الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ اليماني: الحوثي وافق على حل خلافات تأمين مناطق الانسحابات
    اليماني: الحوثي وافق على حل خلافات تأمين مناطق الانسحابات

    مصدر حكومي يتهم الأمم المتحدة بعقد صفقات مشبوهة مع الحوثي

    الحوثيون يمنعون الأكل والدواء على المختطفين في الأمن السياسي بالعاصمة صنعاء

    البرنامج السعودي يوزع 20 قاربا للصيادين في المهرة

    بلادنا تدعو الدول المانحة لمساندة جهود الحكومة للتخفيف من الأوضاع الإنسانية الكارثية

  • عربية ودولية

    ï؟½ البشير يحظر تخزين العملة الوطنية
    البشير يحظر تخزين العملة الوطنية

    مصر.. مصرع 10 بانفجار مصنع في العين السخنة

    بعد ربع قرن.. القضاء الدولي يقتص من "سفاح البوسنة"

    شرطة نيوزيلندا: سفاح المسجدين كان على طريق مجزرة ثالثة

    الفشل الإيراني في صورة.. السفينة تغرق في الميناء

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم
    ناشد الدكتور والكاتب علي العسلي حكومة الشرعية دول التحالف بإعفاء المغتربين من الرسومات والضرائب الباهظة تقديرا

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

    الحكومة اليمنية تواصل صرف مرتبات المتقاعدين المدنيين رغم استمرار نهب المليشيا لارصدة الهيئة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية : "الجاسر"يشكر القيادة بمناسبة صدور نظام المنافسة الجديد
    السعودية : "الجاسر"يشكر القيادة بمناسبة صدور نظام المنافسة الجديد

    وزارة العمل السعودية تطرح عقود عمل مرنة تتيح العمل بنظام الساعة.. تعرَّف تفاصيلها

    إسقاط الجنسية السعودية عن حمزة بن لادن

    تعيين خالد بن سلمان نائباً لوزير الدفاع... وريما بنت بندر سفيرة للسعودية لدى أميركا

    محمد بن سلمان يصل إلى الصين في زيارة رسمية

  • رياضة

    ï؟½ هازارد: أتعلم من صلاح وأتمنى الوصول لمستواه
    هازارد: أتعلم من صلاح وأتمنى الوصول لمستواه

    بسبب رونالدو.. يوفنتوس لن يطير إلى الولايات المتحدة

    أولى أزمات زيدان.. تمرد من نجم ريال مدريد "المشاكس"

    أسطورة ليفربول: أزمة صلاح الحقيقية صنعها "رونالدو وميسي"

    نجم ليفربول لصلاح: انظر للآخرين.. وكفاك "طمعا وأنانية"

  • اقتصاد

    ï؟½ الذهب إلى أعلى مستوياته في 3 أسابيع
    الذهب إلى أعلى مستوياته في 3 أسابيع

    تريليون دولار خسارة أميركا في الحرب التجارية

    البلاديوم يبلغ ذروة قياسية.. والذهب يرتفع

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت

    الذهب يقفز فوق 1300 دولار.. والبلاديوم إلى مستوى قياسي

  • تكنولوجيا

    ï؟½ جديد أبل.. جهاز بسعر سيارة
    جديد أبل.. جهاز بسعر سيارة

    دراسة: ساعة أبل تسهم في رصد مشاكل خطيرة في القلب

    واتساب يتأهب لإطلاق "المتصفح الآمن"

    هواوي: طورنا أنظمة التشغيل الخاص بنا

    سامسونغ تطور هاتفا بكاميرات خفية

  • جولة الصحافة

    ï؟½ بعد 29 سنة في الحكم.. رئيس كازاخستان يترك السلطة ويستقيل
    بعد 29 سنة في الحكم.. رئيس كازاخستان يترك السلطة ويستقيل

    البيان الاماراتية: إنذار دولي لميليشيا الحوثي

    مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

"100 حكاية إنسانية من اليمن" ندوة تعريفية بجرائم المليشيات الحوثية في اليمن
الاثنين 10 ديسمبر 2018 الساعة 18:40
يمن فويس _ خاص

انطلقت صباح اليوم الأثنين أعمال الندوة التعريفية بالآثار الإنسانية للصراع في اليمن بعنوان "١٠٠ حكاية إنسانية من اليمن"، والتي تعرض ١٠٠ حالة من انتهاكات حقوق الإنسان التي جرت في اليمن في ظل النزاع المسلح الجاري منذ سبتمبر/أيلول ٢٠١٤، والتي تعكس نماذج للمعاناة والضحايا بالشراكة بين المنظمة العربية لحقوق الإنسان والمنتدى الاجتماعي الديمقراطي (اليمن) ومؤسسة تمكين المرأة في اليمن.

وأتت أعمال الندوة تزامنا مع العيد السبعين لليوم العالمي لحقوق الإنسان، ويشارك فيها ممثلون عن مؤسسات المجتمع المدني وكافة الأحزاب السياسية في اليمن، وعدد من الخبراء من مصر وبلدان عربية.

وافتتح أعمال الندوة الأستاذ "محمد راضي" المدير التنفيذي للمنظمة العربية لحقوق الإنسان، والأستاذة "زعفران يزيد" مدير مؤسسة تمكين المرأة.

وأكد راضي خلال كلمته التى ألقىآآ بها أعمال الندوة أن هذه الاحتفالات تأتي وسط تحديات متزايدة على صعيد تعزيز حترام وحماية حقوق الإنسان في وطننا العربي.

مؤكدا أن هذه التحديات تعمل على استفحال النزاعات المسلحة التي باتت لتهدد بقاء بلداننا التي عرفناها وسط خرائط مغيرة ورمال متحركة، وخاصة وسط حجم التعقيدات التي تكتنف جهود التسوية السلمية لحل هذه النزاعات وبدء العمل على استعادة اللحمة الوطنية على قاعدة المواطنة وضمان حقوق الإنسان وتحقيق الانتقال إلى الديمقراطية وإطلاق جهود التنمية وإعادة الإعمار.

وأشار أن لليمن مكانة خاصة في نفوسنا جميعاً، مكانة تعود إلى افتخارنا بجذورنا العربية الأصيلة وبالقدرة الذاتية للمجتمع اليمني المتشبث بثوابت القبيلة على التماسك والعيش المشترك وفرض التسامح وإنتاج الرواد في مجالات الثقافة والأدب والفنون والعلوم المختلفة، وذلك الرغم من تضخم تحديات التنمية وهشاشة البنية الاقتصادية وتدني الخدمات الأساسية وانتشار الأسلحة الصغيرة لتفوق ثلاثة أضعاف أعداد السكان.

ولهذا كانت الصدمة شديدة من انزلاق هذا البلد العظيم بشعبه لهاوية النزاع، بالرغم من أن شبابه – فتيات وفتية - كانوا قادرين لعام كامل من ثورتهم النبيلة من المحافظة على السلمية رغم كافة الضغوط التي تعرضوا لها.

مؤكدا اعتزازنا كثيراً بالشراكة الدائمة مع الزملاء من حركة حقوق الإنسان في اليمن، والتي تربطنا بهم جميعاً أواصر عريقة تعود لثمانية وعشرين عاماً مضت، وخاصة منذ بزوغ المنظمة اليمنية للدفاع عن حقوق الإنسان والحريات الديمقراطية منذ العام 1990 والتي نشرف بعضويتها.

وتأتي شراكتنا في هذا اليوم مع الزملاء الأعزاء في المنتدى الاجتماعي الديمقراطي ومنظمة تمكين المرأة تجسيداً لرسالة المنظمة في دعم المنظمات الشقيقة، وترسيخاً لشراكة تتواصل خلال السنوات القادمة على قاعدة الأهداف المشتركة.

ونلتقي اليوم لتدارس الموقف العصيب الذي يمر به أهلنا في اليمن، فبعد سبع سنوات من فوضى المرحلة الانتقالية، وأربعة سنوات من الانقلاب على الشرعية بقوة السلاح وتدويل الصراع، بات اليمن الضعيف يعتلي قمة الكوارث الإنسانية في العالم، وتجاوز عدد الضحايا المباشرين للنزاع أكثر من 16 ألف قتيل و30 ألف جريح، وتتهدد حياة عشرات الآلاف من أهله، ويبلغ عدد المشردين داخلياً لنحو ثلاثة ملايين، ويصبح قرابة 22 مليون من السكان بحاجة للمساعدة المعيشية.

وفي ظل هذه الأوضاع المعقدة، تتضائل انتهاكات حقوق الإنسان -على جسامتها- بالمقارنة بالنتائج الإنسانية غير المباشرة لاستمرار الصراع، لكنها تبقى حجر الزاوية في معالجة الوضع الراهن، ولا مناص من أن تكون المساءلة عن هذه الانتهاكات عنصراً جوهرياً في أي مقاربة موضوعية للتسوية السلمية.

ونتطلع بقوة إلى جولة المفاوضات الحالية في السويد لوضع حد فوري للصراع المسلح والتوصل لحلول جادة تلبي طموحات الشعب اليمني وتضمن إنهاء المحنة.

وأوضح بينما نضع بين أيديكم نسخة كاملة من سلسلة التقرير السنوي للمنظمة العربية لحقوق الإنسان حول حالة حقوق الإنسان في الوطن العربي، بما في ذلك التقرير السنوي الحادي والثلاثين الصادر قبل أقل من شهرين.

وجدد راضي موقفه الداعم لجهود التسوية ووقف إطلاق النار واستكمال ما توقف من المرحلة الانتقالية، وخاصة الاستفتاء على الدستور وإجراء انتخابات حرة واستكمال بناء النظام السياسي وبدء جهود إعادة الإعمار وإطلاق التنمية المنشودة في بلد يزخر بالموارد الهائلة، وفي مقدمتها الإنسان اليمني.

كما استمعت الندوة المداخلات من الاستاذ "مجدي حلمي" نائب رئيس تحرير جريدة الوفد المصرية، والاستاذ "نبيل عبد الحفيظ" وكيل وزارة حقوق الإنسان اليمنية، وممثلين عن ٦ منظمات غير حكومية يمنية معنيين بحقوق الإنسان والإغاثة الإنسانية.

وتضمنت فعاليات الندوة معرض صور للحالات الموثقة للضحايا، وعرض فيلم وثائقي، وندوة صحغية.

إقراء ايضاً