الحوثيون ينهبون حوافز المعلمين بتواطؤ من "اليونيسيف"
2019-05-14 18:52

تفاجا الكثير من المعلمين في المحافظات الخاضعة لسيطرة مليشيا الحوثي باستقطاع مبالغ كبيرة من الدفعة الثانية من الحافز المالي المقدم عبر منظمة اليونيسف.
آ 
وأفادت مصادر تربوية بصنعاء انه كان من المقرر هذا الأسبوع صرف مخصص شهرين من الدفعة الثانية بواقع 50 $ لكل شهر وهذا ما لم يحدث.
آ 
وأشار المصدر ان هناك مئات البلاغات من المعلمين، خاصة من امانة العاصمة ومحافظتي اب والحديدة ،تفيد بتعرض الحوافز لاستقطاعات بلغت عند البعض الى "نهب الحافز كاملا".
آ 
مؤكداً ان اليونيسف والشريك المحلي لا يمكن ان يقدموا على خطوة مثل هذه مالم يكون هناك "تنسيق واتفاق" مع مليشيات الحوثي التي تسيطر على الوزارة بصنعاء.
آ 
وكانت منظمة اليونيسف قد تعهدت بصرف حوافز لجميع المعلمين في المناطق التي تقع تحت سيطرة المليشيا الحوثية دعما لاستمرار العملية التعليمية في ظل امتناع المليشيا عن دفع مرتبات المعلمين منذ اكثر من ثلاث سنوات.
آ 
كما نقلت "الثورة نت " عن معلمين في محافظة اب، انهم تفاجأوا باستقطاع مبالغ وصلت الى 50% من الحافز الضئيل أصلا دون ان تبدي الجهات المختصة الممثلة بوزارة التربية التي تسيطر عليها مليشيا الحوثي أي تفسير لهذا الخصم.
آ 
واكد معلمين تلقيهم رسائل من الجهة المخولة بالصرف تفيد بان لديهم 100$ استحقاق الدفعة الثانية من الحافز الشهري بينما لم يحصلوا الا على 10 ألف ريال فقط.
آ 
واتهم معلمون في الحديدة منظمة اليونيسف و قيادات حوثية تعمل في السلك التربوي بسرقة مبالغ كبيرة من الحوافز المقررة للمعلمين والمتاجرة بمعاناتهم.

جميع الحقوق محفوظة لموقع يمن فويس © 2019