الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ غريفيث: "اتفاق الحديدة" خطوة لحل الأزمة الإنسانية في اليمن
    غريفيث: "اتفاق الحديدة" خطوة لحل الأزمة الإنسانية في اليمن

    ناطق الجيش الوطني : انتصارات الجيش أرغمت المليشيا الانقلابية على الانسحاب من مدينة الحديدة والموانئ اليمنية

    الجبير: اتفاق ستوكهولم خطوة هامة لاستعادة الدولة في اليمن

    السعودية ترحب باتفاق السويد بين وفدي الحكومة اليمنية والحوثي

    مأرب: تشييع مهيب لجثمان الشهيد النقيب مالك الحجاني

  • عربية ودولية

    ï؟½ بعد "الأزمة النووية".. روسيا مستعدة لـ"تفتيش متبادل"
    بعد "الأزمة النووية".. روسيا مستعدة لـ"تفتيش متبادل"

    بومبيو يحذر: إذا لم نردع إيران سنعرض شعوبنا للخطر

    الحكومة الفلسطينية تستنكر اقتحام الاحتلال لمقر وكالة الأنباء "وفا"

    الجامعة العربية تحذر البرازيل من أن نقل سفارتها للقدس قد يضر بالعلاقات

    "أشباح إيران".. تقرير يكشف خطط طهران الإرهابية في البلقان

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 
    وأعلن متحدث باسم العائلة وفاة الرئيس الأميركي السابق جورج إتش.دبليو الذي كان يعاني من عدة أمراض. 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية تعلن عن تأسيس كيان لدول البحر الأحمر لتعزيز الأمن والتنمية وحماية التجارة العالمية
    أُعلن، اليوم (الأربعاء)، في السعودية، الاتفاق على فكرة تأسيس كيان لدول البحر الأحمر، بمبادرة من خادم الحرمين ا

    الملك سلمان يفتتح القمة الخليجية بالرياض

    الرياض تحتضن القمة الخليجية الـ39 اليوم

    "الجوازات السعودية " تدشن حملتها التوعوية السنوية لموسم العمرة

    هذه شروط الإقامة لـ 10 سنوات بالإمارات للوافدين

  • رياضة

    ï؟½ هجوم على رونالدو بعد إلغاء هدف الموسم لديبالا
    هجوم على رونالدو بعد إلغاء هدف الموسم لديبالا

    مواجهات ثأرية لريال مدريد وبرشلونة في كأس ملك إسبانيا

    اتهامات لإيسكو بشتم جماهير ريال مدريد

    معارك تنتظر كبار دوري الأبطال.. وليفربول أمام "الخطر الأكبر"

    مانشستر يونايتد يرفض "هدية اليوفي".. ويهزم نفسه

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 14/12/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 14/12/2018

    الذهب يتراجع لأدنى مستوى مع صعود الدولار

    مقارنة براتبك الشهري.. كم يجني الأثرياء من أموال؟

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأربعاء 12/12/2018

    ارتفاع سعر النفط بعد توقعات الإنتاج

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تسريبات تكشف مواصفات وموعد هاتف جلاكسي “S10” المنتظر
    تسريبات تكشف مواصفات وموعد هاتف جلاكسي “S10” المنتظر تسريبات تكشف مواصفات وموعد هاتف جلاكسي “S10” المنتظر

    سامسونغ تغلق مصنع لإنتاج الهواتف في الصين

    سوار ينقذ آلاف الأرواح من الموت المفاجئ الناتج عن الصرع

    سامسونغ تكشف عن هاتف جديد بميزة غير مسبوقة

    حرب الهواتف الذكية.. الصين تصفع "الآيفون الأميركي"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية
    صحيفة الرياض وتحت عنوان "الحديدة مجرد البداية "قالت أن وفد الميليشيات جاء مرغماً مهزوزاً بتأثير الضغط االعس

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

انشقاقات الحوثي.. خبراء يتوقعون "ساعة النهاية"
الأحد 11 نوفمبر 2018 الساعة 18:13
يمن فويس

عادت الانشقاقات مرة أخرى لتعصف بميليشيات الحوثي، لكن هذه المرة على مستوى القيادات العليا، وسط توقعات بالمزيد منها، تزامناً مع الخسائر الكبيرة للانقلابيين على المستوى الميداني والبشري، وتضييق الخناق عليهم في معقلهم الرئيس بصعدة وآخر منافذهم البحرية في الحديدة، واقتراب سقوط مشروعهم الانقلابي.

وتعيش قيادات الحوثي، بحسب مصادر مقربة منها، حالة من الضغط والرعب مع توالي الانشقاقات من صفوفها رغم فرض رقابة خانقة وما يشبه "الإقامة الجبرية" على القيادات الموالية لها، إلا أن ذلك لم ينجح في إيقاف مسلسل "القفز من سفينتهم الموشكة على الغرق".

وتوقعت هذه المصادر أن يتحول فرض الإقامة الجبرية على ما تبقى من مسؤولين في مناطق سيطرة الحوثيين إلى علنية وبإجراءات أكثر تشدداً، وذلك بعد خروج الكثير من المسؤولين، وآخرهم انشقاق وزير الإعلام في حكومتهم غير المعترف بها، عبدالسلام جابر، بعد أيام قليلة على استقالة وزير السياحة، ناصر باقزقوز، وانشقاق نائب وزير التربية والتعليم، عبدالله الحامدي، إضافة إلى أنباء غير مؤكدة عن فرار وزير الخارجية، هشام شرف، فيما يعد استمراراً لمسلسل النزيف الحاد لرأس هرم الميليشيات.

وبدأت مغادرة الكثير من المسؤولين الذين كانوا جزءاً من انقلاب الحوثي بعد أن انقلبوا على شريكهم الرئيس الراحل، علي عبدالله صالح، وقتلوه في منزله بصنعاء، حيث اعتبروا ذلك مؤشرا على أنه لا مكان للشراكة مع ميليشيات طائفية تفتك بكل حلفائها.

من جانبهم، توقع مسؤولون في الحكومة اليمنية الشرعية حدوث مزيد من الانشقاقات على مستوى القيادات الحوثية والمسؤولين الموالين لهم خلال الأيام القادمة.

ويتفق مراقبون مع التوقعات الخاصة بتزايد أعداد القيادات المنشقة عن الميليشيات، مشددين على الحكومة الشرعية استغلال التقدم والانتصارات الميدانية للتواصل مع القيادات المدنية والقبلية والعسكرية، التي ما زالت في صفوف الميليشيات لتأمين خروجها من تحت قبضتهم.

كذلك يرى خبراء أن تحول الانشقاقات إلى ظاهرة سيضع الانقلابيين في مأزق، ويفرغ صفوفهم من القيادات، ما يسرع بعملية سقوط مشروعهم الطائفي المدعوم إيرانياً والدخيل على المجتمع اليمني وعروبته وثقافته، لافتين إلى أن هذه الانشقاقات لها أهميتها وستشجع البقية على الالتحاق بصفوف الشرعية، وإحداث تراجع مادي ومعنوي في صفوف معسكر الانقلاب.

إلى ذلك، تتعرض قيادات في صنعاء، بحسب مصادر مطلعة، إلى مضايقات وتهديدات من قبل الانقلابيين، كان آخرها حادثة الاعتداء على رئيس الدائرة القانونية في وزارة الخارجية، نجيب عبيد، بسبب رفضه توجيهات من القيادي في الميليشيات، حسين العزي، بتسليمه أرشيف الوزارة، ما دفع مرافقي العزي للاعتداء عليه وضربه حتى الإغماء.

إقراء ايضاً