الرئيسية
  • محليات

    ï؟½ المليشيات تطلق إذاعة محلية في إطار حملتها العامة لجمع الأموال لحزب الله
    المليشيات تطلق إذاعة محلية في إطار حملتها العامة لجمع الأموال لحزب الله

    افتتاح أكبر سوق تجاري بتعز

    صنعاء: قاتل الطفل الرحامي في قبضة مواطنين بعد عجز الحوثيين

    الصبري يؤكد استمرار العملية العسكرية حتى استكمال تحرير تعز

    مصرع سبعة من عناصر ميليشيا الحوثي بمديرية الملاجم في البيضاء

  • عربية ودولية

    ï؟½ السيسي يؤكد دعم مصر الكامل لأمن واستقرار السودان
    السيسي يؤكد دعم مصر الكامل لأمن واستقرار السودان

    ترامب يفعل "الضغط الأقصى" ضد إيران.. وخياران لا ثالث لهما

    الأمم المتحدة تعترف: إرهابيون مطلوبون دوليا يقاتلون في ليبيا

    بومبيو يرجح وقوف إيران وراء اعتداءات الخليج

    نائب رئيس المجلس العسكري السوداني: لن نجامل في أمن واستقرار السودان

  • تقارير وحوارات

    ï؟½ تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب
    تقارير: زعيم كوريا الشمالية يعدم 4 مسؤولين بعد قمة ترامب

    العسلي يناشد التحالف والشرعية لإعفاء المغتربين من رسوم المرافقين ..كخطوة من خطوات حماية أمن اليمن والخليج والعالم

    "في ظل الحرب .. فتيات يجبرن على ترك مقاعد الدراسة "

    افتتاحية البيان:متفائلون باتفاق السويد ولكن..

    كلمة الرياض الالتفاف

  • شؤون خليجية

    ï؟½ الرياض تطالب المجتمع الدولي بمنع إيران من نشر الدمار والفوضى
    الرياض تطالب المجتمع الدولي بمنع إيران من نشر الدمار والفوضى

    مجلس الوزراء السعودي يقر نظام الإقامة المميزة

    إدانة عربية واسعة لاستهداف محطتي ضخ النفط بالرياض

    السعودية.. الموافقة رسميا على "نظام الإقامة المميزة"

    الثلاثاء أول رمضان في 3 بلدان عربية

  • رياضة

    ï؟½ "انتكاسة" جديدة لبرشلونة.. هزيمة غير متوقعة بنهائي الكأس
    "انتكاسة" جديدة لبرشلونة.. هزيمة غير متوقعة بنهائي الكأس

    راموس يفكر في الرحيل.. وريال مدريد حدد "البديل الأقرب"

    نجم ريال مدريد: لو جاء نيمار.. سأرحل فورا

    صفقة غير متوقعة.. برشلونة يلهث وراء "جلاده"

    قبل موقعة مدريد.. كلوب يزف "أنباء سارة" لجماهير ليفربول

  • اقتصاد

    ï؟½ أسعار النفط تغلق مرتفعة بعد تسجيل أكبر خسارة
    أسعار النفط تغلق مرتفعة بعد تسجيل أكبر خسارة

    الولايات المتحدة تدرس فرض رسوم على الدول التي تخفض قيمة عملتها

    الدولار يبلغ أعلى مستوى في شهر

    النفط ينخفض 1 بالمئة بفعل زيادة المخزونات الأميركية

    الصين تطلب تعويضات من بوينغ بعد كارثتي "737 ماكس"

  • تكنولوجيا

    ï؟½ "أبل" تعترف بإبطاء تحديثاتها للآيفون.. وتتعهد بالشفافية
    "أبل" تعترف بإبطاء تحديثاتها للآيفون.. وتتعهد بالشفافية

    واتساب تختبر ميزة جديدة على فيسبوك

    باحثون يرصدون "ثغرة خطيرة" للتجسس على هواتف ذكية

    واتساب يبدأ عرض الإعلانات خلال أشهر.. هكذا ستظهر

    واتساب تختبر ميزة جديدة على فيسبوك

  • جولة الصحافة

    ï؟½ طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب
    طائرة تهبط على عجلاتها الخلفية فقط.. ونجاة عشرات الركاب

    الصين تبني ثالث سفنها الحربية الحاملة للطائرات

    فتوى جديدة لعراب الإرهاب.. الغرياني: الميليشيات أولى من الحج

    ماكرون: لن نتهاون في مواجهة "الإسلام السياسي"

    العالم "حزين" بعد حريق نوتردام.. وتضامن واسع مع فرنسا

تصعيد حوثي يفشل جهود السلام
الأحد 5 مايو 2019 الساعة 19:49
يمن فويس

مثلما فرضت على اليمنيين الحرب بانقلابها على الشرعية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني، تفرض ميليشيا الحوثي اليوم ومن جديد معركة المناطق الوسطى وتجهض آمال السلام التي تشكلت في السويد نهاية العام الماضي، وترفض تطبيقها حتى اليوم.

وفيما كان المبعوث الأممي المسنود بإدارة دولية يحاول إقناع ميليشيا طهران بتنفيذ الاتفاق الذي يلزمها بالانسحاب من موانئ ومدينة الحديدة، قبل الذهاب لمشاورات الحل السياسي استغلت هذه الميليشيا التهدئة هناك وذهبت لحشد مقاتليها نحو المناطق الوسطى من البلاد، مستهدفة محافظة الضالع، وفرضت على الشرعية والتحالف التصدي لهذه المغامرة، حيث دفعت بقوات ضخمة من كل التشكيلات إلى هذه الجبهة وغايتها تحرير محافظة إب لمنع أي مغامرة جديدة ولإفهام الميليشيا أن لا حل إلا بعودة إلى طاولة المشاورات.

مغامرة جديدة

ورغم أن قتلى المغامرة الجديدة قد تجاوز المئتين إلا أن ما هو واضح في يوميات المواجهة أن ميليشيا الحوثي ملزمة إيرانياً بإعاقة السلام في اليمن مادام التصعيد يخدم طهران في مساعيها لمقايضة الملف اليمني والعقوبات الأميركية المفروضة عليها، ولهذا رصد الدفع بقطعان من المغرر بهم إلى المناطق الوسطى متوهمين تحقيق أي إنجاز يغير من المعادلة على الأرض قبل أن يتبينوا الحقيقة المؤلمة بإعداد القتلى والجرحى الذين يتساقطون كل يوم.

ولأن مقتضيات المواجهة تتطلب الردع فقد وصلت أمس تعزيزات عسكرية كبيرة من ألوية الحماية الرئاسية إلى محافظة الضالع للمشاركة في القتال بعد أيام قليلة على إرسال تعزيزات كبيرة من الحزام الأمني والمقاومة وألوية العمالقة إلى جانب أبناء المنطقة الذين حملوا أسلحتهم ويطاردون عناصر الميليشيا في الوديان والشعاب وفِي أعلى المرتفعات في معركة أرادتها الميليشيا ورقة لتحسين موقفها التفاوضي لكنها تحولت إلى المعركة الأساس للشرعية والتحالف، وفرضت تحرير محافظة إب بدلاً من خيار السلام.

موازين المعركة

العميد الركن زكي الحاج قال: إن تحرك سرايا قتالية من ألوية الحماية الرئاسية سيسهم في تغيير موازين المعركة في الضالع ويعزز من دور الجيش والمقاومة، وإن هذه الوحدات ستوزع على مختلف جبهات القتال المختلفة في الضالع ونوه بأن تباشير النصر ستلوح في الأفق من الضالع إلى إب، مع حلول شهر رمضان الكريم.

وتضم التعزيزات الجديدة كتائب من مختلف ألوية الحماية الرئاسية بمختلف أنواع الأسلحة والعتاد العسكري، حيث تدور المعركة في ثلاثة محاور: الأول محور مريس دمت، والآخر في محور العود، والثالث محور الحشا في الغرب، حيث تمكنت القوات المشتركة وبإسناد من قوات التحالف ومقاتلاته من التصدي لكل الهجمات، التي شنتها الميليشيا وقتلت العشرات من المهاجمين.

القوات المشتركة من المقاومة واللواء 33 مدرع أكدت أن معارك عنيفة تخوضها القوات المشتركة مع الميليشيا أدت إلى إحراق ست عربات عسكريه، بما تحمله من عتاد وجنود، تدمير مدفع متحرك وإعطاب دبابه.

ولأن ميليشيا الحوثي تعتقد أن بمقدورها توجيه المعركة بِمَا يخدم أولياء نعمتها في طهران من خلال فتح جبهات قتال خاملة أو القدرة على تحقيق أي تقدم مباغت فإن التدفق الكبير للقوات نحو المناطق الوسطى والتحام أبناء المنطقة مع تلك القوات فرض واقعاً مغايراً من خلالها اشتعلت جبهات القتال في إب من كل الاتجاهات وباتت الميليشيا تتلقى ضربات موجعة في الوسط فيما تواصل القوات الأخرى التقدم في عمق محافظة صعدة وتتصدى القوات المشتركة ببسالة لكل محاولات الميليشيا التقدم في جبهات الحديدة، وتزحف وحدات أخرى في جنوب محافظة حجة نحو المدخل الشمالي لمحافظة الحديدة بعد وصول طلائع القوات إلى مديرية عبس.

إقراء ايضاً