"هبّة صنعاء" ترعب الحوثي.. واستنفار للميليشيات وسط العاصمة
2018-10-05 11:19

وسط دعوات شعبية في العاصمة اليمنية للاحتجاج على تردي الأوضاع الاقتصادية والمعيشية، أعلنت ميليشيات الحوثي الموالية لإيرانية استنفار صفوفها لمواجهة مظاهرات ستنظم السبت.

وأفادت مصادر في صنعاء أن ميليشيات الحوثي نشرت المئات منآ  مسلحيها، استعدادا للاحتجاجات على تردي الظروف المعيشية والاقتصادية الصعبة.

وتعكس تحركات الحوثيين حالة الذعر والخوف من أية هبة شعبية، بعد تصاعد وتيرة التذمر والسخط.

وتداول نشطاء منشورات تدعو للتظاهر والعصيان المدني، مؤكدين اقتراب ثورة الجياع التي ستطيح بالميليشيات الانقلابية.

وفي المقابل توعد قادة حوثيون بالاعتداء على المتظاهرين، وقمع تحركاتهم.

ومع استمرار الأزمة المالية التي يمر بها اليمن نتيجة استنزاف الحوثيين ثروات البلاد وتسخيرها لخدمة أعمالها التمردية، أغلقت العشرات من المحال التجارية أبوابها مؤخرا، في العاصمة صنعاء وأوقفت نشاطها بسبب انهيار الريال اليمني أمام العملات الصعبة.

وازداد الوضع الاقتصادي سوءا في صنعاء مع اعتقال ميليشات الحوثي الموالية لإيران، مئات التجار وملاك المنشآت التجارية في العاصمة.

وسقطت العاصمة اليمنية صنعاء في أيدي الميليشيات المتمردة الموالية لإيران، يوم 21 سبتمبر عام 2014، ليواجه اليمنيون منذ ذلك سطوة الحوثيين وفسادهم.

وتمنع الميليشيات المتمردة وصول المساعدات الغذائية الدولية والمقدمة

جميع الحقوق محفوظة لموقع يمن فويس © 2019