الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ وزير الدفاع يشيد بجهود بريطانيا الداعمة لليمن وشرعيته الدستورية
    اشاد وزير الدفاع الفريق الركن محمد علي المقدشي بجهود بريطانيا الداعمة لأمن واستقرار ووحدة اليمن وشرعيته الدستو

    وكيل وزارة الاعلام : استمرار دعم ايران للمليشيا ماديا انعكس سلبا على الوضع الاقتصادي لليمنيين

    مصرع 7 حوثيين في قصف مدفعي استهدف غرفة عمليات لمليشيا الحوثي شمال صعدة

    التحالف: الحوثي يحاول توسيع استخدام الدرون في اليمن

    وزير الاعلام: الهجوم الاعلامي لمليشيا الانقلاب على فريق الرقابة الدولية هدفه افشال اتفاف السويد

  • عربية ودولية

    ï؟½ وزير الداخلية الجزائري يعلن عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين خلال العام 2018
    اعلن وزير الداخلية الجزائري نور الدين بدوي ،اليوم السبت ،عن انتشال 119 جثة لمهاجرين غير شرعيين على السواحل الج

    لندن تستدعي سفير إيران فيما يتعلق بقضية موظفة الإغاثة رفضت التجسس ضد بريطانيا

    «السترات الصفراء» تنتقل إلى لندن

    21 قتيلا جراء انهيار منجم فحم بالصين

    انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل ثلاثة ويصيب 52 اخرين

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ صحيفة الخليج :رسالة الحوثي هدفها افشال عملية السلام
    رات صحيفة الخليج الاماراتية في افتتاحيتها ان مليشيا الحوثي ارسلت رسالة بإطلاق النار على فريق مراقبة الهدنة في

    عاجل : الاعلان عن وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش 

    الحديدة الرئة التي يتنفس منها الحوثيين و تستميت في الدفاع عنها (تقرير خاص)

    براقش.. جوهرة آثار اليمن في مهب مغامرات الحوثيين

    انتهاك جديد.. اعتقال ناشطات إيرانيات في "السجن المشين"

  • شؤون خليجية

    ï؟½ قوات مصرية في البحرين لإجراء مناورات مشتركة
    انطلقت صباح اليوم (الأحد)، المناورات المشتركة التي تنفذها قوة دفاع البحرين مع القوات المسلحة المصرية ضمن سلسلة

    توقعات بافتتاح عدد من المرافق الأساسية والحيوية للوجهةفي خليج نيوم مع نهاية العام

    السعودية تنفي أنباء إعادة فتح سفارتها في دمشق

    الملك سلمان يلتقي وزير الخارجية الأميركي لبحث مستجدات الأوضاع بالمنطقة

    السعودية تمنح أول مشروع لإنتاج طاقة الرياح لتحالف عالمي تبلغ تكلفته 500 مليون دولار

  • رياضة

    ï؟½ للمرة الثالثة.. الأردن يودع كأس آسيا من الدور الثاني
    ودع المنتخب الأردني بطولة كأس آسيا 2019 في الإمارات، بعد أن خسر بركلات الترجيح إثر التعادل مع فيتنام بهدف لمثل

    كريستيانو رونالدو يشعل الحرب بين ليفربول واليونايتد

    نادي المرخية القطري يعلن عن تعاقده مع نجم المنتخب الوطني احمد السروري

    مواجهة ساخنة بين "أرسنال" و"تشيلسي" في "البريميرليغ"ضمن منافسات الجولة الـ 23 من الدوري الإنكليزي

    برشلونة يحسم تأهله لكن مصيره غامض في كأس الملك

  • اقتصاد

    ï؟½ ارتفاع اسعار النفط بفعل تخفيضات أوبك
    ارتفعت أسعار النفط واحدا بالمائة اليوم الجمعة عقب تقرير من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) أن إنتاج المنظ

    ديبالا:محظوظ بالعب الى جانب ميسي و"الدون" كريستيانو رونالدو.

    النفط يصعد 1% مع خفض الإمدادات لكن تباطؤ الاقتصاد ينال من توقعات الطلب

    أسعار صرف الريال اليمني مقابل العملات الأجنبية 13/1/2019

    استيراد مواد أساسية بنحو 314 مليون $ من الوديعة السعودية في 2018م

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تحديث من "واتسآب" يأتيك بالجديد
    يستعد تطبيق التراسل الفوري الأشهر "واتسآب"، لطرح تحديث جديد، يحمل كل ما هو جديد ومثير لمستخدميه.

    التكنولجيا وتغيير الحياة

    كيف سيكون هاتف "غوغل" المقبل؟

    فيس بوك يقع في ورطة ..امريكا تفرض غرامة بسبب انتهاك خصوصية البيانات

    واتساب" يضيف ميزة مهمة لتبادل الرسائل النصية دون كتابتها

  • جولة الصحافة

    ï؟½ مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي
    اعتبرت صحيفة "عكاظ" السعودية، أنه لم يكن لمشاورات السويد حول اليمن أن تثمر لولا الضغط العسكري المتواصل من قبل

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

    افتتاحية الرياض (فرصة جديدة)

    صحيفة عكاظ : التحالف العربي لدعم الشرعية حقق هدفه باجبار الحوثي للرضوخ للسلام

    من هي "المصرية" دينا باول التي رشحها ترامب لخلافة نيكي هيلي؟

أطفال اليمن ضحايا مشروع الميليشيا الإيرانية
السبت 29 ديسمبر 2018 الساعة 16:44
يمن فوايس

تقذف ميليشيا الحوثي الإيرانية بأطفال اليمن إلى حروبها من دون أدنى شعور بالمسؤولية أو تأنيب الضمير في واحدة من اكثر صور الإجرام وحشية وبشاعة وقد ساعدتها في ذلك الظروف المعيشية الصعبة لكثير من الأسر اليمنية .

والتي كانت الميليشيا نفسها سبباً في وصولهم إلى ذلك الحال المضني لإجبارهم على تسليم فلذات أكبادهم إليها نظير مبلغ مالي زهيد، أما الأطفال اليتامى الذين فقد أغلبهم أرباب أسرهم في حروب الميليشيا فيتحولون إلى لقمة سائغة لمحرقة الحوثي النهمة التي لا تكف عن التهام المزيد من أطفال هذا البلد المنكوب بمشروعها الإيراني المقيت.

 

إذ لم يعد لهؤلاء الأطفال أحد يرعاهم ويبعدهم عن يد الموت الحوثية قبل أن تلتقطهم من الشوارع والبيوت والمدارس.

مدارس خطرة

من المعلوم أن اسم المدرسة ارتبط دائماً بالتعليم والتنوير وإخراج أجيال جديدة تتسلح بالمعرفة، إلا أن ميليشيا الحوثي الإيرانية قلبت المعادلة وغيرت هذا المفهوم تماماً في اليمن فأضحت مدارسه مكاناً خصباً للموت وثقباً أسود يلتهم جيلاً بأكمله.

ويقدم للمجتمع مشروعاً مشوهاً وإجرامياً لم تعرف اليمن له مثيلاً من قبل حيث تتواصل سلسلة طويلة من صور الأطفال الضحايا أو ما تسميهم الميليشيا بالشهداء أولئك الذين تأخذهم إلى محارقها بالإكراه فيذهبون بشراً أسوياء ويرجعون جثثاً وتوابيت وصوراً خضراء توهم من تبقى حياً بسراب الجنة الموعودة. ومن أكثر صور المأساة اليمنية في مناطق سيطرة الميليشيا الحوثية .

والتي ستظل خالدة في الأذهان والتاريخ أن تتحول دور العلم والمعرفة والرقي إلى أماكن مخيفة وخطرة على الحياة حيث أصبحت الأسر تودع أطفالها كل صباح في ذهابهم إلى المدارس وهي لا تعلم هل يعودون إليها أحياءً أم مجرد ملصقات لصور بلون أخضر يعلقونها على الجدران كذكرى أليمة وقاسية.

وثيقة

وكشفت وثيقة مسربة من مدرسة العلم والإيمان بمنطقة بني حشيش التابعة لأمانة العاصمة صنعاء عن مقتل 50 طفلاً من طلابها في جبهات ميليشيا الحوثي الإيرانية التي لا تتورع عن ممارسة مثل هذا الفعل الإجرامي دون وازع أخلاقي أو اكتراث بالمواثيق والمعاهدات الدولية التي تحرم تجنيد الأطفال دون السن القانونية.

وفي تصريح لـ«البيان» ذكر وضاح الدبيش الناطق الرسمي باسم ألوية العمالقة أن ميليشيا الحوثي الإيرانية تواصل تجنيد الأطفال دون سن الثامنة عشرة وتزج بهم في الجبهات ثم تتركهم لمصيرهم يواجهون الموت أو الأسر في أقل تقدير.

وأضاف الدبيش: «في الآونة الأخيرة من معارك الحديدة تم أسر ١٢ طفلاً في يوم واحد فقط أكبرهم لا يتجاوز عمره ١٤ سنة وخلال فترة بقائهم لدى ألوية العمالقة لم يتمالكوا أنفسهم على الصمود في الأسر فأجهشوا جميعاً بالبكاء وكأنك ترى أطفالك يبكون على شيء فقدوه فما استطعنا تحمل ذلك المشهد اليومي للأسرى الأطفال وهم يبكون بحثاً وطلباً عن ذويهم لذلك تم التواصل مع أسرهم وترك الأطفال يتحدثون معهم وطمأنتهم على سلامتهم».

فقر

وخلال فترة أسرهم تحدث الأطفال بأن الميليشيا الانقلابية استغلت فقر وإملاق أهاليهم وقامت بتغريرهم بأنهم لن يكونوا إلا في نقاط أمنية بعيدة عن الاشتباكات والمعارك مقابل إعطاء لكل أسرة ٣٠ ألف ريال يمني شهرياً.

وفي وقت سابق تم تحرير عدد كبير جداً من الأطفال خلال استرجاع مديريات المخا والخوخة والوازعية والتحيتا وغيرها من المناطق بلغ عددهم أكثر من ١٥٠ طفلاً تقل أعمارهم عن ١٦ سنة ومنهم من تم تسليمهم إلى مراكز إعادة التأهيل وخصوصاً الأيتام. ومن خلال الحديث معهم تفاجأنا بأن هناك أطفالاً تم أخذهم من الشوارع دون علم أهاليهم.

ومنهم تم أخذهم من دار الأيتام وهم عدد كبير جداً والبعض تم تحريف أفكارهم منذ نشأتهم بالولاء والطاعة لعبدالملك الحوثي، ومنهم من تم شحن وتعبئة أفكارهم بأن من قتل أباك أو أخاك في حروب صعدة هم «الدواعش» حسب زعمهم والموجودون في الساحل الغربي وخصوصا ألوية العمالقة.

وإن دل ذلك فإنما يدل على بشاعة وقبح الميليشيا الانقلابية الإجرامية التي لا تفقه إلا لغة الموت والقتل والتفنن في أساليبه لا غير. حيث إنها على استعداد للتضحية بالشعب كله مقابل بقائها وبقاء مشروعها المقيت والذميم وتجنيدها للأطفال ليس إلا دليلاً واضحاً على ضعفها ووهنها وانهيارها من الداخل

إقراء ايضاً