تنديد عربي بالهجوم الإرهابي على مطار أبها السعودي
2019-06-12 17:02

نددت دول عربية، الأربعاء، بالهجوم الإرهابي الذي شنته ميليشيات الحوثي الموالية لإيران على مطار أبها جنوبي السعودية، وأسفر عن إصابة 26 مسافرا مدنيا بجروح، مؤكدة وقوفها إلى جانب الرياض وتأييدها لكل الإجراءات التي تتخذها لحماية أمنها.

 ودانت البحرين الهجوم، إذ غرد وزير خارجيتها، الشيخ خالد بن أحمد عبر تويتر: "استهداف الاٍرهاب الحوثي لمطار أبها الدولي هو تصعيد خطير تم بسلاح إيراني، وأدى إلى وقوع إصابات بين الأبرياء".

وأضاف: "المطلوب هو موقف دولي واضح وصارم تجاه الاٍرهاب الحوثي والدعم الإيراني المتوفر له".

الإمارات والسعودية في صف واحد

ودانت دولة الإمارات بشدة الهجوم الإرهابي الحوثي بمقذوف عسكري على المطار، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الإماراتية "وام".

واعتبرت وزارة الخارجية الإماراتية في البيان الهجوم "دليلا جديدا على التوجهات الحوثية العدائية والإرهابية والسعي إلى تقويض الأمن والاستقرار في المنطقة".

وجددت الوزارة "تضامن الإمارات الكامل مع المملكة العربية السعودية الشقيقة ووقوفها مع الرياض في صف واحد ضد كل تهديد لأمن واستقرار المملكة، ودعمها كافة الإجراءات في مواجهة التطرف والإرهاب الحوثي، ووقوفها إلى جانبها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها".

وأضافت "أن أمن دولة الإمارات العربية المتحدة وأمن المملكة العربية السعودية كل لا يتجزأ وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار في الإمارات"، وأعربت عن أمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين.

"تصعيد خطير"

كما أعربت وزارة الخارجية الكويتية عن "إدانتها واستنكارها الشديدين للاعتداء الإجرامي الآثم الذي تعرض له مطار أبها في المملكة العربية السعودية الشقيقة، وأدى إلى إصابة عدد من الأبرياء".

وأوضحت الوزارة أن "هذا الاعتداء الآثم الذي يستهدف أمن المملكة وأمان شعبها الشقيق يمثل تصعيدا خطيرا وتقويضا للجهود المبذولة للوصول إلى حل سياسي"، وفق ما أوردت وكالة الأنباء الرسمية الكويتية "كونا".

وأكدت الكويت "وقوفها التام إلى جانب الأشقاء في السعودية، وتأييدها ومساندتها لها في كل ما تتخذه من إجراءات لصيانة أمنها واستقرارها".

مصر مع السعودية

وفي القاهرة، دانت الخارجية المصرية في بيان بـ"أشد العبارات استهداف ميليشيات الحوثي في اليمن لمطار أبها الدولي".

وأكدت مصر "وقوفها حكومة وشعبا مع حكومة وشعب المملكة العربية السعودية الشقيقة في مواجهة أي محاولة لاستهداف أمنها واستقرارها"، مشددة على ضرورة الوقف الفوري لأي استهداف للأراضي السعودية.

وأعرب البيان عن تمنيات مصر بسرعة الشفاء للمصابين، مؤكدا أن مثل تلك الهجمات التي تستهدف المطارات الدولية، تمثل خرقا صارخا لكافة القوانين والأعراف الدولية.

كما دعت مصر المجتمع الدولي "للعمل على التصدي لكافة الأعمال الإرهابية، التي من شأنها زعزعة الاستقرار في المنطقة".

"عمل إجرامي"

من جانبه، دان الرئيس الفلسطيني محمود عباس، "العمل الإجرامي الخطير" الذي استهدف المطار، مؤكدا "وقوف فلسطين إلى جانب شقيقتها المملكة العربية السعودية ملكا وحكومة وشعبا في مواجهة هذه الاعتداءات".

وطالب عباس "الجميع" بإدانة هذه الأعمال والوقوف بحزم بوجهها ومن يقف خلفها، لقطع الطريق على تحقيق أهدافها الخبيثة.

وكان التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن، قد أفاد في وقت سابق الأربعاء، بأن 26 شخصا أصيبوا، بينهم نساء وأطفال، من جراء سقوط مقذوف حوثي على صالة القدوم بمطار أبها، جنوب غربي السعودية.

تحديا للمجتمع الدولي
ووصفت الحكومة اليمنية هجوم مطار أبها بالعمل الإرهابي، و طالبت المجتمع الدولي باتخاذ اجراءات صارمة ضد الحوثيين والقوى الداعمة لهم 

وصفت الحكومة اليمنية استهداف ميليشيات الحوثي صالة القدوم بمطار أبها الدولي بالمملكة العربية السعودية بالعمل الإرهابي الذي "يمثل تحدياً للمجتمع الدولي ورسالة واضحة للعالم بأن هذه المليشيا لا تريد السلام وليس لديها استعداد للاستجابة لمتطلباته".

ودانت الحكومة في بيان صادر عن وزارة الخارجية الهجوم باشد العبارات و قالت  "ان استمرار هذه الجماعة باستهداف المنشآت المدنية ومن خلفها ايران التي تمدها بالأسلحة يعكس مدى الخطورة التي باتت تشكلها هذه الجماعة المتطرفة والدرجة التي وصل إليها النفوذ الايراني عليها".

جميع الحقوق محفوظة لموقع يمن فويس © 2019