استهداف موكب وزير حوثي بـ"صاروخ" وسط صنعاء
2019-04-13 18:36

استهدف مسلحون مجهولون، اليوم السبت، "بصاروخ لو" وزيراً في حكومة ميليشيا الحوثي الانقلابية غير المعترف بها دولياً، وسط العاصمة اليمنية صنعاء، الخاضعة لسيطرتهم منذ اجتياحها أواخر العام 2014م.

وأفادت مصادر محلية، أن وزير الصحة في حكومة الحوثيين، طه المتوكل نجا من محاولة الاغتيال، فيما أصيب مرافقوه وأحد المواطنين.

وأوضحت، أن مسلحين مجهولين حاولوا اغتيال طه المتوكل الذي يرتبط بعلاقة مصاهرة مع زعيم المتمردين الحوثيين، عبدالملك الحوثي، في منطقة فج عطان، لكنه نجا في حين أصيب مرافقوه وحالتهم حرجة.

وبحسب المصادر، فإن المسلحين أطلقوا صاروخا من نوع لو (محمول غير موجه)، على سيارة الوزير والقيادي الحوثي ومرافقيه، لكنه نجا من الموت نظرا لأن السيارة التي يستقلها مدرعة، في حين أصيب مرافقوه في السيارة الأخرى بجروح بعضهم في حالة حرجة، ولفتت إلى إصابة مواطن كان مارا في ذات المكان أثناء استهداف موكب الوزير الحوثي.

ورجحت مصادر مطلعة، أن محاولة الاغتيال هذه تأتي في إطار الصراع المحتدم بين أجنحة ميليشيا الحوثي مع اتساع خلافاتها والتصفيات المتبادلة فيما بينها، حول النفوذ وتقاسم الأموال المنهوبة في المناطق الخاضعة لسيطرتها.

وكانت ميليشيا الحوثي، عينت منتصف مايو من العام الماضي خطيب المسجد المثير للجدل طه المتوكل، وزيراً للصحة العامة والسكان في حكومة الانقلاب غير المعترف بها دولياً، في قرار أثار سخرية واسعة.

وبحسب مصادر مقربة من الحوثيين، فإن المتوكل، متزوج من شقيقة زعيم الانقلابيين، عبدالملك الحوثي، ويعد من المرجعيات الطائفية للحوثيين، وخطيب جامع الحشوش في منطقة الجراف بالعاصمة صنعاء، منذ سنوات طويلة، قبل أن يتنقل لممارسة الخطابة في عدة مساجد عقب انقلاب الحوثيين.

كما يصنف ضمن قيادات الحوثي المتطرفين، وأطلق تصريحات مثيرة للجدل بينها، دعوته إلى إعلان ما سمّاها "حالة الطوارئ الاقتصادية" ومصادرة أموال رجال الأعمال وتأميم القطاع الخاص لصالح الدولة في مناطق سيطرة الحوثيين.

جميع الحقوق محفوظة لموقع يمن فويس © 2019