الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ رئيس الوزراء اتفاق ستوكهولم مثل بارقة أمل لليمنيين في الحل السلمي لولا عرقلة وتنصل مليشيا الحوثي
    رئيس الوزراء اتفاق ستوكهولم مثل بارقة أمل لليمنيين في الحل السلمي لولا عرقلة وتنصل مليشيا الحوثي

    رئيس الوزراء يبحث العلاقات الثنائية الوثيقة بين اليمن والولايات المتحدة وآفاق تطويرها مع السفير ماثيو تولر

    د. معين عدالملك: المليشيا احرقت كل قوارب السلام ومعاناة اليمنيين لا تحتمل

    الفريق الركن علي محسن الأحمر يجري اتصالاً هاتفياً برئيس مجلس الوزراء

    الدكتور معين عبدالملك: خمسة أشهر على توقيع اتفاق ستوكهولم كافية لتحديد من يتسبب بعرقلة التنفيذ

  • عربية ودولية

    ï؟½ المجلس الانتقالي بالسودان يؤكد التزامه بالاتفاقيات الدولية
    المجلس الانتقالي بالسودان يؤكد التزامه بالاتفاقيات الدولية

    المجلس العسكري بالسودان يعلن عن حزمة إجراءات اقتصادية صارمة

    نقل البشير من "بيت الضيافة" إلى سجن في الخرطوم

    السودان يوضح "شرط تسليم البشير" للمحكمة الجنائية الدولية

    السيسي يؤكد لحفتر دعم جهود مكافحة الإرهاب في ليبيا

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم
    ناشد الدكتور والكاتب علي العسلي حكومة الشرعية دول التحالف بإعفاء المغتربين من الرسومات والضرائب الباهظة تقديرا

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

    الحكومة اليمنية تواصل صرف مرتبات المتقاعدين المدنيين رغم استمرار نهب المليشيا لارصدة الهيئة

  • شؤون خليجية

    ï؟½ السعودية والعراق تؤكدان على العلاقات التاريخية والدينية
    السعودية والعراق تؤكدان على العلاقات التاريخية والدينية

    الملك سلمان يوجه باستضافة المعتمرين السودانيين حتى عودة الرحلات لبلادهم

    ولي العهد والرئيس الأميركي يبحثان العلاقات ومواجهة الإرهاب

    الملك سلمان يرأس وفد المملكة في اجتماعات مجلس جامعة الدول العربية على مستوى القمة

    السعودية : "الجاسر"يشكر القيادة بمناسبة صدور نظام المنافسة الجديد

  • رياضة

    ï؟½ فان دايك يكشف خطة ليفربول لإيقاف ميسي
    فان دايك يكشف خطة ليفربول لإيقاف ميسي

    مستعينا بلقطة من المباراة.. حكم يحسم جدل هدف إقصاء مان سيتي

    تغريدة غريبة لمان سيتي بعد الإقصاء المر.. وغوارديولا يعلق

    تقارير تؤكد رحيل صلاح عن ليفربول

    ميسي في عمر 13 عاما.. مقابلة تنبأت بـ"مستقبل برشلونة"

  • اقتصاد

    ï؟½ السيطرة على حريق في مضخة بحقل برقان الكويتي
    السيطرة على حريق في مضخة بحقل برقان الكويتي

    النفط يتجاوز 71 دولارا مع عودة التركيز إلى تهديدات الإمدادات

    الذهب يواصل الهبوط واتفاق التجارة يبعث الآمال

    التلاعب بالعملات تتصدر مباحثات تجارية بين طوكيو وواشنطن

    اقتصاديون يحذرون من تباطؤ الاقتصاد العالمي

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "واتساب" تعمل على حظر تصوير المحادثات
    "واتساب" تعمل على حظر تصوير المحادثات

    بالصور.. فضيحة تلاحق "غالاكسي القابل للطي" قبل طرحه بالأسواق

    10 استخدامات مفيدة لهاتفك القديم

    أخيرا.. تعديل جديد من "واتساب" للتخلص من "الخاصية المزعجة"

    عطل عالمي مفاجئ يضرب واتساب وفيسبوك وإنستغرام لساعات

  • جولة الصحافة

    ï؟½ العالم "حزين" بعد حريق نوتردام.. وتضامن واسع مع فرنسا
    العالم "حزين" بعد حريق نوتردام.. وتضامن واسع مع فرنسا

    بعد 29 سنة في الحكم.. رئيس كازاخستان يترك السلطة ويستقيل

    البيان الاماراتية: إنذار دولي لميليشيا الحوثي

    مشاورات السويد نجحت بفضل الضغط العسكري للجيش اليمني والتحالف العربي

    الحديدة بداية نهاية المليشيا الحوثية

هدى « الداعشية».. من الجامعة إلى حضن الإرهاب
السبت 23 فبراير 2019 الساعة 06:40
يمن فويس

لم تلفت هدى مثنى الانتباه إلا في ما ندر أثناء سنين مراهقتها في ولاية ألاباما الأمريكية، إذ كانت توصف بـ«المجتهدة والخجولة»، قبل أن تتحول إلى محط أنظار أهم الأجهزة الحكومية بعدما تحولت فجأة إلى مؤيّدة متحمسة لـ«داعش». وقد عبرت مثنى (24 عاما)، التي تزوجت من 3 «دواعش»، لديها طفل عن ندمها وتحولها إلى التطرف، معلنة رغبتها بالعودة إلى بلادها، لكن الرئيس دونالد ترمب تدخل شخصيا لمنعها.

وترعرعت مثنى في هوفر في ألاباما الضاحية الغنية في برمنغهام التي تقطنها جالية مسلمة كبيرة، وقد عاشت مع والدين مهاجرين من اليمن كانا صارمين ومنعاها من اقتناء هاتف ذكي حتى أنهت دراستها الثانوية. لكن حصولها على الهاتف لاحقا فتح أمامها عالمها الجديد جذبها لرسائل داعشية أقنعتها بالسفر في 2014 إلى مدينة الرقة وعاشت إلى جانب أستراليين. ولدى وصولها، حظيت بجمهور واسع ضمن صفوف الإرهابيين على وسائل التواصل الاجتماعي، ففي إحدى التغريدات، ظهرت وهي تحرق جواز سفرها الأمريكي.

وفي رسالة تم الاحتفاظ بها ضمن ملفات برنامج جامعة جورج واشنطن المرتبط بالتطرف، أشادت مثنى بالاعتداء الدامي الذي استهدف في 2015 مجلة «شارلي إيبدو»، وكتبت «نرفع القبعات تحية للمجاهدين في باريس»، داعية إلى شن هجمات مشابهة. وقالت مثنى التي اعتقلها مقاتلون أكراد متحالفون مع الولايات المتحدة في سورية إنها لم تعد تؤمن بالفكر المتطرف. وأضافت لمحطة «ايه بي سي نيوز» «إنه ليس إسلاميا على الإطلاق. سأحارب ضد قول غير ذلك». ونفسها «مجرد إنسان عادي تم التلاعب به مرة وهو ما آمل ألا يتكرر إطلاقا».

وفي تحرك خارج عن المعتاد، قال وزير الخارجية مايك بومبيو إن مثنى ليست مواطنة أمريكية رغم أنها سافرت إلى سورية بجواز أمريكي. وقال بومبيو لـشبكة «فوكس بيزنس» أمس الأول «هذه امرأة شكلت خطرا هائلا على الجنود والمواطنين، إنها إرهابية ولن تعود». يذكر أن أحمد علي والد مثنى عمل ضمن البعثة الدبلوماسية اليمنية في الأمم المتحدة، وقد رفع دعوى قضائية للتأكيد على جنسية ابنته، باعتبار أنه غادر منصبه الدبلوماسي قبل ولادتها بأشهر عدة

إقراء ايضاً