واشنطن: المشاورات القادمة لن تكون سهلة
2018-12-15 03:51

رحب وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، أمس، بالنتائج التي توصلت إليها الأطراف اليمنية في ختام المشاورات السياسية التي عقدت في السويد، معربا عن شكره لجميع الأطراف التي ساعدت على عقد هذه المشاورات ودعمها، عادا ما تم تحقيقه في هذه المشاورات «خطوة أولى مهمة والعمل الآتي لن يكون سهلاً».

وقال الوزير بومبيو في بيان له «إن الولايات المتحدة تود أن تشكر المبعوث الأممي إلى اليمن مارتن جريفيث على قيادته لهذه الجهود وتفاؤله المستمر وقدرته على إلهام الأطراف المعنية للوصول إلى المصالحة».

وأضاف «كما نود أن نشكر الحكومة السويدية على استضافتها لهذه المشاورات.. ونعرب عن شكرنا لحكومات دولة الكويت وسلطنة عُمان والمملكة العربية السعودية والإمارات العربية المتحدة بالإضافة إلى أطراف أخرى ساعدت على تنظيم هذه المشاورات ودعمها».

وأشاد بما حققته الأطراف المشاركة في هذه المشاورات لاسيما ما يتعلق بقضايا وقف إطلاق النار وانسحاب جميع القوات من منطقة الحديدة وتبادل الأسرى وفتح ممرات إنسانية خاصة بمدينة تعز.

جميع الحقوق محفوظة لموقع يمن فويس © 2019