الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ السعودية تندد أمام مجلس الأمن بالاستهتار الحوثي المدعوم إيرانيا
    حذرت المملكة العربية السعودية من خطورة الأوضاع في اليمن، منددة بالاستهتار الحوثي المدعوم من قبل النظام الإيران

    رئيس الأركان اليمني : اتخذنا التدابير لمنع الانقلابيين من تجنيد الأطفال

    بريطانيا تعلن دعم السلام في اليمن وتقدم 5.2 مليون جنية إسترليني

    "العربية": رئيس بعثة المراقبين في الحديدة ينوى ترك منصبه

    رئيس الوزراء يوجه الجهاز المركزي للرقابة بمراجعة تقارير البنك المركزي

  • عربية ودولية

    ï؟½ وزير الداخلية الجزائري يعلن عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين خلال العام 2018
    اعلن وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي ،اليوم السبت ،عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين على السواحل الج

    لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ مستجدات الأزمة اليمنية وتدهور الوضع الإنساني في اليمن حقائق وأرقام فاضحة لحجم انتهاكات مليشيا الانقلاب الحوثي
    تزداد كل يوم الندوات وورش العمل الخاصة بالأزمة اليمنية على المستويات المحلية وفي مختلف المحافل الدولية آخرها ا

    صحيفة الخليج :رسالة الحوثي هدفها افشال عملية السلام

    عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

  • شؤون خليجية

    ï؟½ قوات مصرية في البحرين لإجراء مناورات مشتركة
    انطلقت صباح اليوم (الأحد)، المناورات المشتركة التي تنفذها قوة دفاع البحرين مع القوات المسلحة المصرية ضمن سلسلة

    توقعات بافتتاح عدد من المرافق الأساسية والحيوية للوجهةفي خليج نيوم مع نهاية العام

    السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

  • رياضة

    ï؟½ ميسي خارج تشكيلة برشلونة امام اشبيلية في كأس الملك وانضمام بواتنج
    لم ينضم ليونيل ميسي الى تشكيلة برشلونة لمواجهة اشبيلية في ذهاب دور الثمانية لكأس ملك اسبانيا لكرة القدم يوم ال

    منتخب البحرين يودع كأس آسيا على يد كوريا الجنوبية

    الأخضر السعودي يودع كأس آسيا بعد خسارته من اليابان بهدف دون رد

    مانشستر يونايتد يعلن رسميًا تجديد عقد أحد أبرز لاعبيه

    للمرة الثالثة.. الأردن يودع كأس آسيا من الدور الثاني

  • اقتصاد

    ï؟½ زمام يعلن تحويل أموال المنظمات الدولية عبر البنك المركزي اليمني في عدن
    أعلن محافظ البنك المركزي اليمني الدكتور محمد زمام، أن منسقة الشؤون الإنسانية التابعة للأمم المتحدة لدى اليمن ل

    رئيس الوزراء يناقش جملة من القضايا المتعلقة بسير عمل البنك المركزي

    انخفاض أسعار النفط وسط مخاوف من تراجع الطلب

    البنك المركزي يؤكد مواصلة تنفيذ مهامه بهدف استقرار الاقتصاد وثبات الأسعار

    ارتفاع اسعار النفط بفعل تخفيضات أوبك

  • تكنولوجيا

    ï؟½ واتس اب يحد من الرسالة الواحدةحتى خمس مرات فقط
    اتخذ تطبيق واتسآب خطوة تهدف إلى السماح لمستخدميه بإعادة توجيه أي رسالة واحدة حتى خمس مرات فقط في جهود ترمي إلى

    تحديث من "واتسآب" يأتيك بالجديد

    التكنولجيا وتغيير الحياة

    كيف سيكون هاتف "غوغل" المقبل؟

    فيس بوك يقع في ورطة ..امريكا تفرض غرامة بسبب انتهاك خصوصية البيانات

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

صحيفة :تبادل الأسرى إنجاز وحيد ينقذ المحادثات اليمنية في السويد من الفشل
الاربعاء 12 ديسمبر 2018 الساعة 06:38
يمن فويس

قالت صحيفة  العرب  في تقرير لها اليوم ان  مشاورات السويد بشأن السلام اليمني،تتجه  إلى الاكتفاء بـ“إنجاز” وحيد على طريق بناء الثقة بين اليمنيين ، يتمثّل بالاتفاق على إجراء عملية واسعة لتبادل الأسرى، في ظلّ فشل المبعوث الأممي المشرف على المحادثات مارتن غريفيث في تقريب وجهات نظر الفريقين بشأن ملفات أهم تمّ طرحها على طاولة التباحث، على رأسها إعادة فتح مطار صنعاء، والوضع في مدينة الحديدة ومينائها الواقع على البحر الأحمر غربي اليمن.

وتنتهي المشاورات التي انطلقت الخميس الماضي، في الثالث عشر من الشهر الجاري. وقد حرص غريفيث على القول إنها مجرد مقدمة لجولات قادمة، لكن منتقدين لأسلوب عمل المبعوث الأممي واعتماده طول النفس، اعتبروا كلامه تهرّبا من توصيف الجولة بالفاشلة، مشدّدين على الحاجة إلى جهود أسرع لوقف الحرب وتداعياتها على اليمنيين.

كما تطالب أطراف مضادة للحوثيين الأمم المتحدة بالمزيد من الصرامة تجاه المتمرّدين “كونهم الطرف المعتدي والمنقلب على السلطات الشرعية والمدان أصلا بقرار أممي سابق يحمل الرقم 2216”.

وتلمس تلك الأطراف “لينا وتساهلا في تعامل غريفيث مع الحوثيين ما يعتبر تشجيعا لهم على عدم الاستجابة لجهود السلام”.

وحذّر وزير الشؤون الخارجية الإماراتي أنور قرقاش الذي تشترك بلاده مع السعودية في قيادة تحالف عسكري داعم للسلطات الشرعية اليمنية، من تحوّل مشاورات السويد إلى غطاء لإضفاء الشرعية على المتمرّدين الحوثيين.

وقال، الثلاثاء، في تغريدة عبر حسابه في تويتر “من المهم في مشاورات السويد حول اليمن ألا تتم شرعنة دولة الميليشيات أو تشريع الميليشيات ضمن الدولة”.

وأضاف “في التجارب العربية أجراس إنذار واضحة، ومن الضروري صيانة المرجعيات الأساسية للحل لضمان ديمومته ومنها القرار 2216”، منتهيا إلى القول “التفاؤل مطلوب والتعطيل والتسويف مرفوضان”.

وقالت مصادر مطلعة على مشاورات السويد إن الأمم المتحدة قدمت اقتراحا بسحب القوات المسلّحة لطرفي الحرب من مدينة الحديدة الساحلية، وتشكيل كيان مؤقت لإدارة المدينة.

وشرحت ذات المصادر أن الاقتراح الأممي يتضمن تشكيل “لجنة مشتركة أو كيان مستقل” لإدارة المدينة والميناء بعد انسحاب الطرفين، فضلا عن إمكانية نشر مراقبين أمميين.

واستبعد عسكر زعيل العضو في وفد الحكومة اليمنية إلى مشاورات السويد، الثلاثاء، التوصل إلى اتفاق لوقف إطلاق النار في اليمن خلال الجولة الحالية من المباحثات.

وقال لوكالة فرانس برس إن وقف إطلاق النار “ورقة مطروحة ضمن الإطار العام ونحن ما جئنا إلا أساسا لنحدث تقدما نحو وقف إطلاق نار شامل وكامل. ولكن أعتقد أننا لن نستطيع أن نحرز التقدم في هذه الجولة”.

وبسقوط أوراق مهمّة من أجندة المشاورات الحالية يبقى ملف تبادل الأسرى موضع النجاح الوحيد للتأسيس لجولات قادمة من محادثات السلام.

وقال مندوبون في المشاورات إنّ الحكومة المعترف بها دوليا والمدعومة من التحالف العربي، وجماعة الحوثي المتمرّدة، تبادلتا الثلاثاء قائمتين بأسماء نحو 16 ألف أسير ليشملهم اتفاق لتبادل الأسرى.

ولم يتفق الطرفان على تسوية قضايا شائكة من بينها وقف إطلاق النار في مدينة الحديدة وإعادة فتح مطار صنعاء وإدارة البنك المركزي.

وأجريت المحادثات بدفع من الأمم المتحدة وقوى دولية، وبمباركة دول إقليمية معنية بالملف اليمني وتعلن مساندتها لجهود وقف الحرب في البلد.
 

وقال مندوبون في المحادثات إن مبادلة الأسرى ستجرى عبر مطار صنعاء الذي يسيطر عليه الحوثيون في شمال اليمن ومطار سيئون بجنوب اليمن والذي تسيطر عليه الحكومة المعترف بها دوليا، في عملية تشرف عليها الأمم المتحدة واللجنة الدولية للصليب الأحمر.

وقال غالب مطلق مندوب المتمرّدين الحوثيين المدعومين من إيران إنه جرى بالفعل تبادل قائمات للأسرى من كل جانب منهم نحو 200 ضابط من ذوي الرتب الكبيرة.

وبيّن خالد اليماني وزير الخارجية في حكومة الرئيس الانتقالي عبدربه منصور هادي أنّ القائمة المقدّمة من الوفد الحكومي تتضمن “فئات عمالية وناشطين سياسيين وشبابا ومعلمين وطلابا وإعلاميين وأطفالا وشخصيات قبلية ورجال أعمال وحقوقيين ونساء وأطباء معتقلين تعسفيا ومخفيين قسرا في معتقلات وسجون الحوثي”.

أما ملف المفقودين فقال عضو بوفد الحوثيين إن لجنة مشتركة ستتشكل للتحقيق بشأنه.

وتعقيبا على الاتفاق توقّع يوهانس براور رئيس بعثة الصليب الأحمر في اليمن، خلال إيجاز صحافي في جنيف، أن تستغرق عملية تبادل الأسرى في اليمن عدة أسابيع وأن تشمل ترحيل مواطني دولة ثالثة.

إقراء ايضاً