الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ فتح يناقش مع منظمة (آفاد) تنفيذ مشاريع اغاثية وتنموية في عدد من المحافظات
    فتح يناقش مع منظمة (آفاد) تنفيذ مشاريع اغاثية وتنموية في عدد من المحافظات

    خلال لقاءه بعدد من السفراء.. رئيس الوزراء: نحرص للوصول إلى سلام مستدام لإنهاء معاناة الشعب اليمني

    نشر قناصة حوثيين على خطوط التماس بالحديدة.. والعدسات ترصدهم

    "مسام" يتلف كمية من الألغام والقذائف غير المتفجرة بمأرب

    اليمن تؤكد على أهمية تنفيذ عملية إعادة الانتشار وفقاً لمفهوم العمليات المتفق عليه

  • عربية ودولية

    ï؟½ اجتماع في واشنطن لبحث أمن الملاحة بالخليج وتهديدات إيران
    اجتماع في واشنطن لبحث أمن الملاحة بالخليج وتهديدات إيران

    السودان.. "العسكري" و"الحرية والتغيير" يتوصلان لاتفاق سياسي

    حالة تأهب بعد اكتشاف "قارب مفخخ" إيراني بطريق مدمرة بريطانية

    السودان.. "الحرية والتغيير" ترد على مسودة الإعلان الدستوري

    روحاني: إيران مستعدة للحوار مع واشنطن بشرط

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ إيران تنسف «5+1»: سنخصّب اليورانيوم لأي مستوى.. وترمب: قرار سيئ
    وكانت إيران أعلنت أمس أنها تنوي فعليا أن تنتج، اعتبارا من الأحد القادم 7 يوليو، اليورانيوم المخصب بدرجة تفوق ا

    تقرير يحذر: داعش يستعد للعودة بـ"قوة مضاعفة"

    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

  • شؤون خليجية

    ï؟½ أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة
    أولى رحلات الحج بحرا تصل إلى جدة

    العاهل السعودي يستقبل رؤساء وزراء لبنان السابقين

    الملك سلمان يوجه باستضافة 1300 حاج وحاجة من 72 دولة

    مجلس الوزراء السعودي يدعو الحجاج لعدم رفع شعارات سياسية

    مجلس الوزراء السعودي: عودة اللاجئين الفلسطينيين حق راسخ

  • رياضة

    ï؟½ أغلى مدافع بتاريخ الدوري الإيطالي.. يوفنتوس يعلن ضم "جلاده"
    أغلى مدافع بتاريخ الدوري الإيطالي.. يوفنتوس يعلن ضم "جلاده"

    "إنستغرام" يكشف خطة كوتينيو مع برشلونة

    ديون برشلونة تبلغ رقما فلكيا بعد ضم غريزمان.. والحل "مؤلم"

    هل ترك صلاح معسكر الفراعنة لزيارة راموس؟ المدرب السابق يجيب

    غريزمان يكشف عن رأيه في ميسي.. "وجه كرة القدم"

  • اقتصاد

    ï؟½ النفط يهبط 2.5 بالمئة
    النفط يهبط 2.5 بالمئة

    النفط يهبط بعد تصريحات ترامب حول إيران

    النفط يرتفع بفعل التوترات والإعصار باري

    توترات تجارية جديدة ترفع الذهب

    قبل شهادة باول.. الذهب يهبط

  • تكنولوجيا

    ï؟½ تحديث أبل المنتظر يحل "مشكلة آيفون الأزلية"
    تحديث أبل المنتظر يحل "مشكلة آيفون الأزلية"

    رسالة تحذير رسمية للـ FBI بشأن "تطبيق الشيخوخة"

    في 2019.. شحنات الهواتف تواجه أسوأ انخفاض لها

    كيف تحمي هاتفك من قراصنة واتساب؟

    فيس آب.. خبراء يحذرون من تطبيق "الشيخوخة" الذكي

  • جولة الصحافة

    ï؟½ دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا
    دون قصد.. كشف سر 150 سلاحا نوويا تنشرها واشنطن في أوروبا

    مضيق هرمز.. حقائق عن أهم شريان نفطي بالعالم

    إيران تقر بقسوة العقوبات.. وتتحدث عن "بيع سري" للنفط

    باستثناء زيادة الرسوم.. تعديلات "غير مسبوقة" على تأشيرة شنغن

    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

الكوليرا تجتاح صنعاء والمليشيا تنهب المساعدات وتتجاهل الكارثة
السبت 16 مارس 2019 الساعة 19:07
يمن فويس

رفضت عدد من المستشفيات في العاصمة صنعاء استقبال المصابين بالكوليرا ما ضاعف من الوضع الصحي المتأزم في ظل تضاعف عدد المصابين بالوباء في الآونة الأخيرة بشكل كبير.

مدير احد المستشفيات الخاصة برر هذا الاجراء بامتناع وزارة الصحة التي تسيطر عليها المليشيا الحوثية في صنعاء تقديم الدعم المقرر للمراكز الصحية الخاصة بالوباء.

وقال في حديثه لـ"الثورة نت" سبق وان انشانا مركز لاستقبال الحالات في الموجة الثانية التي اجتاحت العاصمة العام الماضي لم نحصل أي نوع من الدعم المخصص له من قبل المنظمات الدولية .

واكد المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه لأسباب امنية ان المليشيات التي تسيطر على وزارة الصحة باعت عشرات الاطنان من الادوية والمعدات الخاصة بمراكز استقبال المصابين بالوباء، وقال "بدلا من تقديم الدعم للمستشفيات نتعرض لابتزاز مستمر من قبل عناصر المليشيات تحت مسميات متعددة" مشيرا الى تقليص عدد مراكز استقبال المصابين بنسبة 10% عنها في العام الماضي.

يأتي ذلك في ظل ارتفاع نسبة المصابين بالوباء عن ما كانت عليه العام الماضي، حيث يشير تقرير الاستجابة الطارئة الصادر عن وزارة المياه في صنعاء التي تخضع لسلطة الجماعة الانقلابية الىآ ارتفاع معدلات الوباء للفترة يناير _ فبراير لهذا العام آ بنسبة تجاوزت 28بالمائة عما كانت عليه في الفترة نفسها من العام 2018.

وبحسب بيانات صادرة عن المؤسسات الصحية الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي في صنعاء تجاوز عدد الحالات تسعين الف حالة إصابة واشتباه منذ بداية العام حتى الانآ توفيت منها 120 حالة.

تزايد عدد المصابين بالكوليرا في ظل ضعف الإمكانيات شكل ضغطا على المؤسسات الصحية التي تستقبل المصابين ما دفع مستشفى السبعين الحكومي الى اخراج اسرة عدد من الأطفال المصابين من غرف المستشفى الى خيام نصبت في الفناء ليتمكن من استقبال حالات جديدة، وبحسب مديرة المستشفى الدكتورة ماجدة الخطيب يستقبل مستشفى السبعين حوالي 80 حالة اشتباه واصابة في اليوم ويتم التعامل معها جميعا رغم ضعف الإمكانيات.

صنعاء الأسوأ

كشفت احصائيات صادرة عن إدارة الترصد الوبائي تركز انتشار الكوليرا في مدينة صنعاء حيث بلغت نسبة المصابين في العاصمة 73% بينما توزعت الباقي في كل من ذمار والبيضاء و الحديدة بنسب متفاوتة، وبحسبآ مؤشرات الاستجابة الأسبوعي الخاصة بمعرفة أسباب الإصابة ووفقا لبيانات المسح الميداني المرفوعة من فرق الاستجابة السريعةآ RRTآ التابعة لوزارة المياه والبيئةآ التي تسيطر عليها المليشيا الحوثية فان شرب المياه الملوثة وغير النظيفة تسببت في إصابة 55% في حين أصيب 38% بسبب تناول اكل ملوث وكانت العدوى سببا في إصابة 7%.

يذكر ان مدينة صنعاء تواجه كارثة بيئية نتيجة لتسرب مياه الصرف الصحي في اكثر من حي واختلاطها بمياه الشرب في ظل تجاهل المليشيا للكارثة وعدم وضع معالجات عاجلة لشبكة الصرف الصحي حيث تحولت بعض المناطق داخل المدينة الى مستنقعات خاصة في مديريات معين والثورة وصنعاء القديمة ومنطقة بني الحارث فقد تحولت سائلة سواد حنش بامتدادها من السنينة حتى الحصبة الى مجرى لمياه الصرف الصحي وتجمع القاذورات والنفايات.

فصل المطر

حذر مختصون من تفاقم الازمة وتضاعف انتشار الوباء بشكل واسع خلال الأيام القادمة ودخول موسم الامطار مقللين من أهمية الإجراءات التي تنفذها وزارتي الصحة والمياه المحتلة من قبل المليشيات والتي تنحصر في اغلاق عدد من الابار ومحطات تعبئة مياه الكوثر باعتبارها معالجات مؤقتة للنتائج وليس للأسباب.

وتوقع التقرير الصادر عن وزارة المياه تضاعف انتشار الوباء في الفترة القادة نظرا لقدوم موسم الامطار في ظل فشل المؤسسات المختصة في صنعاء ان اتخاذ التدابير اللازمة لمعالجة أسباب الوباء واقتصار أنشطة المكافحة على معالجة النتائج.

وذكر التقرير ان احد اهم أسباب الفشل في مكافحة الوباء وتوسع انتشاره عدم ترجمة الخطط المتفق عليها الى أفعال في الميدان وضعف اداء أنشطة الاستجابة وغياب لجان التقييم والمتابعة في الميدان.

آ 

إقراء ايضاً