غريفيث يواصل مساعيه ويتجه إلى الرياض
2018-11-24 14:52

يتوجه مبعوث الأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفثس إلى الرياض للقاء مسؤولين في الحكومة اليمنية، بحسب ما أعلن مصدر في الأمم المتحدة السبت، بعد اجتماعه مع مسؤولي من ميليشيات الحوثي في صنعاء، وبعد زيارة إلى ميناء الحديدة.

وقال المصدر لوكالة فرانس برس إن غريفثس "سيلتقي الاثنين مسؤولين في الحكومة اليمنية في الرياض".

وكان غريفثس التقى السبت في صنعاء القيادي في ميليشيات الحوثي محمد علي الحوثي.

ويعمل مبعوث الأمم المتحدة على تهيئة الأرضية لمفاوضات سلام، أعلنت واشنطن مساء الأربعاء أنها ستعقد مطلع كانون الأول/ديسمبر في السويد.

وأعلنت الحكومة اليمنية مشاركتها في المفاوضات التي لم يتم تحديد تاريخها الدقيق حتى الآن.

الحكومة اليمنية تتمسك بميناء الحديدة

يذكر أن مارتن زار الجمعة مدينة الحديدة الواقعة غرب اليمن، وتحدث عن "دور رئيسي" قد تلعبه الأمم المتحدة في ميناء المدينة.

وقال المبعوث الأممي الجمعة "أنا هنا اليوم لأخبركم أننا قد اتفقنا على أن الأمم المتحدة يجب أن تنخرط الآن وبشكل عاجل في مفاوضات تفصيلية مع الأطراف للقيام بدور رئيسي في ميناء الحديدة، وأيضا على نطاق أوسع".

في حين أكد  معمر الإرياني، أنه لا يمكن القبول بأي صيغة لإدارة ميناء الحديدة لا تضمن عودته للسلطة الشرعية وكذلك خروج الميليشيات الحوثية من المدينة.

وقال الإرياني، في تغريدة على تويتر، مساء الجمعة إن السلطة الشرعية أكدت في أكثر من مناسبة الترحيب بالسلام على قاعدة المرجعيات الثلاث، مبدياً ترحيبه بأي خطوات أو مجهود بذله المبعوث الأممي، مارتن غريفثس، لإقناع الانقلابيين بالانسحاب من الحديدة ومينائها وتسليمهما للسلطة الشرعية.

جميع الحقوق محفوظة لموقع يمن فويس © 2019