الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ السفير البريطاني لدى بلادنا: لا يحق للحوثيين تعيين سفراء
    السفير البريطاني لدى بلادنا: لا يحق للحوثيين تعيين سفراء

    تعز: مكتب النقل يؤكد بذله المساعى لتلافي الاشكالات وفتح الطريق امام جميع وسائل النقل

    القاهرة : مارم يبحث مع مساعد وزير الخارجية المصري العلاقات الثنائية بين البلدين

    عاجل : شاهد المفاجأة في محتوى عدد 14 اكتوبر الصادر من عدن غدا الثلاثاء

    مستشار رئيس الجمهورية لسفير بريطانيا : يجب أن تكون القضية الجنوبية محور رئيس للدفع بالعملية السياسية 

  • عربية ودولية

    ï؟½ بالصور.. الرئيس السوداني السابق في "قفص الاتهام"
    بالصور.. الرئيس السوداني السابق في "قفص الاتهام"

    السودان.. إرجاء تشكيل المجلس السيادي 48 ساعة

    البرهان: القوات المسلحة شريك الشعب في التحرر

    السودان يبدأ تاريخه الجديد.. توقيع وثائق الفترة الانتقالية

    السودان.. عبد الفتاح البرهان رئيساً للمجلس السيادي

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ هكذا ظهر رئيس السودان الأسبق في قفص الاتهام ؟
    ظهر الرئيس السوداني السابق عمر البشير، الاثنين، لأول مرة، وهو داخل قفص الاتهام، أثناء أول جلسة لمحاكمته عقدت ف

    الاسوشييتد برس تكشف عن أضخم عمليات الفساد "عالمياً"  لمنظمات الأمم المتحدة العاملة في اليمن 

    المعارضة الإيرانية تفضح قراصنة «الملالي» في الخليج

    فلكيا.. عيد الأضحى يوم الأحد 11 أغسطس

    السعودية: أي مساس بحرية الملاحة البحرية يعد انتهاكاً للقانون الدولي ويجب ردعه

  • شؤون خليجية

    ï؟½ المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج
    المملكة العربية السعودية تعلن اكتمال قدوم حجاج بیت الله الحرام من الخارج

    إقرار تعديلات جديدة تعزز مكانة المرأة السعودية

    السعودية تتحرى هلال ذي الحجة.. والفلك يقول كلمته

    وصول اكثر من نصف مليون حاج إلى السعودية لأداء مناسك الحج لهذا العام

    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

  • رياضة

    ï؟½ برشلونة يعلن تفاصيل "صفقة كوتينيو" لبايرن ميونيخ
    برشلونة يعلن تفاصيل "صفقة كوتينيو" لبايرن ميونيخ

    سولسكاير "يحسم" مصير بول بوغبا

    توخيل "يحرج" باريس سان جرمان برسالة عن نيمار

    تعثر جديد لـ"تشلسي لامبارد".. 3 مباريات دون انتصار

    لأول مرة منذ 818 يوما.. ريال مدريد يسبق برشلونة

  • اقتصاد

    ï؟½ الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ
    الاقتصاد الأميركي.. خبراء: القادم أسوأ

    تعرف على أسعار العملات الأجنبية مقابل الريال اليمني اليوم الاثنين

    النفط يرتفع حاذيا حذو الأسهم

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم الجمعة 16/82019

    الدولار يتماسك.. بعد تراجع المخاوف الأميركية

  • تكنولوجيا

    ï؟½ 5 خطوات بسيطة لتعزيز سرعة هاتفك القديم
    5 خطوات بسيطة لتعزيز سرعة هاتفك القديم

    خطأ "قاتل" يرتكبه مستخدمو "آيفون" يهلك البطارية

    "غوغل" يكشف الاختراق الكبير.. وخطوة مهمة "مطلوبة"

    آبل تكافح التتبع في سفاري.. إجراءات صارمة ولا استثناءات

    ثغرة أمنية في "بلوتوث" تعرض ملايين الأجهزة للخطر

  • جولة الصحافة

    ï؟½ جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها
    جزيرة يونانية ستدفع لك ولعائلتك للعيش فيها

    مفاجأة تكشف "أصل" رئيس وزراء بريطانيا الجديد

    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

الحوثي يداوي القناديل ويتجاهل الزنابيل
الاربعاء 5 ديسمبر 2018 الساعة 09:21
يمن فويس

كشف مصدر مقرب من الميليشيات الحوثية في صنعاء، أن خلافات نشبت بين بعض القيادات الحوثية حول نقل الجرحى للخارج لعلاجهم، مؤكدا وجود عدد محدود من الجرحى الذين يحرص الحوثيون على علاجهم في الخارج من بينهم خبراء من ميليشيات حزب الله وإيران. وأوضح المصدر في تصريح لـ»الوطن» أن بعض القيادات الحوثية تدخلت من أجل نقل بعض الجرحى من المصابين في الجبهات خلال الفترة الماضية من بعض المقربين من القيادات أو جماعاتهم الخاصة أو من تربطهم علاقة نسب أو سلالة، مبينا أن الحوثيين منحوا من يسمونهم «القناديل» وهم المقربون منهم، الأولوية في العلاج، بينما همشوا كافة المصابين والجرحى الآخرين الملقبين بـ»الزنابيل».

أولويات العلاج

لفت المصدر إلى أن معايير النقل للجرحى تأتي في المقام الأول أن يكون تحت مسمى «قنديلا» أو من أقارب القيادات الحوثية أو من سكان محافظة صعدة وليس الجميع، فيما يتم تجاهل كافة المصابين الذين يوصفون بـ»الزنابيل». وأشار إلى أن هناك مصابين بمناصب كبيرة ورتب عالية وشخصيات مهمة تم تهميشهم تماما ومنحت الفرصة والأولية لمن يسمون «القناديل»، ما أشعل الخلافات ودفع بقيادات كبيرة للتدخل لنقل الجرحى. وأكد المصدر أن هذه التدخلات نتج عنها خلافات كبيرة بين القيادات استدعت تدخلا من الرجل المقرب من عبدالملك الحوثي، «أحمد الحامد»، مشيرا إلى أن هناك موجة غضب بين صفوف الجرحى من تعامل الحوثيين بما وصفوه بالتمييز.

استثمار المشروع الحوثي

بين المصدر أن كشف الأسماء الذي أعد لنقل الجرحى الحوثيين، تم اختيار الأسماء الواردة فيه بتوجيه من ناطق الانقلابيين، محمد عبدالسلام، وعبدالملك العجري، وأن هناك أسماء تم التوجيه بنقلها للخارج لا تعاني أي إصابات بل من أجل استثمارها للمشروع الحوثي. ولفت إلى أن هناك جرحى تم نقلهم من فئة «القناديل»، فيما اشتعلت الخلافات حول اختيار بقية الأسماء الأخرى التي تكمل قائمة الـ50 المسموح بها، مبينا أن بعض الجرحى الذين يتم نقلهم للخارج، تم استدعاؤهم ونقلهم من مواقعهم بطرق سرية خشية معرفة البقية وبطريقة مخادعة بعد إيهامهم بتوزيعهم على مواقع داخل اليمن، خشية انتشار خبر العلاج بين باقي الجرحى.

المماطلة في المحادثات

أضاف المصدر «هناك بعض من الجرحى لا تستدعي إصاباتهم نقلهم للخارج، ولكن الحوثيين يخططون لأمور سرية للاستفادة منهم في أعمال أخرى»، مبينا أن هدف خروجهم للمفاوضات هو المماطلة واستغلال جولة المحادثات لنقل العناصر الراغبين في إخراجهم من اليمن.
وخلص المصدر في حديثه بالتنويه إلى أن حلم الحوثيين من وقت مبكر كان الموافقة على نقل جرحاهم للخارج، وهو الأمر الذي تحقق لهم، إذ أنه ليس لديهم أي نية صادقة لمشاورات السويد أو حتى نجاحها، وكل ما في الأمر هو استغلال تحركات القيادات الكبيرة بالطريقة التي يريدونها.

مراوغات الحوثيين في نقل الجرحى

 اختيار المقربين من الجماعة في صعدة
 تهميش بقية المصابين
 نقل المقربين بطرق سرية خشية الغضب من البقية
 استغلال العلاج في ترويج المشروع الحوثي
 بعض الجرحى لا تستدعي إصاباتهم نقلهم للخارج

إقراء ايضاً