الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ "تقدم ملموس" بشأن اتفاق إعادة الانتشار في الحديدة
    "تقدم ملموس" بشأن اتفاق إعادة الانتشار في الحديدة

    رئيس الوزراء يلتقي ممثل صندوق الأمم المتحدة للسكان

    مليشيا الحوثي تمنع لوليسغارد من دخول ميناء رأس عيسى بالحديدة

    قائد محور البقع: المليشيات أضعف من أي وقت مضى

    الأسودي:المليشيا الحوثية مارست العديد من صور التمييز الديني والطائفي ضد المدنيين

  • عربية ودولية

    ï؟½ الفشل الإيراني في صورة.. السفينة تغرق في الميناء
    الفشل الإيراني في صورة.. السفينة تغرق في الميناء

    روحاني يقر بتأثير العقوبات الأميركية.. ويهدد باللجوء للقضاء

    عقوبة تأديبية "صارمة" بحق مبابي

    بعد تفجيرات الجمعة.. اشتباكات متقطعة في "جيب داعش الأخير"

    منفذ الهجوم الإجرامي في نيوزيلندا يمثل أمام المحكمة

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم
    ناشد الدكتور والكاتب علي العسلي حكومة الشرعية دول التحالف بإعفاء المغتربين من الرسومات والضرائب الباهظة تقديرا

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

    الحكومة اليمنية تواصل صرف مرتبات المتقاعدين المدنيين رغم استمرار نهب المليشيا لارصدة الهيئة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية : "الجاسر"يشكر القيادة بمناسبة صدور نظام المنافسة الجديد
    السعودية : "الجاسر"يشكر القيادة بمناسبة صدور نظام المنافسة الجديد

    وزارة العمل السعودية تطرح عقود عمل مرنة تتيح العمل بنظام الساعة.. تعرَّف تفاصيلها

    إسقاط الجنسية السعودية عن حمزة بن لادن

    تعيين خالد بن سلمان نائباً لوزير الدفاع... وريما بنت بندر سفيرة للسعودية لدى أميركا

    محمد بن سلمان يصل إلى الصين في زيارة رسمية

  • رياضة

    ï؟½ نجم ليفربول لصلاح: انظر للآخرين.. وكفاك "طمعا وأنانية"
    نجم ليفربول لصلاح: انظر للآخرين.. وكفاك "طمعا وأنانية"

    عرض جديد "لا يقاوم" من ريال مدريد لضم نيمار

    محكمة إسبانية تؤجل قضية بين نيمار ونادي برشلونة

    نجم ريال مدريد الجديد يكشف عن "سلاحه الفتاك"

    إجراء تأديبي بحق رونالدو بسبب "الحركة البذيئة"

  • اقتصاد

    ï؟½ البلاديوم يبلغ ذروة قياسية.. والذهب يرتفع
    البلاديوم يبلغ ذروة قياسية.. والذهب يرتفع

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية اليوم السبت

    الذهب يقفز فوق 1300 دولار.. والبلاديوم إلى مستوى قياسي

    الدولار إلى أكبر انخفاض أسبوعي في 3 أشهر

    فتح موانئ وإغلاق أخرى بسبب الطقس في مصر

  • تكنولوجيا

    ï؟½ دراسة: ساعة أبل تسهم في رصد مشاكل خطيرة في القلب
    دراسة: ساعة أبل تسهم في رصد مشاكل خطيرة في القلب

    واتساب يتأهب لإطلاق "المتصفح الآمن"

    هواوي: طورنا أنظمة التشغيل الخاص بنا

    سامسونغ تطور هاتفا بكاميرات خفية

    فيسبوك تعلن انتصارها على "الخلل التاريخي"

  • جولة الصحافة

    ï؟½ بعد 29 سنة في الحكم.. رئيس كازاخستان يترك السلطة ويستقيل
    بعد 29 سنة في الحكم.. رئيس كازاخستان يترك السلطة ويستقيل

    البيان الاماراتية: إنذار دولي لميليشيا الحوثي

    مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

محافظ تعز: إنهاء حصار المدينة اختبار لجدية الحوثيين
الثلاثاء 11 ديسمبر 2018 الساعة 07:01
يمن فويس

دعا محافظ تعز الدكتور أمين أحمد محمود، مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، إلى إنهاء معاناة سكان المحافظة الواقعة تحت حصار الميليشيات الحوثية، من خلال الضغط على الجماعة للانسحاب من المحافظة، كما دعا وفد الحكومة المفاوض في السويد إلى جعل «ملف تعز» في مقدمة أولوياتهم على طاولة المشاورات.

وقال محمود لـ«الشرق الأوسط»: إن «أبناء تعز شعروا بالخذلان خلال أربع سنوات من الحرب والقتل والتدمير دون أن تجد معاناتهم أي استجابة من المجتمع الدولي أو الأمم المتحدة». وأكد محافظ تعز أن قضية إنهاء الحصار على تعز «محطة اختبار حقيقية للميليشيات الحوثية إذا كانت ترغب في السلام».

داعياً الوفد الحكومي إلى الإصرار على سحب الميليشيات الحوثية من تعز، وإنهاء الحصار، وفتح الطرقات أمام أبناء سكان المحافظة، وإنهاء العبث الحوثي على حدود المدينة والقيام بقصفها بشكل مستمر.

وأشار إلى أن ملف محافظة تعز هو المحك الرئيسي الذي سيثبت جدية الحوثيين من عدمها نحو السلام خلال هذه المشاورات المنعقدة في السويد، مؤكداً أن لدى قيادة المحافظة وسكانها أمل كبير في أن يتحقق لهم السلام، على الرغم من أن سلوك الميليشيات أفقد الناس كل آمالهم. وقال محمود: «على قادة الميليشيات الحوثية أن يستوعبوا -بعد مرور أربع سنوات من القتل والتدمير الممنهج لتعز- استحالة أن يقبل اليمنيون بمشروعهم الطائفي السلالي الرامي إلى حكم اليمن بالقوة». مشيراً إلى أن ما شاهدته الميليشيات الحوثية من إصرار أبناء محافظة تعز على مواجهة مشروع الجماعة المتخلف والرجعي، رسالة واضحة على أنه لا يمكن القبول بحكم الإمامة مجدداً في اليمن.

وكان وفد الحكومة الشرعية في مفاوضات السويد قد أدرج ملف مدينة تعز ضمن أعمال المشاورات الجارية مع الحوثيين برعاية الأمم المتحدة، غير أن وفد الجماعة لا يزال يطرح الكثير من العقبات أمام التوصل إلى اتفاق يضمن انسحاب الميليشيات، وفك الحصار عن المدينة، وفتح الطرق الرئيسة أمام تنقلات المواطنين في أنحاء المحافظة، وإعادة تشغيل مطار المحافظة للأغراض الإنسانية.

إلى ذلك دعا محافظ تعز، كل القوى والأحزاب الوطنية في المحافظة إلى الترفع عما وصفه بـ«المصالح الذاتية»، وقال: «نحن في مرحلة حساسة ومصيرية يجب أن نقدم فيها مصلحة الوطن ومصلحة تعز على المصالح الحزبية الضيقة». محذراً من تكرار ما حدث في 2012 من خلافات أدت إلى تمكين الحوثي من احتلال مناطق واسعة من اليمن. وأوضح محمود أن «الميليشيات الحوثية وجدت في خلافات القوى السياسية عندما غلبت مصالحها على مصالح الوطن ثغرة واسعة مكّنتها من السيطرة على البلاد»، متهماً أطرافاً وقوى حزبية -لم يسمِّها- بأنها تسعى إلى تغليب مصالحها الشخصية والحزبية على حساب استكمال تحرير محافظة تعز من الميليشيات الحوثية، معتبراً أن ذلك «خطأ جسيم».

وناشد محافظ تعز، القوى السياسية «الالتفاف حول المشروع الوطني»، وقال: «نحن نريد إعادة بناء الدولة الشرعية، دولة النظام والقانون لا دولة الأحزاب التي يجب عليها أن تتنافس تنافساً شريفاً بعد دحر مشروع الميليشيات الإيرانية واستعادة الدولة والجمهورية وعودة الحياة إلى طبيعتها، حيث يكون صندوق الانتخابات هو الفيصل من أجل الوصول إلى الحكم».

كان الرئيس عبد ربه منصور هادي، قد أصدر قبل نحو عام قراراً قضى بتعيين الدكتور أمين أحمد محمود محافظاً لتعز، في سياق مساعيه لإعادة تطبيع الأوضاع الأمنية والسياسية والإدارية في المناطق المحررة من المحافظة، بما في ذلك أغلب أحياء مدينة تعز. ويواصل الحوثيون للسنة الرابعة على التوالي حصار المدينة من ثلاث جهات، كما أنهم لا يزالون يستولون على الأجزاء الشرقية من المدينة المتمثلة في منطقة الحوبان مع استمرارهم في قصف المدينة وأحيائها السكنية بمختلف أنواع القذائف، وهو ما تسبب في سقوط المئات من المدنيين.

إقراء ايضاً