الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ تعيين محمد عبدالله الحضرمي نائباً لوزير الخارجية
    صدر اليوم القرار الجمهوري رقم (75 ) لسنة 2018م، قضت المادة الأولى منه بتعيين الأخ محمد عبدالله الحضرمي نائباً

    رئيس الجمهورية يؤكد أهمية دور البعثات الدبلوماسية في شرح واقع اليمن وما يعانيه الشعب نتيجة انقلاب المليشيات الحوثية

    مارم يُكرم فريق فني تولى تحديث نظام السويفت

    اللواء تركي يجتمع بلجنة معالجة اختلالات مؤسسة كهرباء بمحافظة لحج

    قوات الجيش الوطني تحرر مواقع جديدة غرب تعز

  • عربية ودولية

    ï؟½ الأمم المتحدة ترفع العقوبات عن إريتريا
    الأمم المتحدة ترفع العقوبات عن إريتريا

    وزير الدفاع الإسرائيلي يستقيل احتجاجا على وقف الحرب

    غارات جديدة على غزة.. وارتفاع عدد القتلى الفلسطينيين

    طهران لن تستطيع شراء طائرات روسية.. إلا بموافقة واشنطن

    إيران تنفذ إعداما جماعيا بحق 22 أحوازيا "دون محاكمة"

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين
    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

    صحيفة خليجية تؤكد استمرارية المعارك في اليمن وبناء الدولة الاتحادية

    صحيفة الرياض :انتفاضة اليمن

  • شؤون خليجية

    ï؟½ أداء صلاة الغائب على خاشقجي في المسجدين الحرام والنبوي
    أداء صلاة الغائب على خاشقجي في المسجدين الحرام والنبوي

    النيابة العامة السعودية تعلن تفاصيل مقتل خاشقجي

    استمرار هطول الأمطار الرعدية على الرياض ومعظم مناطق المملكة

    محمد بن سلمان يدشن أول مفاعل سعودي للأبحاث النووية

    السعودية: مليون ريال والسجن 15 عاما عقوبة الاحتفاظ بجواز سفر العامل

  • رياضة

    ï؟½ بوكيتينو يوجه رسالة لسولاري.. ويعد بإسقاط برشلونة
    بوكيتينو يوجه رسالة لسولاري.. ويعد بإسقاط برشلونة

    بغياب ميسي.. ديبالا يخطف الأضواء مع "التانغو"

    محرز يتحدث عن "الحرب مع صلاح"

    أسينسيو.. لؤلؤة تطفئ بريقها في الريال

    150 ألف يورو من نادي روما لمشجع ليفربول المصاب

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب يقفز مع هبوط الدولار
    الذهب يقفز مع هبوط الدولار

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الثلاثاء 13/11/2018

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 12/11/2018

    وزير الطاقة السعودي: التحليل يظهر ضرورة خفض الإنتاج

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 11/11/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ هواوي توجه "تحذيرا مخيفا" لسامسونغ
    هواوي توجه "تحذيرا مخيفا" لسامسونغ

    كيف تحوّل صورك إلى ملصقات واتساب؟

    حذار.. ثغرة في iPhone X تسرق صوركم المحذوفة!

    حيلة ذكية لاكتشاف الذين حظروك على واتساب

    انفجار "آيفون X" أثناء شحنه.. وصورة توثق "كارثة أبل"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟
    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

    رحيل مبكّر لرائد الثقافة وسادن اللغة

    لأول مرة في تاريخ أميركا.. عربية مسلمة على أعتاب الكونغرس

تحرير الحديدة مفتاح السلام
السبت 3 نوفمبر 2018 الساعة 07:24
يمن فويس

بعد استعدادات واستنفاد كل الوسائل الدبلوماسية لإقناع ميليشيا إيران بالجنوح للسلام والانسحاب من مدينة وميناء الحديدة، انطلقت أمس عملية واسعة لتحرير المدينة والميناء باعتبار ذلك الخيار الأسلم لإجبار هذه الميليشيا على الجلوس إلى طاولة المفاوضات.

وعلى مدار الأشهر الثلاثة الماضية حرصت قيادة التحالف وقيادة القوات المشتركة على استكمال كافة متطلبات المعركة من الناحية القتالية، كما أتيحت الفرصة للجانب الدبلوماسي ولجهود المبعوث الدولي مارتن غريفيث للعمل على إقناع ميليشيا الحوثي على القبول بالخطة الأممية المقترحة بشأن مدينة وميناء الحديدة وتجنيب سكانها القتال.

مراوغة

ففي الجانب السياسي أوقف التحالف والقوات المشتركة الهجوم على المدينة وتمركزت القوات في أطرافها، لكن وبعد جهود دبلوماسية واتصالات راوغت الميليشيا في القبول الكامل بالخطة التي نصت على وضع الميناء تحت إشراف الأمم المتحدة وتسليم المدينة للسلطة المحلية التي كانت قائمة قبل الانقلاب على الشرعية، ولَم يقتصر الأمر على المراوغة، بل وصل إلى رفض ميليشيا إيران حضور مشاورات جنيف بعد أن وافقوا واستكملت الأمم المتحدة التحضيرات لها.

وفِي الجانب العسكري استمر التحالف وقيادة القوات المشتركة في تدريب وتسليح وحدات قتالية نوعية واستقبال الآلاف من المتطوعين للقتال أو الملتحقين بالجبهات من منتسبي قوات الجيش والأمن قبل الانقلاب، وعلى مدى الأشهر الثلاثة تم تأمين مناطق جنوب مدينة الحديدة، كما تم تأمين خطوط الإمدادات والدفع بالآلاف من القوات الجديدة إلى الجبهة استعداداً للمعركة التي يؤكد المراقبون أنها كفيلة بإعادة الميليشيا إلى طاولة الحوار.

دور حاسم

ومع اقتراب ساعة الصفر وانطلاق أكبر عملية في الساحل الغربي، كثفت مقاتلات التحالف العربي من غاراتها الجوية على مواقع ميليشيا الحوثي في أطراف مدينة الحديدة ومداخلها تمهيداً لاقتحامها، حيث قصفت مواقع الحوثيين في المدخل الجنوبي للمدينة وشارع الكورنيش.

مقاتلات التحالف ومروحياته التي تلعب دوراً حاسماً في معركة الساحل تولت استهداف تعزيزات للميليشيا في مديرية المراوعة على الطريق الذي يربط الحديدة بالعاصمة صنعاء وفِي مديرية المنصورية جنوباً.

ومع انقضاء ساعات محدودة على الغارات المكثفة التي شنتها مقاتلات ومروحيات التحالف على مواقع الميليشيا، هاجمت القوات المشتركة مواقع تلك الميليشيا في المنطقة الممتدة من كيلو 10 وحتى كيلو 16 في المدخل المؤدي إلى صنعاء.

ولأن الميليشيا عمدت خلال فترة الهدنة إلى إرسال المزيد من المقاتلين إلى وسط المدينة والتمركز فوق المباني السكنية والأحياء، فإن خطة تحرير المدينة تنص على تجنب حرب الشوارع والتوجه نحو السيطرة على كافة منافذها ومطارها والميناء، ومن ثم إغلاق كافة مصادر الإمدادات عن الميليشيا في وسط المدينة لإجبارها على الاستسلام أو الفرار.

إقراء ايضاً