الليرة التركية تعاود الهبوط بعد "التهديد الجديد"
2018-08-16 20:20

انخفضت الليرة التركية، مساء الخميس، بعد تصريحات لوزير أميركي توعد فيها بفرض مزيد من العقوبات على أنقرة إذا رفضت إطلاق سراح القس برونسون.

وهبطت الليرة إلى 5.8561 مقابل الدولار، بعدما ارتفعت في وقت سابق الخميس إلى دون 5.7 مقابل العملة الأميركية.

وجاء الهبوط بعدما قال وزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين، الخميس، إن الولايات المتحدة مستعدة لفرض عقوبات إضافية على تركيا، إذا لم تفرج عن القس الأميركي.

وأوضح منوتشين خلال اجتماع لمجلس الوزراء، الخميس بالقول: "لدينا المزيد الذي نخطط للقيام به إذا لم يفرجوا عنه سريعا".

والهبوط الجديد في العملة أتى أيضا رغم تطمينات أطلقها وزير المالية التركي بيرات البيرق في اجتماعه مع المستثمرين بأن بلاده ستخرج من الأزمة أقوى، وبعد يوم من تعهد قطري باستثمار 15 مليار دولار في تركيا.

ويعد الوعيد الأميركي تصعيدا جديدا في أزمة التوتر بين البلدين، التي قرر على إثرها الرئيس الأميركي دونالد ترامب مضاعفة الرسوم الجمركية على الواردات من الصلب والألومنيوم التركية.

جميع الحقوق محفوظة لموقع يمن فويس © 2019