الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ الرئيس هادي يغادر مقر إقامته بالولايات المتحدة الأمريكية متجها للرياض
    الرئيس هادي يغادر الولايات المتحدة الأمريكية متجها للرياض

    محافظ تعز يؤكد أن العصابات الخارجة عن القانون استغلت غياب الأجهزة الأمنية والسلطة المحلية

    انعقاد ندوة بمدينة ستوكهولم عن مشاوارت السلام حول اليمن

    المالكي: التحالف العربي يبذل جهوداً حثيثة لإنجاح المشاورات ويدعم جهود المبعوث الأممي

    المهرة.. الأجهزة الأمنية تضبط صوماليان وبحوزتهما مبالغ مالية مسروقة

  • عربية ودولية

    ï؟½ لبنان يحبط هجمات داعش على الجيش ومسيحيين ودور عبادة
    لبنان يحبط هجمات داعش على الجيش ومسيحيين ودور عبادة

    ضربة جديدة للمقاتلة الأميركية الأغلى في التاريخ

    محتجو "السترات الصفراء" يستهدفون الصحفيين في مواجهات باريس

    ترامب يعين صحفية سابقة سفيرة لدى الأمم المتحدة

    السعودية تطلق بنجاح قمرين صناعيين للتصوير عالي الدقة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 
    وأعلن متحدث باسم العائلة وفاة الرئيس الأميركي السابق جورج إتش.دبليو الذي كان يعاني من عدة أمراض. 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

    من داخل النظام الإيراني.. اعترافات تكشف حجم الكارثة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ الملك سلمان يفتتح القمة الخليجية بالرياض
    الملك سلمان يفتتح القمة الخليجية بالرياض

    الرياض تحتضن القمة الخليجية الـ39 اليوم

    "الجوازات السعودية " تدشن حملتها التوعوية السنوية لموسم العمرة

    هذه شروط الإقامة لـ 10 سنوات بالإمارات للوافدين

    أداء صلاة الغائب على خاشقجي في المسجدين الحرام والنبوي

  • رياضة

    ï؟½ ليفربول يربط مدافعه المصاب بعقد طويل الأمد
    ليفربول يربط مدافعه المصاب بعقد طويل الأمد

    كريستيانو: أهنئ مودريتش.. لكني أستحق الكرة الذهبية كل عام

    كيف تهرّب كلوب من التعليق على عدم احتفال صلاح؟

    برشلونة يرصد 220 مليون يورو لضم "خليفة سواريز"

    افتتاح الدورة التدريبية (D) لمدربي كرة القدم محافظة لحج

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 10/12/2018
    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأثنين 10/12/2018

    الذهب يستقر قرب ذروته في 5 أشهر

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الأحد 9/12/2018

    البنك الدولي التحويلات المالية ستشكل مصدرا بالغا للأهمية في الدول الفقيرة

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت 8/12/2018

  • تكنولوجيا

    ï؟½ صدمة ماذا يحدث في "واتس آب ..انهيار تقنية تتفاخر بها دوما
    أطلقت تقارير صحفية تحذيرات عديدة مما وصفته بالصدمة التي ستضرب الملايين" من مستخدمي منصة التراسل الفوري الأشهر

    صورة مسربة لـ "غالاكسي إس 10" تكشف عن مفاجأة "مزعجة"

    هل نسيت كلمة المرور؟ تعرف على طرق تجنب هذا الموقف

    جهاز يتيح التحكم بالهاتف عبر الأفكار مباشرة

    5 نصائح لحماية مستخدمي الهواتف من الاحتيال

  • جولة الصحافة

    ï؟½ افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)
    فرصة جديدةتحت هذا العنوان افتتاحية الرياض رات ان لا يمكن التنبؤ بما يمكن أن تخرج به محادثات السويد معللا ذلك ا

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

    جولة في الصحافة رعب المليشيا من «هبَّة صنعاء»

    صحيفة خليجية مع انهيار الريال اليمني ستة مليارات تخزنها الزمرة الحوثية بتواطىء من منظمات دولية

اليمن في انتظار السلام
السبت 24 نوفمبر 2018 الساعة 18:24
يمن فويس

انهي المبعوث الاممي لليمن مارتن جريفيث لقاءاتة مع الحوثيين في صنعاء في شخص القيادي محمد علي الحوثي ، وزار ايضا مدينة الحديدية واكد علي انة اتفق مع الحوثيين علي اجراء مفاوضات حول قيام الامم المتحدة ب "دور رئيسي " في ميناء المدينة الذي يشكل شريان حياة رئيسيا لملايين اليمنيين ، جاء ذلك لتهيئة المناخ لمفاوضات سلام اعلنت عنها واشنطن الاربعاء الماضي ، والتي ستعقد في السويد في مطلع ديسمبر.

من جهة اخري اعلنت حكومة عبد ربة منصور موافقتها علي الاشتراك في تلك المفاوضات المرتقبة بالسويد .

وتوجه مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن جريفيث، إلى العاصمة السعودية الرياض، للقاء مسؤولين في الحكومة اليمنية، بحسب وكالة فرانس برس نقلا عن مصدر فى الأمم المتحدة اليوم

من جهة اخري ،أكد وزير الخارجية الإماراتى الشيخ عبدالله بن زايدالخميس الماضي في لقاء مع قناة سكاي نيوز ،أن المفاوضات اليمنية المرتقبة فى السويد تعد خطوة أولى على طريق الحل السياسى بين الشرعية والمتمردين، شريطة أن تتحلى ميليشيات الحوثى بالجدية اللازمة لحل الأزمة ذكر وزير الدفاع الأميركي جيم ماتيس الأربعاء الماضي (21 وفمبر 2018) في واشنطن أن محادثات السلام بين الحكومة اليمنية والمتمردين الحوثيين ستُعقد "مطلع ديسمبر" القادم في السويد، وأضاف ماتيس لصحافيين في البنتاغون أن السعودية والإمارات "تدعمان تماماً" هذه المفاوضات، واضاف : "يبدو أنها ستكون في وقت مبكر جداً من ديسمبر في السويد، وسنرى هناك الحوثيين والحكومة المعترف بها من قبل الأمم المتحدة، حكومة الرئيس هادي.

وتقول وكالات الأمم المتحدة ، وفق ما نشرت رويتر" إن ما يصل إلى 14 مليون يمني معرضون لخطر المجاعة إذا أدت المعارك إلى إغلاق ميناء الحديدة المحاصر، وهو بوابة للمساعدات الإنسانية.

وكان التلفزيون السويدي قد اعلن ، أن موعد محادثات السلام حول اليمن التي تستضيفها السويد تقرر أن تبدأ في مطلع ديسمبر المقبل، بحسب تصريح لوزير الدفاع الأمريكي جيم ماتيس لوكالة الأنباء السويدية ونقلت الوكالة عن ماتيس، قوله: “يبدو أننا سنشهد في وقت مبكر جداً من شهر ديسمبر القادم لقاء في السويد يجمع كل من الحوثيين والحكومة المعترف بها من قبل الأمم المتحدة حكومة الرئيس هادي" ولم تشأ وزارة الخارجية السويدية الإفصاح عن الوقت الذي ستعقد فيه محادثات السلام، حيث رفضت وزيرة الخارجية مارغوت فالستروم الحديث حول ذلك الى التلفزيون السويدي، إلا أن السكرتير الصحفي للوزارة بيزمان فيفرين، علق على ذلك في رسالة نصية، قال فيها: “الأمم المتحدة سألت السويد عما إذا كان باستطاعتها استضافة مشاورات تقودها الأمم المتحدة مع أطراف النزاع ونحن على استعداد للمساعدة في هذا الأمر.

وأوضحت الخارجية السويدية، أن السويد تدعم بشكل كامل مبعوث الأمم المتحدة في اليمن مارتين غريفيث من أجل التوصل الى حل سياسي للنزاع في البلاد.

وذكرت الخارجية، قائلة: “لقد حان الوقت لاتخاذ خطوات لوضع حد للقتال والوضع الإنساني الرهيب في اليمن" وكان وزير التخطيط والتعاون الدولى اليمنى الدكتور محمد السعدي قال،في كلمة القاها في اعمال الاجتماع السنوي ، ال 43 لمجلس محافظي مجموعة البنك الاسلامي للتنمية ،" أن حجم الأضرار والخسائر التى سيتحملها الاقتصاد والمجتمع جراء الحرب التى فرضتها مليشيا الحوثى الانقلابية على شعبنا تتجاوز المائة مليار دولار".

ورغم وردود أنباء، نقلا عن سكان، باستئناف الاشتباكات في الحديدة باليمن بين المسلحين الحوثيين والقوات التي تدعمها السعودية، فإن فرص إعادة العملية السياسية باتت أقوى من اي وقت آخر فقد وزعت بريطانيا الاثنين (19نوفمبر 2018) مسودة مشروع قرار لمجلس الأمن يدعو لإعلان هدنة فورية في ميناء الحديدة ويحدد مهلة من أسبوعين لإيصال المساعدات الإنسانية، في وقت ينتظر أن يزور مبعوث الأمم المتحدة مارتن غريفيث اليمن خلال الأيام المقبلة لإطلاق جولة مفاوضات جديدة.

وفي خطابه السنوي أمام مجلس الشورى أعلن الملك سلمان بن عبد العزيز تأييد السعودية للحل السياسي في اليمن.

وقال "وقوفنا إلى جانب اليمن لم يكن خياراً بل واجباً اقتضته نصرة الشعب اليمني بالتصدي لعدوان ميليشيات انقلابية مدعومة من إيران، ونؤكد دعمنا للوصول إلى حل سياسي"، حسب تعبيره.

بدوره، أكّد المتحدث باسم التحالف العسكري العقيد الركن تركي المالكي في مؤتمره الصحافي الأسبوعي "أن التحالف يدعم جهود غريفيث "لإيجاد تسوية سياسية وحل في اليمن".

إقراء ايضاً