضد المفسدين.

وأشار المصدر إلى أنه بعد الصفقة الوهمية قام رئيس المجلس السياسي مهدي المشاط بإصدار القرار الذي تم الترتيب له والذي اشتمل على إيقاف عدد من المتهمين بعمليات الفساد وإحالتهم للنيابة العامة وعددهم 74 متهما، منهم نواب وزراء ووكلاء وزارات ورؤساء صناديق ومدراء مالية ومحصلون، فضلا عن 15 جهة شملها قرار المشاط، ومنها وزارة الصحة والمستشفى الجمهوري وشركة الغاز ومصلحة الأراضي والعقارات وهيئة المحافظة على المدن، ووزارة الداخلية والمالية وعدد من الجهات الأخرى.

مأزق كبير

وبين المصدر أن القيادات الميدانية تسرب لها معلومات أن القرار وهمي ولن ينفذ، وأنه مجرد تهدئة لهم، مما زاد من اشتعال الخلافات وظهور مجموعات أخرى من القيادات الحوثية تهدد بالانشقاق أو المساواة في توزيع الأموال، في ظل وجود تباين كبير وملاحظة عدد من القيادات الحوثية الميدانية اختلاف مستوى المعيشة والواقع الذي يشاهدونه، إذ أن سائق وزير التربية والتعليم يحيى الحوثي والذي كان يعيش في صعدة ظروفا معيشية صعبة، أصبح اليوم يمتلك أكثر من 7 فلل في صنعاء وأربع سيارات جديدة، وكذلك الحال لأقارب وزير الشباب والرياضة حسن زيد، وخاصة زوج ابنته والذي يسيطر على عدد من العقارات، فضلا عن المقربين من يحيى الشامي، وطلال عقلان وغيرهم.

وذكر المصدر أن هذا الترف الذي ظهر على تلك القيادات بين يوم وليلة لم تستطع القيادات الحوثية إخفاءه أو إنكاره خاصة والقيادات الميدانية المضربة والمعترضة على بقائهم مع الحوثيين وضعت عددا كبيرا من الأمثلة أمام الوسطاء، وطالبوا بصرف كافة مرتباتهم على مدى الشهور الماضية أو التعامل بالمساواة، وقالوا نحن في الجبهات نقاتل ولا تصرف مرتباتنا ولا تجد أسرنا أي عناية، بينما هؤلاء وأسرهم ينعمون بالرفاهية والعلاج بأرقى المستشفيات، إضافة لصرف مرتباتهم بشكل شهري، وكذلك وجود عدد من القيادات الحوثية خارج اليمن تصدر التوجيهات والتعليمات وتمنح المقربين المكافآت والأموال، في حين لا تملك القيادات الميدانية قوت يومها.

وأكد المصدر أن القيادات الحوثية العليا تعيش حاليا في مأزق كبير جدا، بعد الكشف عن مزاعمهم ووعودهم الكاذبة، مشيرا إلى وجود أعداد كبيرة ستعلن موقفها قريبا إما بالانشقاق العلني أو المواجهة الحتمية مع الحوثيين.

صفقة الحوثيين

الادعاء بمحاسبة عدد من الفاسدين في الوزارات والجهات الحكومية

إيقاف متورطين في عمليات الفساد وإحالتهم للقضاء

إقناع الموقوفين بضرورة إعلان أسمائهم لتهدئة القيادات الميدانية

تقديم الوعود للموقوفين بتعويضهم ماليا في السر

موقف القيادات الميدانية

إدراك مزاعم الحوثيين الوهمية

الكشف عن المزيد
من فساد أتباع الحوثي

المطالبة بالمساواة في توزيع الأموال

التهديد بالانشقاق
أو المواجهة الحتمية

إقراء ايضاً