الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ مصرع 8 من عناصر المليشيا في مواجهات بتعز
    لقي 8 من عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية المدعومة من إيران مصرعهم ، اليوم الاثنين، في مواجهات مع قوات الجيش الو

    تقرير:خرقات لمليشيا الحوثي الانقلابية في الحديدة منذ سريان الهدنة

    ميليشيا الحوثي تصدر قرارا بإقالة مفتي اليمن «العمراني»

    قرقاش:يشدد على تطبيق بنود اتفاق السويد في اليمن

    مصرع واصابة 27 حوثيا في محاولة تسلل فاشلة بجبهة دمت

  • عربية ودولية

    ï؟½ وزير الداخلية الجزائري يعلن عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين خلال العام 2018
    اعلن وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي ،اليوم السبت ،عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين على السواحل الج

    لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الخليج :رسالة الحوثي هدفها افشال عملية السلام
    رات صحيفة الخليج الاماراتية في افتتاحيتها ان مليشيا الحوثي ارسلت رسالة بإطلاق النار على فريق مراقبة الهدنة في

    عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

  • شؤون خليجية

    ï؟½ قوات مصرية في البحرين لإجراء مناورات مشتركة
    انطلقت صباح اليوم (الأحد)، المناورات المشتركة التي تنفذها قوة دفاع البحرين مع القوات المسلحة المصرية ضمن سلسلة

    توقعات بافتتاح عدد من المرافق الأساسية والحيوية للوجهةفي خليج نيوم مع نهاية العام

    السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

  • رياضة

    ï؟½ الأخضر السعودي يودع كأس آسيا بعد خسارته من اليابان بهدف دون رد
    خرج المنتخب السعودي الأول لكرة القدم من بطولة كأس آسيا 2019 بعد خسارته من نظيره الياباني بهدف دون رد في المبار

    مانشستر يونايتد يعلن رسميًا تجديد عقد أحد أبرز لاعبيه

    للمرة الثالثة.. الأردن يودع كأس آسيا من الدور الثاني

    كريستيانو رونالدو يشعل الحرب بين ليفربول واليونايتد

    نادي المرخية القطري يعلن عن تعاقده مع نجم المنتخب الوطني احمد السروري

  • اقتصاد

    ï؟½ البنك المركزي يؤكد مواصلة تنفيذ مهامه بهدف استقرار الاقتصاد وثبات الأسعار
    أكد مجلس إدارة البنك المركزي اليمني في العاصمة المؤقتة عدن، مواصلة تنفيذ مهامه القانونية، وأنه يتخذ إجراءاته و

    ارتفاع اسعار النفط بفعل تخفيضات أوبك

    ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

  • تكنولوجيا

    ï؟½ واتس اب يحد من الرسالة الواحدةحتى خمس مرات فقط
    اتخذ تطبيق واتسآب خطوة تهدف إلى السماح لمستخدميه بإعادة توجيه أي رسالة واحدة حتى خمس مرات فقط في جهود ترمي إلى

    تحديث من "واتسآب" يأتيك بالجديد

    التكنولجيا وتغيير الحياة

    كيف سيكون هاتف "غوغل" المقبل؟

    فيس بوك يقع في ورطة ..امريكا تفرض غرامة بسبب انتهاك خصوصية البيانات

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

صحفيو اليمن .. العذاب مستمر !! ( تقرير خاص )
الثلاثاء 30 اكتوبر 2018 الساعة 18:29
يمن فويس خاص (تقرير خاص)

لا يكاد يمرّ يوم واحد في اليمن من دون تضييق على صحافي أو وسيلة إعلامية، أو من دون خطف صحفي من قبل مليشيا الحوثي الايراني.

مأساة الصحفيين المنسيين في اليمن يعكس واقع الوضع السيئ الذي تعيشه الصحافة في اليمن بشكل عام ومن أكثر فتراتها سوداوية في التاريخ على الاطلاق.

اختطف الحوثيون منذ بداية الحرب العديد من الصحفيين في صنعاء، والمناطق الأخرى الواقعة تحت سيطرتهم، ولا يزال البعض يقبع في سجونهم، ويخضعون لمحاكمات بتهم كيدية، منها موالاة الحكومة الشرعية أو العمل لصالح التحالف العربي، وأُغلقت كبريات الصحف المستقلة قسرا أو بإرادتها مع تضائل حرية الصحافة في اليمن وقُتل واُعتقل وفر ولجأ العشرات من الصحافيين من البلاد خلال الثلاثة الأعوام الماضية.

ولا تزال في حركة دؤوبة لإسكات رصاصة الكلمة كأنها تخوض حرب اشد من تلك الحرب على جبهات القتال خاصة بعد تحريض زعيم المليشيا ضد كل الصحفيين والمفكريين والتربويين ودكاترة العلم وكانها تسعى الى ارجاع المجتمع اليمني الى عهود التخلف والجهل ودعوته لمحاربتها عبر الترصد لها في وسائل التواصل الاجتماعي وفتح قنوات تجسس وتربص ومن ثم اعتقالهم والتنكيل بهم وقتلهم ان لزم الامر .

• اختطافات وانتهاكات


أبرز الانتهاكات التي مارسها الحوثيون بحق الإعلام والإعلاميين منذ الانقلاب، قتل وشروع في القتل بالسم واختطاف وتعذيب وتهديد واعتداءات ونهب ممتلكات واختطاف أقارب، ودروع بشرية وتهجير وإغلاق صحف ونهب وإغلاق قنوات وحجب مواقع إلكترونية أخرى في 2015 وتطور الأمر إلى حد نشر صور صحفيين في شوارع العاصمة واصفين إياهم بالخونة والمرتزقة والعملاء مما عرض حياتهم للخطر .

وكشفت عدة تقرير عن 2250 حالة انتهاك ضد الصحفيين والعاملين فى مجال الاعلام ومؤسساتهم منذ انقلاب ميلشيا الحوثى على الشرعية حتى نهاية ديسمبر 2017.

وفي عام 2018 قالت نقابة الصحفيين اليمنيين إن 100 حالة انتهاك طالت الحريات الصحفية والإعلامية في اليمن خلال الستة الأشهر الأولى من العام استهدفت مئات الصحفيين ومؤسسات إعلامية والتي تمثلت بالاختطاف ،والاخفاء القسري ،واختطاف الاقارب، والقتل، والاعتداء الجسدي، والاصابة ،والتهديد، والتشهير، واستهداف المنازل ، واستهداف الممتلكات والوظيفة ،واستغلال القضاء، والتشريد ، والاعتداءات الالكترونية ، واحتلال المؤسسات الاعلامية ، والملاحقة الأمنية".

يذكر ان المليشيا في عام 2015 اختطفت تسعة صحفيين من وسط العاصمة صنعاء، واقتادتهم إلى جهة مجهولة ومازلو يقبعون داخل السجون محرومين من حقهم في التطبيب والرعاية الصحية و لا تزال المليشيا ترفض الإفراج عنهم مر على البعض منهم أكثر من ثلاثة أعوام واعلنت في سبتمبر 2018م، احالت اربعة منهم الى النيابة الجزائية المختصة «نيابة أمن الدولة»، وهم «عصام بلغيث وتوفيق المنصوري وصلاح القاعدي وهيثم الشهاب ووجهت لهم عددا من التهم الباطلة ابرزها «نشر أخبار كاذبة وتكدير الأمن والسلم العام».

• دروع بشرية


استخدمت مايشيا الحوثي صحفيين في 2015 كدروع بشرية في موقع عسكري بعد اعتقالهم كان مستهدفا من قبل مقاتلات التحالف بقيادة السعودية في مدينة ذمار وسط اليمن وأكدت أن الصحفيين عبد الله قابل، مراسل قناة يمن شباب، ويوسف العيزري، مراسل قناة سهيل، المناوئتين للحوثيين، قتلا في غارة جوية استهدفت، الجمعة مخزن أسلحة تابعا للحوثيين في جبل هرّان بمدينة ذمار.

• قنص

و خلال الثلاث الاعوام الماضية قامت مليشيا الحوثي بقتل 22 صحفي من خلال القنص ،وارتكبت مجزرة بحقهم، واستشهد برصاص القناصة المصور الصحافي محمد اليمني، وأصيب أربعة آخرون من زملائه، خلال تغطيتهم للمعارك بجبهة الضباب بمحافظة تعز.

• موت الصحفي الركن عقب خروجه من سجون الحوثي بتعز


تعرض الصحفي اليمني، أنور الركن، الى أساليب التعذيب البشعة التي تعرض لها في سجون جماعة الحوثي الانقلابية بمحافظة تعز و كانت تحقنه بمواد لا يعرف نوعها ومصدرها ويشعر بحرارتها ووجعها أكثر من نفعها وأنها تشبه بقوة حرارتها مادة الأسيد".

• وفاة الصحفي "محمد العبسي"


كشف تقرير الطبيب الشرعي ، بعد اجراء الفحوصات الطبية النهائية في الاردن عن سبب وفاة الزميل الاعلامي "محمد العبسي وقال التقريرالصادر عن فريق المتابعة في قضية وفاة الصحفي العنسي ان نتيجة الفحص المخبري تشير الى وجود مادةآآ ( الكاربوكسي هيموغلوبين) في الدم بنسبة تشبع 65 % ، والتي تعتبر قاتلة".

الصحفي علي الشرعبي
في العشرين من سبتمبر من هذا العام خطفت مليشيات الحوثي في العاصمة صنعاء، الصحفي علي الشرعبي و قال مقربون من الشرعبي في مواقع التواصل، إن جهوداً بذلتها شخصيات اجتماعية من أجل الإفراج عنه لدى الحوثيين، لكن الأخيرين رفضوا ذلك.

وكانت مليشيا الحوثي اختطفت يوم الخميس، 20 صحفياً وإعلامياً وناشطًا حقوقياً من إحدى الفنادق بالعاصمة صنعاء، أثناء تنظيمهم مؤتمراً صحفياً لإطلاق إعلان "مواجهة خطاب الكراهية والتحريض على العنف في وسائل الإعلام اليمنية" بالتعاون مع منظمة اليونسكو، بينهم نقيب الصحفيين الاسبق عبدالباري طاهر ،وأشرف الريفي وعادل عبدالمغني ومحمد شمسان ومعين النجري وفاطمة الأغبري وزكريا الحسامي ومحمد الجيلاني وآخرين.

وأدان وزير الإعلام اعتداءات الحوثيين ، مؤكداً إن جريمة مليشيا الحوثي الإيرانية بحق الصحفيين تؤكد من جديد منهجها القائم على قمع الحريات ومصادرة الآراء والتنكيل بالسياسيين والإعلاميين واختطافهم بصورة غير قانونية وزجهم بالمعتقلات وممارسة أبشع صنوف التعذيب والإرهاب النفسي وكلها جرائم لن تسقط بالتقادم وسيقدم المتورطين فيها للمحاسبة في القريب العاجل.

ودعا الوزير الإرياني، المنظمات الدولية، وفي مقدمتها منظمة اليونسكو، إلى إدانة واستنكار الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها مليشيا الحوثي الانقلابية بشكل يومي بحق السياسيين والإعلاميين والصحفيين.

• المؤسسات الاعلامية

وفي سبتمبر 2104 الذي يكاد يكون أسوأ الأشهر التي عرفها الإعلاميون، بل اليمن كلها، وعند دخول الانقلابيين صنعاء، اقتحموا جميع مقرات المؤسسات الإعلامية من قنوات وإذاعات وصحف، وصادروا أجهزتها ومعداتها، وعبثوا بمحتوياتها، واختطفوا من تبقى من عامليها، وأغلقوا المواقع والقنوات والصحف التي كانت تصدر في اليمن قبيل الانقلاب.

وأوضح وزير الإعلام ، معمر الإرياني، أن الإحصائية التي لدى الوزارة تبين أنه إلى العام 2013، كان هناك أكثر من 290 صحيفة ومجلة "يومية، أسبوعية، شهرية، فصلية، منها 17 صحيفة يومية، و155 صحيفة أسبوعية، و 26 صحيفة شهرية، وغيرها من الصحف، و4 قنوات رسمية، و15 قناة خاصة، وأما في عام 2015 أصبحت فقط 10 صحف وقناتين رسميتين موظفتين للانقلابين، وكل المؤسسات الإعلامية المواجهة للانقلاب، القائمة اليوم، أعادت نشأتها وتأسيسها من خارج اليمن بإمكانات محدودة، في حين يستولي الانقلابيون على إمكانات هذه المؤسسات.

• صحفي الحديدة

مؤخرا شنت المليشيا حملة اعتقالات في محافظة الحديدة وتعرض صحفي المحافظة لأنواع التنكيل والاختطافات الغير مشروعة تشن الميليشيات الحوثي حملة تستهدف الصحفيين والناشطين داخل مدينة الحديدة بسبب عدم تأييدهم لمشروعهم الطائفي.

في شهر مايو اختطفت مليشيا الحوثي الإيرانية الصحفي الرياضي اليمني قاسم البعيصي، عصر الخميس، من منزله في مدينة الحديدة ونقلته الى جهة مجهولة

وفي شهر أغسطس أقدمت مليشيا الحوثي الانقلابية، ، على خطف الصحفي كمال الشاوش من أحد شوارع مدينة الحديدة، واقتادته إلى جهة مجهولة.

وفي هذا الشهر اختطفت مليشيا الحوثيين مصورين تلفزيونييْن في مدينة الحديدة غرب اليمن، هما "بلال العريفي ومحمد الصلاحي". وقالت مصادر إن مسلحين حوثيين اقتحموا مركزا إعلاميا يديره المصوران واختطفوهما إلى مكان مجهول

و في ٢٨ اكتوبر من الشهر الجاري اعتقلت الميليشيا الحوثي 3 صحفيين في محافظة الحديدة من محل دعاية وإعلان، تابع لهم بشارع المطار بمدينة الحديدة واقتادوهم إلى جهة مجهولة وهم محمد الميسري،ومحمد الصلاحي، وبلال العريفي ".

• موقف الامم والمنظمات الدولية

في خضم تلك الانتهاكات تظل منظمة الامم المتحدة ومنظمات المجتمع الدني والدولي في حالة صمت مطبق متخذة موقف المتفرج رغم الحصانة التي يمتلكها الصحفي اينما ذهب الا صحفيي واعلامي اليمن انتهكت حقوقهم على مرأى ومسمع من العالم منذ ثلاث سنوات لم تحرك المنظمات المحلية والدولية اي موقف ليثبت انها منظمة محايدة بل العكس اثبتت تحيزها الواضح من خلال تقاريرها المقدمة للعالم وكانها شريك حرب ضد الحريات المدنية والصحفية وتبقى معركة الاعلام مصيرية مثلها مثل جبهات القتال ويقتل الصحفي بكل اعتزاز ووطنية .

إقراء ايضاً